ملفات

ايطاليا تمول المرحلة الثالثة من إدارة المخلفات الصلبة في المنيا بـ70 مليون جنيه

السفير الإيطالي: المرحلة الثالثة ترفع طاقة المشروع إلى 500 طن يوميا

وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي : التمويل عبر برنامج مبادلة الديون بالاستثمارات البالغ قيمته 300 مليون يورو

وزيرة البيئة : توفير التكنولوجيا والدعم الفني لمنظومة المخلفات الصلبة في المنيا وزيادة قدرتها

 

وقعت مصر وإيطاليا، الخميس، اتفاقية لتمويل المرحلة الثالثة من مشروع إدارة المخلفات الصلبة بمحافظة المنيا، بقيمة 70.5 مليون جنيه.
ومن المقرر توجيه التمويل الجديد لزيادة قدرات محافظة المنيا على إدارة المخلفات، عن طريق توفير المساعدة الفنية في تنفيذ الخطة العامة، ورفع الوعي العام باستخدام أفضل أساليب إدارة المخلفات الصلبة، والترويج للتخلص من المخلفات وتدويرها، وإنشاء محطة حديثة لإعادة التدوير.

البرنامج المصري الإيطالي لمبادلة الديون يساعد في تحسين حياة المواطنين

وقالت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، إن التوقيع يأتي في إطار الاتفاق الثالث للبرنامج المصري الإيطالي لمبادلة الديون من أجل التنمية، وهو عبارة عن استخدام هذه الديون فى مشاريع تنموية بدل من سدادها للجانب الإيطالي.

سحر نصر وزيرة الاستثمار

ويساعد البرنامج في تحسين حياة المواطنين المصريين، ويؤكد على متانة وعمق العلاقات الاستراتيجية الاقتصادية القوية بين مصر وايطاليا، مشيرة إلى أن القيمة الإجمالية للبرنامج 300 مليون يورو.

أضافت الوزيرة، إن الحكومة تضع ضمن أولوياتها توفير التمويل التنموي والاستثماري للقطاع البيئي، الذي يضم فرصا حقيقية للاستثمارات والمشروعات كثيفة التشغيل، ومرتفعة العائد الاستثماري والبيئي والمجتمعي.

ولفتت نصر إلى البُعد الجغرافي في المشروع، حيث سيسمح التمويل المُقدم من الجانب الإيطالي بتطوير البيئة التشغيلية لإدارة المخلفات في صعيد مصر، ورفع وعي المواطنين بضرورة الاستغلال الأمثل لمواردهم، والتخلص الآمن والمفيد من مخلفاتهم.

3 مراحل لمنظومة الجديدة إدارة المخلفات الصلبة 
من جانبها، أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، أن المرحلة الثالثة تعتمد على توفير التكنولوجيا والدعم الفني لمنظومة المخلفات الصلبة في محافظة المنيا وزيادة قدرتها، عبر الخطة الشاملة لتطوير ودعم المنظومة التي أعدها جهاز تنظيم إدارة المخلفات.

ياسمين-فؤاد-وزيرة-البيئة-
ياسمين-فؤاد-وزيرة-البيئة

تشمل المنظومة الجديدة عدة مراحل هي:

1- تجهيز البنية التحتية والمحطات الوسيطة

2-آلية الجمع وإنشاء مصانع التدوير للاستفادة من تلك المخلفات

3- توفير المدافن الصحية لدفن المخلفات التي لا يمكن تدويرها بشكل آمن يحافظ على البيئة.

وأعلنت وزيرة البيئة عن الشعار الذي سيتم إطلاقه لتنفيذ تلك المنظومة وهو “كل ما نجمع أكثر.. ندور أكتر.. ندفن أقل”.

وزير التنمية المحلية: الشباب يدير مصنع إدارة المخلفات في العدوة بطاقة 300 طن يوميا

من جانبه، قال اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، إن الوزارة تتعاون مع كافة الوزارات والجهات المعنية لإحداث نقلة كبيرة في مستوي النظافة بالشارع المصري في كل محافظات الجمهورية، وإنها منفتحة علي جميع الشركاء الدوليين للاستفادة بخبراتهم في مجال المخلفات الصلبة، ورفع قدرات المحافظات على إدارة المنظومة الجديدة.

محمود-شعراوي-وزير-التنمية-المحلية
محمود-شعراوي-وزير-التنمية-المحلية

وأضاف وزير التنمية المحلية أن توقيع هذه الاتفاقية سيفسح المجال لمساهمة الخبرات الإيطالية في رفع كفاءة العمل، في إطار المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة فى محافظة المنيا، والتي تتعاون فيها الوزارة مع وزارتي الانتاج الحربي والبيئة والهيئة العربية للتصنيع، حيث تحتاج المحافظة إلى إنشاء مصنعين جديدين فى كل من ملوى والمنيا.

أشار الوزير إلى أن هذا التعاون الذي نشهده اليوم يأتي تأكيداً على التعاون فى نقل وتوطين التكنولوجيا بشراكة ايطالية مصرية، من خلال إقامة خطوط التدوير والمعالجة لخدمة مدن المنيا وأبوقرقاص وسمالوط وبنى مزار ومطاى.

