النشرة البريدية

بدء إجراءات طرح “وطنية” و”صافي”.. هل تتأثر الشركات المصرية الناشئة بانهيار “سيليكون فالي”؟

بلتون المالية

هذه النشرة تأتيكم برعاية

العناوين الرئيسية

 

كيف تعامل صندوق “إتش أو إف” المملوك لـ”ساويرس” مع أزمة “سيليكون فالي”؟

3.9 مليار دولار قيمة البضائع الحالية في الموانئ المصرية

10 مكاتب استشارية تتنافس على خط الربط الكهربائي بين مصر واليونان

“السويدي” توقع عقد إنشاء محطة محولات بالمنيا بتكلفة 660 مليون جنيه

“أزيموت مصر” تستعد لإطلاق صندوقي استثمار

“سيمبل” تفاوض مستثمرين على تمويلات بـ 300 مليون جنيه

“انفينكس” مستمرة في تصنيع الهواتف محليًا

القصة الرئيسية

بدء إجراءات طرح حصة من “وطنية” و”صافي” لمستثمرين استراتيجيين

قررت الحكومة بدء إجراءات طرح شركتي “وطنية” و”صافي” من خلال مستشار الطرح يوم الأربعاء المقبل، والذي سيقوم بالتواصل مع المستثمرين وإتاحة البيانات الخاصة بالشركتين.

وقالت صحيفة “البورصة” إن الحكومة اختارت “سي آي كابيتال” مستشارًا ماليًا للطرح، وتخطط لبدء الإجراءات بهدف طرح حصة أمام مستثمر استراتيجي. وأضافت المصادر التي تحدثت للصحيفة، أن الحكومة تستهدف إتمام بيع الحصة التي ستحددها مع المستشار المالي أمام مستثمر استراتيجي، خاصة مع وجود اهتمام من صناديق سيادية خليجية بشراء حصص في الشركتين.

وقال نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة الوزراء، إن عملية الطرح تهدف إلى تعظيم قيمة الشركتين وجذب مستثمرين من القطاع الخاص المحلي أو الأجنبي بعد إتمام عملية التهيئة للطرح للشركتين التي أُشرف عليها صندوق مصر السيادي. وأضاف سعد أنه تم التوافق أيضًا، من خلال اللجنة المعنية بمتابعة برنامج الطروحات، على طرح أربع شركات كبرى أخرى من خلال بنوك استثمار دولية.

وعقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، اجتماعًا، لمتابعة الخطوات التنفيذية لبرنامج الطروحات الحكومية الذي سبق الإعلان عنه. وقال سعد، إن الاجتماع شهد استعراض خطوات تنفيذ برنامج الطروحات، والتي ستتم عن طريق الطرح العام للشركات المُعلن عنها من قبل، عبر البورصة المصرية، أو طرحها لمستثمر استراتيجي، أو من خلال طرح جزء من الشركة في البورصة، والجزء الآخر من خلال مستثمر استراتيجي، ضمن جهود الدولة لدعم وتشجيع القطاع الخاص، التي من شأنها زيادة مساهمته في الاقتصاد المصري، وزيادة رأس المال الأجنبي.

أهم الأخبار

قال خالد إسماعيل، الشريك المؤسس لصندوق “هيم أنجل” (HimAngel)، إن عدد الشركات الناشئة المصرية التي تتعامل مع بنك سيليكون فالي الذي أعلن تعثره في الولايات المتحدة مؤخرًا – يقدر بعشرات الشركات، مضيفًا أنه يصعب تقدير عدد الشركات في الوقت الحالي. وأضاف أن حجم أموال الشركات المصرية المودعة في البنك تتراوح بين عدة ملايين و100 مليون دولار. وقال لصحيفة “البورصة” إن الشركات ستفصح عن الأمر في غضون أيام لإخبار المستثمرين بحقيقة الأمر.

ويتخصص البنك في تلقي الودائع من الشركات الناشئة حول العالم، وتعرض لمشكلات مالية أثرت على قدرته على رد أموال المودعين بعد أن اضطر لبيع استثماراته في سندات الخزانة الأمريكية بخسائر كبيرة.

