النشرة البريدية

كيف يرى المحللون مستقبل وتداعيات أسعار الوقود في مصر؟.. شركات النقل الذكي تدرس آليات تطبيق زيادة أسعارها.. معيط ينفي سعي مصر للحصول على قرض جديد من صندوق النقد

أهم العناوين

الحكومة تدرس التحوط من تقلبات سعر الصرف لتأمين واردات الوقود

توقعات بارتفاع أسعار منتجات غذائية وصناعية عقب زيادة تكلفة النقل

“التنمية الصناعية” تستبعد رفع أسعار الأراضي في الطروحات الجديدة

طرح”المقاصة سبورت” في البورصة الرئيسية

القضاء يقف في صف مصانع درفلة الحديد (فيديو)

“الإسكان” تدرس قيمة التغيير في عقود المقاولات بمشروعاتها

اجتماعات مكثفة لتسريع إجراءات الربط الكهربائي مع قبرص والسعودية

“فوري” تحصل على رخصة “ميسر الدفع”

رواتب مدربي بطولة الأمم الأفريقية مقارنة بنصيب المواطنين من الإقتصاد (إنفوجراف)

بسبب كأس العالم.. “هيئة المفوضين” توصي بعدم قبول دعوى “الفيفا” ضد حماية المنافسة

القصة الرئيسية

كيف ترى بنوك الاستثمار مستقبل وتداعيات أسعار الوقود في مصر؟

تباينت آراء بنوك الاستثمار حول وصول المنتجات البترولية لسعر التكلفة بعد الزيادة الأخيرة التي أقرها رئاسة الوزراء أمس وتراوحت بين 15 و30%، لكن الجميع أجمع على دور سعر الصرف في ضبط معدلات التضخم، الذي يترتب عليه بدء مرحلة جديدة من التيسير النقدي وتشجيع الاستثمارات الرأسمالية.

توقعت عالية ممدوح، كبير محللي الاقتصاد الكلي في بلتون، أن يكون فائض خفض دعم الوقود 27 مليار جنيه مقابل 37 مليار جنيه تتوقعه الحكومة، وأن تكون فاتورة دعم الوقود أعلى بكثير من المستهدف.

أوضحت أن ذلك يرجع إلى توقعاتها بزيادة استهلاك الوقود من 15 إلى 20% مقابل تقديرات الحكومة بخفض 5% للاستهلاك، كما أنها ترى أن متوسط سعر البرميل سيكون 70 دولارًا للبرميل وليس 68 دولارًا، ومتوسط 17 جنيهًا سعرًا لصرف الدولار.

واستبعدت تحريك الأسعار عند تطبيق آلية التسعير التلقائي نظرًا لاتجاه أسعار الوقود للانخفاض دون مستوى 70 دولارًا للبرميل وبدعم من ارتفاع قيمة الجنيه المصري.

وتوقعت أن يترك رفع أسعار المواد البترولية أثرًا طفيفًا على أسعار السلع يتراوح 7 و10% على الأكثر مقارنة بالارتفاع الذي شهدته، نظرًا للتحسن الضعيف للقوى الشرائية.

وأكدت أن التضخم الشهري سيستعيد قوته في الربع الثالث من عام 2019، مرتفعًا بنسبة 2.6% في المتوسط، إلا أن سنة اﻷساس وأثرها اﻹيجابي تشير إلى زيادة أقل في التضخم السنوي.

ورجحت أن يستقر متوسط معدلات التضخم عند 13.3% في الربع الثالث من 2019 ما يعنى الوصول لمستهدف البنك المركزي بين 6 و12% بنهاية عام 2020، وتثبيت سعر الفائدة خلال اجتماع لجنة السياسة المقبل، وخلال الربع الثالث من العام.

من جانبها، توقعت منى بدير، محلل الاقتصاد الكلي بشركة برايم القابضة أن يسجل التضخم العام 14.5% خلال العام الجاري 2019، على أن يصل قمته خلال شهري أغسطس وسبتمبر؛ بسبب زيادة الطلب مع العودة للمدارس، ما سيعيد ترتيب أوراق المستهلكين بأولويات الإنفاق والعودة لرأس هرم إشباع الرغبات.