كما يعمل حاليا مصنعان فى كل من العدوة وملوى بمحافظة المنيا، تديرهما القطاع الخاص المصرية، حيث تصل طاقة المصنع الجديد في العدوة إلى 300 طن يومي ويديره مجموعة من الشباب ، وتتوسع في إنشاء العديد من مؤسسات إدارة المخلفات في كافة أنحاء الجمهورية وخاصة في محافظة الجيزة .

 

وأضاف شعراوي أن هذه المشروعات ساهمت في توفير فرص عمل للشباب وإيجاد صناعات صغيرة ومتوسطة باستخدام أفضل التكنولوجيا .

السفير الإيطالي: المشروع يتسق مع خطط مصر التنموية

وقال السفير الإيطالي بالقاهرة جامبولو كانتيني، إن برنامج مبادلة الديون من أجل التنمية يركز على تحقيق التنمية المستدامة وتحفيز النمو الاقتصادي في مصر، وهو من أهم البرامج التنموية التي تنفذها الحكومة الإيطالية.

.

سفير-ايطاليا-في- القاهرة- السفير-الإيطالي
سفير-ايطاليا-في- القاهرة- السفير-الإيطالي

أضاف أن اتفاقية اليوم تستكمل المرحلتين الأولى والثانية، اللتان نجحتا في معالجة 300 طن يوميا، ومحطة المعالجة التي سيتم تمويلها عبر الاتفاقية ، ترفع قدرات المعالجة إلى 500 طن يوميا، فضلا عن رفع الوعي المجتمعي بحماية البيئة، ما يوفر حلا عمليا لتحسن الأحوال البيئية بمصر، اتساقا مع خطط مصر التنموية، وبرنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي الطموح للحكومة المصرية.

250 مليون جنيه إضافية من وزارة التخطيط للمرحلة الأولى من مشروع إدارة المخلفات

في الوقت نفسه، وافقت وزارة التخطيط على اعتماد 250 مليون جنيه كمبلغا إضافيًا ضمن خطة العام المالى الحالى 2019-2020، وذلك لتعزيز استثمارات إطلاق المرحلة الأولى من مشروع المنظومة الجديدة للإدارة المتكاملة للمخلفات.

وأكدت الوزارة فى بيان، الخميس، دعم المشروع  فى إطار السعي نحو رفع كفاءة المنظومة البلدية، والتغلب على مشاكل تراكم المخلفات والتخلص الآمن منها، ووقف التدهور البيئي وذلك من خلال منظومة جديدة للإدارة المتكاملة للمخلفات.

 1.25 مليون فرصة عمل توفرها منظومة إدارة المخلفات الجديدة

وستقوم وزارة التخطيط بتدبير التمويل اللازم للبرنامج الأول والمعني بالبنية التحتية لمنظومة المخلفات من خلال الاستثمارات الموجهة للمحافظات بقيمة 9.3 مليار على مدار 5 سنوات، بما يسهم في مواجهة العديد من الآثار السلبية، والمتمثلة في تكدس القمامة بالشوارع وتزايد معدلات الإصابة بالأمراض نتيجة الحرق المكشوف للمخلفات إلى جانب إهدار القيمة المضافة لتلك المخلفات.
كما تهدف المنظومة لمكافحة البطالة وإتاحة حوالى 1.25 مليون فرصة عمل، فضلا عن تحقيق رضا المواطن.
3 برامج تنفيذية لمنظومة المخلفات الصلبة البلدية
يذكر أن البرامج التنفيذية للمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة البلدية تشتمل على 3 برامج هي:
1- البرنامج الأول يتعلق بالمشروعات العاجلة لتطوير البنية التحتية إغلاق المقالب العشوائية والبالغ عددها 57 مقلبا، مع العمل على انشاء محطات وسيطة تتضمن 36 محطة ثابتة و 56 متحركة بإجمالي 92 محطة، إلي جانب إنشاء 59 خلية دفن صحي مع إنشاء 11خط، ورفع كفاءة 14 خط أخرين لإجمالي 17 مصنع تدوير ومعالجة فضلاً عن إنشاء 45 خط جديد لإجمالي 30 مصنع تدوير ومعالجة.
2- البرنامج الثاني يتمثل في عقود التشغيل، ويستهدف عقود تشغيل عمليات الجمع والنقل ونظافة الشوارع وعقود تشغيل المدافن الصحية الجديدة.
3- البرنامج الثالث يمثل الدعم المؤسسي ويهدف للتطوير المؤسسي للمنظومة  على مستوي المحافظات إلي جانب تنمية القوي البشرية والعمل علي المشاركة والتوعية المجتمعية مع دعم القطاع الغير رسمي ودعم صناعات التدوير الصغيرة والمتوسطة.

 

 

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

الأكثر مشاهدة

ليام دينينج يكتب: الهجوم على السعودية ضربة لمستقبل البترول

نحن على وشك اكتشاف مدى قوة الأعصاب فى سوق البترول،...