وقدر مسئول بأحد صناديق الاستثمار في الشركات الناشئة إن عدد الشركات المصرية الناشئة المتأثرة بما حدث لبنك سيليكون فالي بين 40 و50 شركة، منها شركات ناشئة حصلت على تمويلات كبيرة مؤخرًا.

أوضح أنه خلال الساعات القليلة المقبلة سيتم الإفصاح عن هذه الشركات، مبينًا أن التأثر نسبي، لأن هناك شركات كانت تضع معظم أموالها في البنك في حين كانت تقوم شركات أخرى بسحب الأموال لدعم استثماراتها المحلية.

من ناحية أخرى، قال البنك المركزي المصري، إنه لا توجد أي تداعيات سلبية على القطاع المصرفي المصري تأثرًا بالأوضاع المالية التي يتعرض لها بنك “سيليكون فالي” الأمريكي – المتخصص بتمويل الشركات التكنولوجية والناشئة. وأضاف البنك، في بيان صدر مساء أمس، أن البنوك المصرية لا تمتلك أي ودائع أو توظيفات أو معاملات مالية لدى “سيليكون فالي”.

من جهته، استبعد نائب رئيس البنك الأهلي المصري، يحيى أبوالفتوح، حدوث أي تأثير واضح على السوق المصرية؛ بسبب أزمة الإفلاس المحتملة التي قد يتعرض لها “سيليكون فالي”.

في الوقت ذاته، قال أنسي نجيب ساويرس، رئيس شركة أوراسكوم المالية القابضة، والشريك المؤسس لصندوق “إتش أو إف – HOF” للاستثمار المباشر المتخصص في مجالات التكنولوجيا ومقره السوق الأمريكية، لقناة “العربية”، إنه نجح في نقل جميع الأموال والحسابات من البنوك الصغرى إلى بنكي جي بي مورجان وميريل لينش، بالتزامن مع انهيار بنك سيليكون فالي.

وأكد “ساويرس” أن أزمة انهيار البنك الأمريكي أثرت على الصندوق، والذي أرسل، الخميس الماضي، رسالة إلى الشركات التي يستثمر فيها بتحويل ودائعها إلى بنوك آمنة أكثر.

كانت الجهات المنظمة للخدمات المصرفية في كاليفورنيا أغلقت، يوم الجمعة، مجموعة “إس. في. بي” المالية، وذلك في أكبر انهيار مصرفي منذ الأزمة المالية العالمية، وأسندت الوصاية القضائية على البنك إلى المؤسسة الاتحادية لتأمين الودائع التي ستتصرف في أصوله.

فيما أفادت صحيفة “المال” بأن عددًا من الشركات الناشئة المصرية يتجه إلى إتمام جولات تمويل معبرية عاجلة من مستثمريها الحاليين، لضمان تنفيذ خططها التوسعية على خلفية أزمة “سيليكون فالي”، وفي الوقت ذاته، نجت أخرى من فخ تعثر المصرف الأمريكي وتحويل أموالها ومنها واحدة تعمل بمجال حلول النقل الذكي. وقالت مصادر إن عدد الشركات الناشئة المتعاملة مع  المصرف الأمريكي يبلغ نحو 20 شركة.

قدر المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، نادر سعد، قيمة البضائع  القائمة بالموانئ حتى الآن بنحو 3.9 مليار دولار، كاشفًا عن الإفراج عن بضائع تقدر قيمتها بنحو 106.5 مليار دولار خلال الفترة من أكتوبر 2021 حتى مارس 2023.

وأضاف أن قيمة البضائع المفرج عنها بنظام الوارد النهائي خلال فبراير الماضي بلغت 5.8 مليار دولار، بخلاف ملياري دولار بضائع تم الإفراج عنها خلال أول 10 أيام من مارس الجاري، جاءت هذه التصريحات عقب اجتماع عقده رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي لمتابعة موقف تطبيق منظومة الشحن المسبق “ACI”.

تعكف مصر واليونان على اختيار استشاري لإعداد دراسات جدوى مشروع الربط الكهربائي بين البلدين بتكلفة 4 مليارات دولار، وسيتم الاختيار بين أكثر من 10 مكاتب استشارية، بحسب 3 مصادر مطلعة على الملف تحدثت مع “الشرق مع بلومبرج”.

