أخبار

الصناعات المعدنية: تدبير البنوك للدولار والإفراج عن الخامات شروط لهبوط الأسعار

الصناعات المعدنية

كتب: أحمد المهدي

قال المدير التنفيذي لغرفة الصناعات المعدنية محمد حنفي لـ”إيكونومي بلس” إن الاستقرار ثم تدبير البنوك للدولار من أهم عوامل هبوط أسعار المنتجات، مثل الحديد الذي يعد كباقي السلع في الأسواق التي شهدت تذبذبا منذ بداية شهر فبراير الجاري.

يتراوح سعر طن الحديد تسليم أرض المصنع بين 51.5 ألف جنيه و 52 ألف جنيه بعد حالة الصعود والهبوط الأخيرة.

رهن حنفي خفض الأسعار بصورة سريعة في الأسواق بالإفراج عن الخامات المتكدسة بالموانىء منذ فترة، من خلال قيام البنوك بتوفير للدولار بسعر أقل من أسعار السوق الموازية التي لامست الـ 70 جنيها سابقا وانخفضت لأقل من 45 جنيها للدولار حاليا.

تشهد السوق الموازية للدولار توقف تام في حركتي البيع والشراء مع انخفاضه لمستويات أقل من الـ 45 جنيها إثر الصدمة التي تلقتها بإعلان الحكومة عن أكبر استثمار أجنبي مباشر في تاريخ مصر بقيمة 35 مليار دولار لتطوير مدينة رأس الحكمة.

يصل حجم إنتاج مصانع الحديد سنويا إلى 10 ملايين طن منهم 8 ملايين طن حديد تسليج للسوق المحلية، و2 مليون طن من المسطحات واللفائف للتصدير.

تعمل مصانع الحديد بطاقة إنتاجية تتراوح نسبتها حاليا بين 40 و 50% بسبب أزمة الدولار، بعدما كانت تعمل بطاقة لا تقل عن 70%.

قال حنفي إن الاستثمار في رأس الحكمة لن ينعش إنتاج الحديد بصورة كبيرة، نتيجة عدم اعتماد المنتجعات السياحية على الكميات نفسها المستخدمة بالمدن السكنية ذات الأدوار المتكررة.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

“بولد رووتس” للتسويق العقاري تدشن أول مكتب إقليمي لها في دبي

عقدت شركة "بولد رووتس" للتسويق العقاري أولى فعالياتها في ختام...

منطقة إعلانية