واستبعدت خفض أسعار الفائدة خلال الربع الثالث رغم التوقعات الكبيرة باتجاه الفيدرالي الأمريكي لخفض الفائدة خلال يوليو الجاري، إلا أن الفرصة قد تكون مواتية للاقتصاد المصري في شهري نوفمبر وديسمبر المقبلين بخفض أقل من 1 %مع أهمية التركيز على أسعار النفط وتدفقات السيولة الدولارية.

وقال محلل اقتصاد كلي، في أحد بنوك الاستثمار، إن زيادة سعر بنزين 95 تجاهلت وجود الآلية، وغير مفهومة، في ظل تصريحات وزير البترول بوصوله لسعر التكلفة عند سعر دولار 18 جنيهًا وسعر البرميل 60 دولارًا، وربما يكون تحريك سعر بنزين 95 بهذا الشكل هدفه الحفاظ على الفارق السعري مع بنزين 92.

وقال محمد أبو باشا، رئيس قطاع البحوث في المجموعة المالية هيرميس، إن تحرير معظم المنتجات البترولية بالتزامن مع انخفاض أسعار صرف الدولار، يعني أن الحكومة ستصل إلى مستهدفات عجز الموازنة خلال العام المالي الحالي.

أضاف أن معظم المنتجات وصلت لسعر التكلفة وغير مدعومة في الوقت الحالي باستثناء البوتاجاز الذي يعد المنتج الأكثر حصولًا على الدعم لحين توصيل الغاز لكافة المنازل.

وتوقع أن تكون فاتورة الدعم في حدود الموازنة، حتى إن زاد الاستهلاك أو سعر البرميل مستفيدًا من الجنيه المرتفع، أضاف أن التضخم السنوي سيكون في حدود من 12 إلى 14% خلال الفترة من يونيو إلى اغسطس، على أن ينهى العام حول معدلات 10 و11%.

وعدل أبو باشا توقعاته لسعر الصرف ليسجل الدولار في المتوسط 17.25 جنيه خلال 2019، و17.40 خلال 2020 مقابل 17.8 و18.1 على الترتيب قبل ذلك.

وفي سياق متصل، سيطر الهدوء على سوق المواد الغذائية في اليوم الثاني على التوالي من رفع الحكومة لأسعار المواد البترولية وسط توقعات أن يظهر تأثير الزيادة خلال شهر من تطبيق الزيادة، وقال جلال عمران، عضو شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار جميع المنتجات الغذائية مستقرة حاليًا عند معدلات ما قبل زيادة الوقود؛ نتيجة وفرة المعروض منها في السوق، فضلًا عن ضعف القوة الشرائية للمستهلك.

توك شو

اهتمت برامج التوك شو الليلة الماضية بموضوعات عدة، أبرزها، مشروع التأمين الصحي الشامل، والإصلاحات الاقتصادية، واتفاقية التجارة مع أفريقيا، وحضور “السيسي” والأرصاد الجوية.

بدايةً، أشار أحمد حماد، المنسق التنفيذي لمشروع التأمين الصحي الشامل، إلى بدء التجهيز لإطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل قبل عامين.

وأوضح لبرنامج “صباح الخير يا مصر” على قناة مصر الأولى، أن الدستور يضمن لكل مواطن الحق في العلاج، وأن الفترة الماضية شهدت إطلاق عدد من المبادرات الرئاسية ساعدت في تكوين قاعدة بيانات عن صحة المواطنين.

قال راضي عبد المعطي، رئيس جهاز حماية المستهلك، إن تحريك أسعار الوقود من ضمن إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي تتخذها الدولة لصالح المواطن.

وأشار لبرنامج “صباح الورد” على قناة “TEN”، إلى توجيهات رئاسية بضبط الأسواق، وحماية المستهلك، والتنسيق بين كل الأجهزة الأمنية لرصد أي مخالفات تضر بالمستهلك.

