أخبار

مصر تفتتح أول محطة ذكية لمعالجة مياه الصرف الصناعي بتكلفة 8 ملايين دولار

مصر تفتتح أول محطة ذكية لمعالجة مياه الصرف الصناعي بتكلفة 8 ملايين دولار

افتتح وزير البترول والثروة المعدينة، المهندس طارق الملا، ووزيرة البيئة، الدكتورة ياسمين فؤاد، أعمال التشغيل التجريبي لمحطة المعالجة الذكية لمياه الصرف الصناعي بموقع إنتاج شركة الأمل للبترول.

تعد المحطة الأولى من نوعها وكفاءتها بمصر والشرق الأوسط، وتخدم عمليات الإنتاج البترولي، والحفاظ على البيئة، وتحقق مخرجات مؤتمر المناخ COP27.

تبلغ الطاقة التصميمية للمحطة ألف متر مكعب يومياً، وتستخدم أحدث التقنيات في المعالجة الثلاثية المتقدمة (الفيزيائية والكيميائية والبيولوجية) بالإضافة إلى فلترة المياه، وتبلغ تكلفة المحطة 8 ملايين دولار.

“صناعة البترول المصرية مهتمة بتحقيق التوافق البيئي لمشروعاتها وفق ما يتاح من تقنيات حديثة تمكنها تحقيق نتائج أفضل، ومع التطور المستمر والمتلاحق الذى يحققه العلم والتكنولوجيا في مجال التوافق البيئي، كان لزامًا على صناعة البترول أن تواكب ذلك بالعمل على محورين بالتوازي، وهما تنفيذ خطة قصيرة الأجل لتحديث الجهود والإمكانيات الموجودة بالفعل، وخطة طويلة الأجل للإسراع بتنفيذ مشروعات حديثة متكاملة تحقق الأهداف البيئية وأهداف التنمية المستدامة”.. قال وزير البترول والثروة المعدينة، المهندس طارق الملا.

أضاف: “منطقة خليج السويس كمنطقة بترولية تاريخية إنتاجًا وأهمية وعراقة تحظى باهتمام خاص تنموي وبيئي، وتضم شعابًا مرجانية من الأفضل عالميًا وتحظى بإقبال سياحى كبير، وصناعة البترول حريصة على عدم تأثرها بالأنشطة البترولية التي تتم بالمنطقة”.

“مشروعات الإصحاح البيئي التي تمت بالتعاون المشترك بين وزارتي البيئة والبترول، وبناءً على توجيهات رئيس الجمهوية، للحد من التلوث بخليج السويس، تلزم جميع المنشآت التي تقوم بالصرف على خليج السويس بتنفيذ خطط إصحاح بيئي، لوقف الصرف نهائياً لحماية البيئة البحرية والتنوع البيولوجى بالبحر الأحمر”.. قالت وزيرة البيئة، الدكتورة ياسمين فؤاد.

أضافت: “واجهنا مشكلات لعدم التوافق البيئي ناتجة عن تراكم المشكلات البيئية لمدة تجاوزت أكثر من 30 عاما سواء الخاصة بعمليات إنتاجية أو تشغيلية لم تضع الاعتبارات البيئية ضمن خططها حتى نال الملف البيئي اهتمام كبير من الرئيس عبد الفتاح السيسي”.

“وصلنا إلى نسبة 80% من الشركات تنفذ خطط إصحاح بنسب مختلفة، كذلك قامت شركة جابكو بتقديم خطط توفيق أوضاع جديدة لتحسين الوضع الراهن بما يساهم في تحقيق المصالح المشتركة للجميع حيث سيؤدى إلى توفيق أوضاع الشركة وتحسين أعمالها، وحماية الحياة البحرية علاوة على تحقيق التوازن بين العمل البيئي والتنمية”.. بحسب قول وزيرة البيئة، الدكتورة ياسمين فؤاد.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

طرح 32 شركة حكومية في 18 قطاعًا خلال سنة.. مقترح بتحديد أسعار الكهرباء دوريًا كل 3 أو 6 أشهر

نشرة ايكونومى بلس تأتيكم برعاية العناوين الرئيسية مصر تبحث استيراد...

منطقة إعلانية