أخبار

القطاع الخاص المصري غير النفطي يسجل ثاني أدنى مستوى منذ 29 شهرا

أداء القطاع الخاص

انكمش مؤشر مدراء المشتريات المصري، الذي يقيس أداء القطاع الخاص بمصر غير المنتج للنفط إلى 45.4 نقطة في شهر نوفمبر الماضي، مقابل 47.7 نقطة في شهر أكتوبر السابق عليه.

بحسب بيانات S&P Global، تعد هذه القراءة هي ثاني أدنى قراءة للمؤشر منذ شهر يونيو 2020.

يذكر أن قراءة المؤشر فوق مستوى 50 نقطة تعني النمو، ودون ذلك يعني الانكماش.

كان السبب الرئيسي في الركود هو الانخفاض السريع في النشاط التجاري، حيث أفادت الشركات المشاركة في الدراسة أن ارتفاع التكاليف المتسارع
وانخفاض الطلبات الجديدة، أجبرهم على خفض الإنتاج.

كان معدل انخفاض النشاط هو الأقوى في عامين ونصف، والأكثر حدة منذ شهر يناير 2017، هذا حال استثناء المرحلة الأولى من جائحة كورونا.

أظهرت البيانات، أن الشركات المصرية عانت من انكماش ملحوظ في ظروف الأعمال خلال شهر نوفمبر، حيث تأثر النشاط التجاري والطلب بسبب الضغوط التضخمية.

انخفض الإنتاج بأعلى معدل منذ أول إغلاق بسبب كورونا في شهر مايو 2020، حيث أدى انخفاض قيمة الجنيه إلى ارتفاع أسعار الشراء بأقصى معدل منذ أكثر من أربع سنوات.

كان أحد العوامل الواضحة وراء الانخفاض الأخير في الداء التجاري، هو انخفاض قيمة الجنيه مقابل الدولار، حيث تم تعويم العملة للسماح بالموافقة على اتفاق جديد مع صندوق النقد الدولي، ما أدى إلى تسارع تضخم أسعار المشتريات الذي وصل إلى أعلى مستوى في 52 شهرا، بحسب بيانات S&P Global.

رغم الانخفاض السريع في الطلبات الجديدة، ارتفعت مستويات التوظيف للمرة الرابعة في خمسة أشهر، في حين تعافت ثقة الشركات بشكل طفيف بعد مستوى شهر أكتوبر المتدني.

على مستوى التوظيف، قامت الشركات المصرية بزيادة أعداد موظفيها للمرة الرابعة في خمسة أشهر خلال شهر نوفمبر، وبأسرع معدل في أكثر من ثلاث سنوات.

على الرغم من ذلك، زاد حجم الطلبات المتراكمة مرة أخرى، حيث أفادت التقارير أن بعض الشركات واجهت اضطرابا جديدا في سلاسل التوريد بسبب قيود الاستيراد.

كما أفادت الشركات بزيادة طفيفة في تكاليف الأجور، مما يعكس زيادة الرواتب بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مصر تستعين بالبنك الدولي لتطوير استراتيجية الصناعة الوطنية

بحث وزير التجارة والصناعة، المهندس أحمد سمير، مع ممثلي مجموعة...

منطقة إعلانية