صرح بسام راضي، المتحدث باسم الرئاسة، لـ”Extra News”، بأن اتفاقية التجارة الحرة الإفريقية من أهم أولويات مؤسسة الرئاسة أثناء تولي مصر قيادة الاتحاد الإفريقي.

توقعت إيمان شاكر، خبيرة الأرصاد الجوية، خلال مُداخلة هاتفية مع برنامج “صباح الخير يا مصر” على قناة مصر الأولى، استمرار الموجة الحارة لمدة 48 ساعة، لتعاود درجات الحرارة الانخفاض اعتبارًا من الغد.

حذرت من السحب المنخفضة والمتوسطة علي شمال البلاد، وانخفاض الرؤية في الشبورة المائية صباحًا، ونشاط الرياح الشمالية الغربية على مناطق متفرقة من جنوب سيناء وشمال وغرب البلاد.

نتابع

كشفت مصادر حكومية، أن الحكومة تدرس، التحوط ضد تقلبات سعر الصرف لتأمين فاتورة دعم المواد البترولية من أي تأثيرات تسهم في ارتفاعها، بالإضافة لاستمرار تطبيق التحوط من تغيير أسعار النفط بالأسواق العالمية، وذكرت مصادر لصحيفة البورصة، أن عقود التحوط من ارتفاع أسعار النفط عالميًا يتم تجديدها ومراجعة السعر المتعاقد عليه كل ثلاثة أشهر مع البنوك الدولية، وبعدها تراجع لجنة التسعير التلقائي، وفقًا للمستويات التي تحوطت الحكومة عليها، مشيرة إلى أن اللجنة الحكومية المختصة بمراجعة أسعار المواد البترولية ستعلن نتائج المراجعة في الثلاثين من سبتمبر المقبل، وكشفت عن أن الموازنة العامة للدولة ما زالت تدعم المواد البترولية بنسبة 15%، بعد إقرار الزيادة الأخيرة الجمعة الماضي. التفاصيل

كثف البنك المركزي من جهة استعداداته التنظيمية والرقابية لاستقبال سوق جديد قائم على التطبيقات التكنولوجية المالية من خلال إطلاق المختبر التنظيمي والآليات والضوابط الخاصة بالتعامل من خلاله، من جهة أخرى تسعى أغلب البنوك لتطوير بنيتها التكنولوجية منذ فترة ليست قليلة وتبنى سياسات التحديث الدائم لآليات تعاملها مع العملاء، فضلا عن توجه بعض البنوك للاستثمار في التكنولوجيا عبر المساهمة في شركات تكنولوجيا معتبرين أنها رهان استثماري وفرصة مستقبلية لتحقيق أرباح مرتفعة، وشهد العام الماضي ارتفاع معدلات إنفاق البنوك على التكنولوجيا لتتراوح بين 3 إلى 91% وفقًا للبيانات التي حصل عليها مؤشر بيزنس نيوز لقياس أداء القطاع والذي صدرت نسخته التاسعة الشهر الماضي، وتوقع مصرفيون تزايد أعداد التطبيقات التكنولوجية الفترة المقبلة عقب تفعيل البنك المركزي لنظام الاختبار التجريبي للتطبيقات، متوقعين أن يكون مقدمي هذه الخدمات أحد الجهات التكميلية لمنتجات البنوك التي تستهدف شرائح مختلفة إلى حد ما.

