نشرة الصناعات الغذائية أخبار

ما نقاط القوة والضعف بقطاع الصناعات الغذائية في مصر؟

سايلو فودز

يُقدم تقرير حديث أصدرته مؤسسة “فيتش سوليوشنز” للتصنيف الائتماني، موجزًا عن القطاع الغذائي المصري أمام الشركات الإقليمية والدولية الراغبة في الاستثمار داخل مصر، يضم مجموعة من نقاط القوة والضعف من ناحية، والفرص والتحديات من ناحية أخرى، فما هى؟

التحضر على رأس نقاط القوة

أصبحت مصر متحضرة بشكل متزايد وبصورة تدعم ظهور أشكال جديدة بسوق البيع بالتجزئة الحديث يتسوق فيها نحو 100 مليون نسمة ويزيد، ما يضع مصر كواحدة من أكبر القواعد الاستهلاكية في منطقة الشرق الأوسط، مع إمكانات نمو طويلة الأجل لشركات الأطعمة والمشروبات.

أيضًا.. ووسط توسع صناعة بيع الأغذية بالتجزئة المنظمة في مصر بسرعة وبصورة تمكنها من أن تكون واحدة من أكبر الصناعات في المنطقة من حيث القيمة، وترى “فيتش” مساهمة كبيرة للروابط الوثيقة مع المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة في انتشار العلامات التجارية الإقليمية.

انخفاض الدخول أول العوائق

انخفاض الدخول لدى غالبية الأسر المصرية، وخاصة في المناطق الريفية، بمتوسط دخل تحت 10 آلاف دولار سنويًا، في حين تتضائل الفرص بالنظر إلى 6.1% فقط من الأسر في مصر ترتفع دخولهم فوق 10 آلاف دولار سنويًا، وخلق تفاوت الدخول تزايدًا في حساسية مسايرة ارتفاع الأسعار إلى جانب انخفاض الاستهلاك الغذائي على مستوى الفرد بشكل عام، وبالتزامن مع تعريفة جمركية على معظم المنتجات الغذائية المصنعة بين 20 و30%، بالإضافة إلى ضريبة مبيعات تبلغ 14%.

البقالة الإلكترونية في مقدمة الفرص

كسبت البقالة الإلكترونية كسبت ثراءًا جديدًا منذ تفشي وباء “كوفيد-19“، مطلع 2020، بصورة قدمت قنوات جديدة لمُصنعي الأطعمة والمشروبات وتجار التجزئة للوصول إلى المستهلكين.

من المتوقع أن ينمو السوق بقوة، مع محال السوبر، والهايبر ماركت والمتاجر المتخصصة ومراكز التسوق الحديثة التي تحول تنسيقات البيع بالتجزئة المتاحة لتجار التجزئة المحليين والدوليين، وسيجتذب الاستقرار الاقتصادي والسياسي (المُستدام) مستويات أعلى من الاستثمار في صناعة الأغذية بشكل عام ، ومن المرجح أن تتمتع الشركات الأجنبية التي تتطلع إلى دخول مصر بمزيد من النجاح حال مُشاركتها مستثمرين محليين أو إقليميين.

فرصة قوية يقدمها عدد كبير من منخفضي الدخل أمام السلع الاستهلاكية سريعة الحركة ومساحات البيع بالتجزئة الجماعية، ومع ارتفاع الدخول، ستصبح أنماط الاستهلاك في الطعام والشراب أكثر تنوعًا، وسيدعمه اكتساب الوعي الصحي.

ارتفاع الأسعار أبرز التحديات

نمو أسعار المواد الغذائية إلى جانب البيئة التنظيمية غير المواتية هي عائق لفرص الاستثمار الجديدة، خاصة وسط المنافسة المتزايدة بقطاع البيع بالتجزئة الجماعي للبقالة، بقيادة كبار اللاعبين في الشرق الأوسط “MAF Retail” التي تمتلك حقوق امتياز “Carrefour” و”Spinneys” في المنطقة.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مصر تستعين بالبنك الدولي لتطوير استراتيجية الصناعة الوطنية

بحث وزير التجارة والصناعة، المهندس أحمد سمير، مع ممثلي مجموعة...

منطقة إعلانية