تضم قائمة المكاتب الاستشارية التي تتم المفاضلة بينها لاختيار أحدها: “إي دي أف – EDF” الفرنسي، و”إيليا جريد – Elia Grid” الكندي، و”سي إي أس آي – CESI” و”دي أن في جي أل – DNVGL” و”LAHMEYER لاهماير” الألمانيان، و”EBSI إي بي أس آي ” الأيرلندي، و4 مكاتب يونانية وبلجيكية وصينية وأمريكية.

وذكرت المصادر أن اختيار الاستشاري هو الخطوة الأهم في المشروع، وبعد اكتمال الدراسة والتكلفة ودراسات الجدوى الفنية ومسار الكابلات، سيتم طرح المناقصات مناصفة بين مصر واليونان لاختيار الموردين لتنفيذ عملية الربط في البلدين، مشيرة إلى أن المشروع سينقل الطاقة النظيفة من مصر إلى أوروبا عبر اليونان، وستقوم أثينا باستخدام جزء من الطاقة في استخدامات صناعية، وتصدير الجزء الأكبر إلى الدول الأوروبية.

فيما وقعت الشركة المصرية لنقل الكهرباء عقدًا مع شركة مدكور للمشروعات لدعم الربط الكهربائي بين مصر وليبيا، عبر توسيع محطة محولات شرق مطروح بمهمات جهدي 500/220 كيلو فولت من النوع المعزول بالغاز (GIS) بنظام تسليم مفتاح، بتكلفة 1.6 مليار جنيه.

ووفق بيان حكومي، يهدف المشروع إلى تدعيم التغذية الكهربية لمنطقة الساحل الشمالي وتوفيرها للأحمال المطلوبة من شركة البحيرة لتوزيع الكهرباء، فضلًا عن الاستعداد لتدعيم خط الربط الكهربائي بين مصر وليبيا، وذلك لرفع القدرة حتي ألفي ميجا وات.

ومن المقرر أن يتم تمويل المكون الأجنبي من المشروع الذي يستغرق 18 شهرًا من قرض من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، وتغطية تكلفة المكون المحلي للعقد من المصادر الذاتية للشركة المصرية لنقل الكهرباء.

في الوقت نفسه، وقعت “المصرية لنقل الكهرباء” عقدًا مع شركة السويدي إليكتريك “T&D”، لإنشاء محطة محولات المنيا ماقوسـة جهد 66/220/ 11 كيلو فولت من النوع المعزول بالغاز GIS، بتكلفة 660 مليون جنيه بنظام تسليم مفتاح.

وسيتم تغطية تكلفة المحطة بشقيها المكون الأجنبي والمكون المحلي بنفس نظام مشروع توسعة محطة محولات شرق مطروح.

تستعد شركة “أزيموت مصر لإدارة الأصول” لإطلاق صندوقين جديدين خلال 2023، أحدهما صندوق نقدي ستدشنه بالشراكة مع مؤسسة مالية كبرى خلال الأسبوع المقبل. وكشف أحمد أبو السعد، العضو المنتدب لشركة أزيموت مصر لصحيفة “البورصة”، أن الشركة أطلقت بالفعل نحو 3 صناديق خلال العام الجاري، ليرتفع حجم الأصول المدارة لديها إلى أكثر من 10 مليارات جنيه. وذكر أن أزيموت العالمية تدير أصولًا عالمية تصل إلى أكثر من 85 مليار يورو.

وأطلقت كل من شركة ڤاليو للتمويل الاستهلاكي وأزيموت للاستثمار، أمس الأحد، صندوق استثمار “A-z Valu” النقدي اليومي. وقال أبوالسعد إن الصندوق يتيح شراء الوثائق واستردادها يوميًا دون غرامات أو رسوم. وأوضح أن الشراكة تتيح حدًا ائتمانيًا لعملاء فاليو من المستثمرين في الصندق يصل إلى 90% من حجم استثماراتهم.