فيديو اليوم

تفاقمت الأزمة الخاصة بالرسوم التي فرضتها وزارة التجارة والصناعة على واردات خام الحديد “البيليت” والبالغة 15%، استجابة لمطالب مصانع الحديد المتكاملة، بينما تضررت منها مصانع درفلة الحديد التي تعتمد على شراء “البيليت” سواء من الداخل أو الاستيراد، ورفعت مصانع الدرفلة دعوى أمام القضاء لوقف العمل بالقرار، الذي أكدت أنه يهدد بإغلاق 22 مصنعا للدرفلة، لعدم كفاية المادة الخام التي تنتجها المصانع المتكاملة، مثل عز وحديد المصريين والسويس للصلب، وارتفاع سعر الخام في مصر مقارنة بالاستيراد، مما يرفع التكلفة والأسعار بالسوق، فيما تعقد وزارة الصناعة والتجارة جلسات استماع للتعرف على رؤية ودفوع الجانبين

 تفاصيل الأخبار

قال المهندس مجدى غازي، رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية لصحيفة البورصة، إن الهيئة لن ترفع أسعار الأراضي الصناعية في الطروحات الجديدة، على خلفية زيادة أسعار الوقود، وذكرت مصادر إن هيئة التنمية الصناعية بصدد استئناف طرح الأراضي للمستثمرين منتصف يوليو الجاري بعد توقفها عن أي طروحات منذ منتصف الشهر الماضي.

اقتربت شركة “المقاصة سبورت”، التابعة لشركة مصر للمقاصة للإيداع والحفظ المركزي، من إنهاء إجراءات طرحها بالبورصة المصرية الرئيسية بعد موافقة الجمعية العمومية للشركة بنهاية شهر يونيو الماضي، وقال محمد عبدالسلام، رئيس شركة مصر للمقاصة، إنَّ الشركة تسعى للبدء في إجراءات طرح نسبة من أسهم الشركة قبل نهاية 2019، بعد تحقيق أرباح بقيمة 39 مليون جنيه بنهاية عام 2018، كما ستسعى لزيادة رأسمالها إلى 100 مليون جنيه، متوقعا أن تنتهى إجراءات تأسيس الشركة الخاصة بالتداول على العقود والمشتقات المالية، نهاية العام الجاري.

بدأت قطاعات وزارة الإسكان حساب الزيادة المتوقعة في استثماراتها خلال العام المالي الجاري بعد رفع أسعار المنتجات البترولية بنسب تتراوح بين 16 و30%، وقال مصدر إن الوزارة تتعاون مع اتحاد المقاولين لتحديد قيمة الزيادة في أسعار تنفيذ المشروعات وكيفية احتسابها في حالة تجاوزت القيمة المحددة لفروق الأسعار في عقود المقاولات السارية، مضيفًا أن الوزارة استعدت لزيادة أسعار المنتجات البترولية عند تحديد خطتها الاستثمارية في العام المالي الجديد وستلتزم بصرف فروق الأسعار للمقاولين بجانب الارتفاعات المتوقعة في عقود المقاولات الجديدة.

بدأت مصر اجتماعات مكثفة مع مسئولي قبرص والسعودية لتسريع وتيرة عمل مشروعات الربط الكهربائي، ووضع جدول زمني لتنفيذ المشروعين البالغ قدرتهما 5 آلاف ميجاوات، وقالت مصادر حكومية، إن اجتماعات عقدت خلال الأيام الماضية مع مسئولي قبرص والشركة المسئولة عن دراسة مشروع الربط الكهربائي مع مصر، والذي يتيح لمصر تصدير 2000 ميجاوات، ومازالت الدراسات تجرى بشأن الجوانب الفنية والمالية للمشروع.

حصلت شركة “فوري للمدفوعات الإلكترونية” على رخصة “ميسر الدفع” من البنك المركزي المصري للتعامل مع المدفوعات المالية نيابة عن البنوك، وتعاقدت الشركة مع البنك الأهلي المصري كمرحلة أولى بعد حصولها على الرخصة لإتاحة الدفع والسداد بـ”الكريدت كارد” وكل ما ينوب عن المدفوعات والخدمات المالية عن طريق شبكة ومنافذ “فورى”، وبحسب محمد عكاشة العضو المنتدب وأحد مؤسسي الشركة، فإن “فورى” تعد أول شركة دفع إلكتروني تحصل على هذه الرخصة، كما أن 60% من ماكينات الدفع الخاصة بالشركة تستقبل السداد بالبطاقات التلامسية.

