أخبار

40 % من الأقساط تدرس تحصيلها بالدولار.. أهم ملامح مبادرة الحكومة لدعم السياحة

لدعم السياحة

كتب – أحمد المهدي:

كشف أمين صندوق مستثمري السياحة الثقافية إيهاب عبدالعال لـ”ايكونومي بلس” عن تفاصيل المبادرة الجديدة لدعم السياحة، التي قد تتضمن سداد 40% من قيمة الأقساط المستحقة على الفنادق المستفيدة منها بالدولار.

كان مجلس الوزراء قد وافق قبل نحو شهرين على مبادرة لدعم القطاع السياحى بقيمة 50 مليار جنيه، لبناء وتشغيل غرف جديدة أو الاستحواذ على غرف مغلقة.

للمزيد عن المبادرة:

الحكومة توافق على مبادرة جديدة لدعم القطاع السياحى بقيمة 50 مليار جنيه
تعد السياحة موردا هاما في وقت تواجه مصر نقصا في الدولار وسط التزامها بسداد ديون تناهز 42 مليار دولار في 2024.

قال عبدالعال: “أرى أن الحكومة حريصة على دعم القطاع من خلال هذه المبادرة؛ لتستفيد منها أكبر عدد من الفنادق، بعكس المبادرة التي أطلقت في 30 إبريل لعام 2020 أثناء جائحة كورونا والتي لم تستفد منها سوى 12 منشأة نتيجة ترك آلية تنفيذ المبادرة للبنوك”.

اشترطت البنوك على المستثمرين في المبادرة السابقة تقديم 3 ميزانيات متتالية حققت فيها أرباح، للاستفادة من تمويل بفائدة 5%، وهو ما لم تتمكن العديد الفنادق من تقديمه.

فترة السماح

قال عبدالعال إن المبادرة الجديدة سيتم فيها مطالبة المستثمرين بتقديم رهن تجاري بقيمة الأرض والمباني لضمان سداد القرض، كما أن مدة السداد ستكون وفق حالة كل فندق ما يجعلها تتراوح بين 3 و10 سنوات، وفق تقديره.

أضاف:” مجلس النواب يعكف حاليا على دارسة المبادرة لمنحها الصيغة التنفيذية في القريب العاجل، بما يساعد القطاع في تحقيق زيادة من العائدات الدولاية من السياحة”.

تعد السياحة واحدة من أهم روافد الدولار للاقتصاد المصري، حيث تستهدف الحكومة تحقيق عائد 30 مليار دولار بحلول 2028.

توقع عبدالعال أن تستفيد من المبادرة فنادق مصرية تستحوذ على 75% من حصة الفنادق بالسوق.

أوضح أن المبادرة سوف تعمل على توفير التمويل اللازم بالمقاصد السياحية المصرية بناء على عوائدها للاقتصاد، خاصة وأن الأقصر وأسوان والقاهرة والاسكندرية في حاجة لزيادة الطاقة الاستيعابية للفنادق بعكس شرم الشيخ والغردقة.

10 آلاف غرفة جديدة

تبلغ عدد الفنادق الثابتة بالأقصر وأسوان 20 فندقا، بالإضافة إلى 180 فندقا عائما، بطاقة استيعابية 20 ألف سائح أسبوعيا في الوقت الذي تحتاج فيه لإضافة 10 آلاف غرفة سنوية لاستيعاب بين 300 و400 ألف سائح سنويا، حسبما أشار عبدالعال.

وأضاف:” القاهرة تحتاج إلى زيادة الطاقة الاستيعابية للفنادق ذات الـ 3 و 4 نجوم، كما أن هناك ما لا يقل عن 150 ألف غرفة بشرم الشيخ والغردقة ومرسى علم تحت الإنشاء منذ أيام الثورة”.

استقبلت مصر حوالي 14.9 مليون سائح خلال العام الماضي، بزيادة سنوية تخطت 27% مسجلة أعلى مستوى في تاريخ السياحة المصرية، بالرغم من الاضطرابات التي تشهدها المنطقة منذ اندلاع الحرب في غزة في السابع من أكتوبر الماضي.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

“بولد رووتس” للتسويق العقاري تدشن أول مكتب إقليمي لها في دبي

عقدت شركة "بولد رووتس" للتسويق العقاري أولى فعالياتها في ختام...

منطقة إعلانية