تخوض شركة سيمبل المتخصصة في خدمات الشراء الآن والدفع لاحقًا مفاوضات مع عدد من المستثمرين والمؤسسات المالية للحصول على تمويلات بقيمة 300 مليون جنيه، بهدف الانتقال إلى جولة تمويلية جديدة لتعزيز نمو أعمالها، بالتوازي مع بحث تقديم خدماتها عبر أحد البنوك الكبرى، تبعًا لصحيفة “المال”.

وتستهدف “سيمبل” شريحة العملاء المتعاملين مع البنوك والذين يقدر عددهم الإجمالي بنحو 30 مليون عميل، وهو ما يتيح لهم الشراء الآن والدفع لاحقًا دون الحاجة إلى التسجيل المسبق. تتيح الشركة للعملاء سداد مشترياتهم باستخدام البطاقات الائتمانية.

نتابع

تعمل الهيئة العامة للرقابة المالية على إصدار ضوابط تسمح لأى جهة بالتقدم بطلبات تأسيس شركة لتسوية أو تداول المشتقات المالية، على أن يتم دراسة كل حالة وفقًا لمدى توافر المعايير  الفنية و الملاءة المالية المطلوبة كونها منتجات معقدة تحتاج إلى خبرات كبيرة، بحسب تصريح محمد فريد، رئيس الهيئة، لصحيفة “المال”.

علق مجدي الوليلي، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات، على انسحاب مصر من اتفاقية الحبوب الأممية، بأن هذه الخطوة لن تؤثر على مصر إطلاقًا، قائلًا في بيان صحفي “مصر استطاعت من خلال علاقاتها الاستراتيجية والدبلوماسية مع معظم دول العالم أن تؤمن احتياجاتها من السلع الاستراتيجية وفي مقدمتها القمح الفترة الماضية”.

طالب مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، الشركات المتواجدة بمنطقة الساحل الشمالي الغربي بضرورة تقديم مستندات الملكية والتقنين على لجنة الحصر والتفاوض، وذلك بحد أقصى يوم 30 يونيو 2023.

في شأن آخر، أقرت الجمعية العمومية غير العادية لشركة برايم القابضة للاستثمارات المالية بنسبة 63.69% سحب الثقة من مجلس الإدارة الحالي برئاسة محمد ماهر، وعزله وتحريك دعوى المسئولية تجاه مجلس الإدارة، مع تحديد جلسة لجمعية عمومية خلال شهر لتشكيل مجلس الإدارة الجديد وبقاء المجلس الحالي لحين تشكيل المجلس الجديد، بغرض تسيير أعمال الشركة. كما فوضت الجمعية العامة العادية حسن سمير فريد في تسيير الأعمال لحين تشكيل المجلس الجديد.

وبحسب بيان إفصاح صادر عن “برايم” أمس فإن الجمعية رفضت بأغلبية الحضور اعتماد تقرير مراقب الحسابات عن القوائم المالية المستقلة والمجمعة في 30 سبتمبر عام 2022.

فيما علقت الهيئة العامة للرقابة المالية بأنها ستتولى فحص ودراسة موقف الجمعية العامة العادية المنعقدة، من حيث مدى سلامة وقانونية الإجراءات التي تمت أثناء انعقادها وصحة إثبات نسب حضور المساهمين وأعضاء مجلس الإدارة لتلك الجمعية، وكذلك حصة التصويت على القرارات المتخذة فيها بناءً على تحقيقات ستجريها الهيئة مع الأطراف ذات العلاقة بما فيهم مراقب حسابات الشركة الحاضر للجمعية.

تستعد شركة إعماركم للتطوير العقاري، لطرح مشروع “المقطم داون تاون” للاستخدامات المتعددة، بمنطقة الهضبة الوسطى على كورنيش المقطم، باستثمارات تتخطى 1.5 مليار جنيه، وفق بيانات الشركة.

سجلت شركة سي آي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية صافي أرباح بقيمة 865.36 مليون جنيه خلال عام 2022، بانخفاض قدره  43.4%، مقابل أرباح صافية بقيمة 1.53 مليار في 2021، رغم ارتفاع الإيرادات من 2.55 مليار إلى 3.26 مليار جنيه في فترة المقارنة.