توقع مستثمرون ارتفاع أسعار بعض المنتجات خلال المرحلة المقبلة بالتزامن مع رفع الحكومة لأسعار المواد البترولية، حيث يعد النولون “تكلفة الشحن” مدخلًا رئيسيًا في بعض الصناعات، بينما يستخدم لتشغيل بعض الآلات والمعدات في قطاعات أخرى، وقال مصطفى النجاري، عضو المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، إن زيادة أسعار المواد البترولية سترفع قيمة نولون “تكلفة الشحن” الحاصلات الزراعية بنسبة تتراوح بين 15 و20%.

أدى قرار زيادة أسعار المواد البترولية إلى تعديل في هيكلة التسعير بخدمات النقل الذكي، وأعلن عدد من الشركات زيادة أسعار الرحلات فعليا بينما تعد الشركات الأخرى التسعيرة الجديدة، وتسعى الشركات لمواجهة زيادة أسعار الرحلات من خلال طرح خدمات جديدة تسهم في تخفيف العبء عن العملاء، وأعلنت شركة كريم مصر إطلاق مجموعة من الخدمات الجديدة لمواجهة زيادة تكلفة الانتقال بعد رفع أسعار الوقود، وقال مسئول بشركة مواصلات مصر إن الشركة تدرس حاليًا تأثير قرار زيادة أسعار المواد البترولية على أسعار رحلاتها.

نفى محمد معيط، وزير المالية، في تقرير الحقائق الصادر عن مجلس الوزراء ما تردد عن سعي مصر للحصول على قرض جديد من صندوق النقد الدولي، مؤكدًا أنه لا حاجة للحصول على قرض جديد من الصندوق.

أوصى تقرير صادر عن هيئة مفوضي الدولة بمحكمة القضاء الإداري – أطلع عليه موقع مصراوي – بعدم قبول الدعوى المقامة من الممثل القانوني للاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا، ضد قرارات جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية في يونيو 2018، بإلزام الفيفا بمنح حق بث 22 مباراة في بطولة كأس العالم روسيا 2018، لصالح الهيئة الوطنية للإعلام، لانتفاء شرط المصلحة.

انفوجراف

رواتب مدربي بطولة الأمم الأفريقية مقارنة بنصيب المواطنين من الإقتصاد

أخبار أخرى

قالت مي عبدالحميد، الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعى، إن مجلس إدارة الصندوق وافق على طرح فائض الوحدات السكنية المتاحة للصندوق للمصانع والشركات الخاصة، لاستخدامها في تسكين العاملين بها، على أن يكون ذلك وفقًا لشروط برنامج الإسكان الاجتماعي، وفي حالة عدم تطابق تلك الشروط يتم البيع بالسعر الاستثماري.

أظهرت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، ارتفاع قيمة التبادل التجاري بين مصر ودول أفريقيا بنسبة 23% لتسجل 6.9 مليار دولار العام الماضي، مقابل 5.6 مليار دولار خلال 2017، في ضوء ارتفاع الصادرات إلى 4.7% بزيادة سنوية 26.9%، مقابل نمو الواردات 15.2% إلى 2.1 مليار دولار.

بحث الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع رئيس الوزراء ووزراء المالية والبيئة والنقل،  تحويل الموانئ المصرية لموانئ خضراء، من خلال تكثيف التعاون بين وزارتي النقل والبيئة وإنشاء مجموعة عمل فنية مشتركة بهدف دمج البعد البيئي في جميع مشروعات النقل والتي لها مردود اجتماعي واقتصادي، حسبما أفاد بيان الرئاسة.

قالت مصادر لموقع “أموال الغد” إن هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة خاطبت شركات التأمينات العامة والممتلكات لمد فترة دراسة العروض الفنية والمالية المقدمة من الأخيرة لتغطية بعض التوربينات التابعة للهيئة ضد أخطار الحريق حتى أغسطس المقبل بدلًا من نهاية يونيو، بغرض دراسة الفروق بين التغطيات التأمينية الشامل عليها تلك العروض.

اقتصاد الخليج

أظهرت دراسة استقصائية حديثة أجرتها وكالة أنباء رويترز، انخفاض إنتاج منظمة “أوبك” لأدنى مستوياته في 5 أعوام في يونيو الماضي، مما يوضح أن ارتفاع الإمدادات السعودية لم يستطع تعويض انخفاض إنتاج إيران وفنزويلا اللتين تعانيان من العقوبات الأمريكية.

كشف مصدر بأوبك أن السعودية ضخت 9.782 مليون برميل يوميًا من النفط في يونيو ، مرتفعًا من 9.67 مليون خلال مايو، لتبقي المملكة، على إنتاجها النفطي دون المستوى المستهدف للإنتاج البالغ 10.3 مليون برميل يوميا بموجب اتفاق أوبك.

يزور وزير المالية البريطاني فيليب هاموند السعودية يوم السبت يرافقه الرئيس التنفيذي لبورصة لندن ديفيد شويمر لتعزيز الروابط التجارية الثنائية بينما يعكف عملاق النفط السعودي أرامكو على مراجعة إدراج محتمل في البورصة.

حققت التصرفات العقارية في دائرة الأراضي والأملاك بدبي أكثر من 5.9 مليار درهم، خلال الأسبوع الماضي، منها 1.9 مليار درهم مبيعات، (الدولار يعادل 3.67 درهم).

عربي ودولي

قال الرئيس التنفيذي لمدينة الدار البيضاء المالية، مركز المال والأعمال في المغرب، إنه سيفرض بدءًا من 2020 ضرائب على أنشطة التصدير للشركات مماثلة لتلك المفروضة على أنشطتها المحلية وذلك بعد ضغوط من الاتحاد الأوروبي لتعديل الحوافز الضريبية.

أعلنت إنرجيان اليونانية للطاقة، التي تركز عملها في البحر المتوسط، أنها ستشتري وحدة النفط والغاز الطبيعي التابعة لمجموعة الطاقة الإيطالية إديسون بسعر مبدئي 750 مليون دولار.

دعا وزير المالية الفرنسي برونو لو مير وزراء مالية أوروبا لإيجاد مرشح توافقي لتولي رئاسة صندوق النقد الدولي خلفا لكريستين لاجارد، المرشحة لمنصب رئيس البنك المركزي الأوروبي.

أقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان محافظ البنك المركزي مراد جتينقايا أمس السبت مع تفاقم الخلاف بينهما بشأن توقيت خفض أسعار الفائدة لإنعاش الاقتصاد الذي يعاني من كساد.

جدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دعوته لمجلس الاحتياطي الاتحادي لخفض أسعار الفائدة، قائلا إن مثل هذه الخطوة ستعطي المزيد من الدعم للاقتصاد.

أكد وزير الطاقة التركي فاتح دونميز أن سفينة حفر تركية ثانية ستبدأ التنقيب عن النفط والغاز الطبيعي في شرق البحر المتوسط في غضون أسبوع في خطوة قد تؤدي لتوتر العلاقات مع قبرص بشأن حقوق التنقيب.

قال صندوق النقد الدولي إنه استكمل مراجعته الرابعة للأداء الاقتصادي للأرجنتين بموجب اتفاق ائتماني مشروط، ومن المنتظر أن يصرف شريحة بقيمة 5.4 مليار دولار للحكومة بعد موافقة المجلس التنفيذي للصندوق.

دعت رئيسة مجلس إدارة بنك التصدير والاستيراد الصيني هو شياو ليان للإسراع بخطى إصلاحات تهدف لتحويل العملة الصينية لعملة عالمية، محذرة من مخاطر خارجية مرتبطة بالحماية التجارية العالمية قد تضر بالقطاع المالي.

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

الأكثر مشاهدة

ليام دينينج يكتب: الهجوم على السعودية ضربة لمستقبل البترول

نحن على وشك اكتشاف مدى قوة الأعصاب فى سوق البترول،...