وتراجع صافي ربح شركة راية القابضة للاستثمارات المالية إلى 419.2 مليون جنيه خلال عام 2022، مقارنة بصافي ربح قدره 541.3 مليون جنيه خلال عام 2021، بمعدل انخفاض 29.13%، على الرغم من ارتفاع الإيرادات إلى 20.4 مليار من مستوى 16.8 مليار جنيه.

ووافقت “راية القابضة” على السير في إجراءات زيادة رأسمال شركة أمان القابضة لتكنولوجيا الخدمات المالية غير المصرفية والمدفوعات الإلكترونية بواقع 450 مليون جنيه ليرتفع من 615 مليون جنيه إلى 1.06 مليار جنيه، فضلًا عن رفع رأسمال شركة راية للتوزيع من 420.87 مليون جنيه إلى 670.87 مليون جنيه، بغرض تمويل الأنشطة التوسعية والاستثمارية وتمويل رأس المال العامل.

قالت شركة انفينكس، إنها مستمرة في تصنيع هواتفها في مصر وفق خطة استراتيجية طموحة لزيادة الإنتاج خلال الشهور المقبلة، مع الانفراجة التي بدأت تشهدها عملية استيراد مكونات الإنتاج، ودعم الحكومة المصرية للتصنيع المحلي وتشجيع الاستثمار. ورحّبت الشركة، بالتعديلات التشريعية الأخيرة التي سمحت بإعفاء بعض مكونات الهواتف المحمولة من رسم تنمية موارد الدولة، وخفض بعض الرسوم الجمركية، بهدف توطين الصناعة، وطالبت بالمزيد من الدعم الحكومي لتتمكن من تلبية احتياجات السوق المحلى وفتح أسواق للتصدير.

انطلقت، أمس الأول، فعاليات أول أيام النسخة الثانية من قمة تكني القاهرة لريادة الأعمال بالمتحف القومي للحضارة المصرية. وأكد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، خلال افتتاح القمة أن دعم قطاع ريادة الأعمال والشركات الناشئة يعد أحد محاور استراتيجية وزارة الاتصالات التي تحرص على نشر ثقافة ريادة الأعمال ودعم الابتكار الرقمي بكافة المحافظات من خلال نشر مراكز إبداع مصر الرقمية.. التفاصيل

إنفوجراف

اقتصاد الخليج

يقترب صندوق الاستثمارات العامة السعودي من إبرام صفقة بقيمة 35 مليار دولار لشراء طائرات بوينج التجارية. وتأتي الصفقة في إطار بناء أسطول من الطائرات لشركة طيران وطنية جديدة، بحسب “رويترز”.

بدأت السعودية في أكتوبر الماضي، مفاوضات متقدمة لطلب ما يقرب من 40 طائرة من طراز A350 من إيرباص، في الوقت الذي ضغطت فيه شركة بوينج أيضًا من أجل التوسع في النقل بالمملكة.

في سياق آخر، قفزت صافي أرباح شركة أرامكو السعودية بنسبة 46.5% خلال العام الماضي لتسجل 161.1 مليار دولار، بفعل ارتفاع أسعار الطاقة وزيادة الكميات المباعة. وسجلت التدفقات النقدية الحرة مستوى قياسي حيث بلغت 148.5 مليار دولار خلال العام الماضي.

عربي ودولي

تدرس المؤسسة الفيدرالية للتأمين على الودائع بالتعاون مع الاحتياطي الفيدرالي إنشاء صندوق من شأنه أن يسمح للمنظمين بدعم المزيد من الودائع في البنوك التي قد تواجه المشاكل بعد انهيار “سيلكون فالي بنك”. وناقش المنظمون الآلية الخاصة الجديدة في محادثات مع المديرين التنفيذيين في البنوك، وفقاً لأشخاص مطلعين على الأمر. أوضح الأشخاص الذين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم، لأنَّ المحادثات غير معلنة، أنَّ الهدف من إنشاء مثل هذه الآلية هو طمأنة المودعين والمساعدة في احتواء أي حالة من الذعر.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

الإمارات تستثمر 35 مليار دولار لتطوير مدينة رأس الحكمة في مصر

وقعت مصر والإمارات صفقة استثمار عقاري اليوم الجمعة تستحوذ بموجبها...

منطقة إعلانية