النشرة البريدية

مصر تبحث زيادة الاحتياطي الاستراتيجي من السلع الأساسية 20%.. “كومباس” تؤسس شركة إدارة مع “سي آي” لإطلاق صندوق C3 للاستثمار بالأسهم

مصطفى مدبولي

هذه النشرة تأتيكم برعاية

العناوين الرئيسية

إدراج مصر على جدول المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي يوم الجمعة المقبل

“فيتش سوليوشنز” تخفض توقعات نمو الاقتصاد المصري إلى 4.2% خلال 2023/2024

البنوك تنتهي من تمويل كافة السلع الأساسية المعلقة بالموانئ

“قرضي” تستهدف الوصول بمحفظتها إلى مليار جنيه العام الجاري

“القابضة الكيماوية” تبدأ أعمال تصفية “راكتا” بحصر الأصول الأسبوع الجاري

“الشراء الموحد” تخطط للانتهاء من مشروع المخازن الاستراتيجية بحلول 2025

للاشتراك في قناة إيكونومي بلس على واتس آب – تليجرام  اضغط 

 

القصة الرئيسية

مصر تبحث زيادة الاحتياطي الاستراتيجي من السلع الأساسية 20%

أعلن رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي أمس الأحد، أن الحكومة تبحث زيادة الاحتياطي الاستراتيجي من السلع الأساسية بنحو 20%، مشيرًا إلى أن الحكومة تعتزم البدء في اتخاذ إجراءات سريعة لتوفير مخزون استراتيجي من السلع الأساسية لضبط الأسواق والسيطرة على الأسعار. وأكد مدبولي في بيان نشرته رئاسة مجلس الوزراء على شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن هناك توجيهات بأن تتولى جهات تابعة للدولة مسئولية توفير هذا المخزون الاستراتيجي لمواجهة ارتفاع الأسعار.

وشدد مدبولي على أن الدولة لا تعمل ضد القطاع الخاص لكن يجب أن تكون هناك تدخلات لضبط الأسواق في وقت الأزمات. وأشار البيان إلى أن مدبولي طلب من الوزراء والمسئولين المعنيين تحديد الاحتياجات الفعلية المطلوبة من السلع الاستراتيجية، تمهيدًا لبدء إجراءات استيرادها، وتوفيرها بالأسواق، بما يسهم في تحقيق توازن الأسعار. وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي قد وجه الحكومة نهاية الأسبوع الماضي بتخصيص عدة مليارات لشراء السلع الأولية وتوفيرها بالأسواق في مسعى لإحداث التوازن. وقال السيسي في بث تليفزيوني إن الهدف من الاقتصاد الحر والسوق الحرة كان منح الفرصة للجميع وهو ما أدى لتراجع دور الحكومة لكنه أضاف “أشجع مؤسسات الدولة بالدخول في مسألة السلع… لإحداث التوازن في السوق”.

وفي سياق متصل، رفعت الشركات الحكومية في مصر أسعار تسليم السكر الحر للقطاع التجاري بنسبة 33%، ليصل سعر الطن تسليم أرض المصنع إلى 32 ألف جنيه، بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج وتحرير سعر صرف الجنيه، بحسب رؤساء شركات حكومية لإنتاج السكر تحدثوا مع “اقتصاد الشرق مع بلومبرج”. أحد رؤساء شركات السكر التابعة لوزارة التموين قال إن تحرير سعر الصرف “زاد من تكاليف الإنتاج بالمصانع”، ضاربًا بسعر الغاز الطبيعي مثلًا على ما سبق، إذ كانت الشركة تحصل على المليون وحدة حرارية بريطانية بـ145 جنيهًا، وارتفع السعر حاليًا إلى 240 جنيهًا.

مسئول حكومي قال، إن السكر “متاح حاليًا بوفرة في كافة الشركات بعد رفع سعره”، مضيفًا أن الوزارة تركت حرية التسعير للشركات، شرط ألا يزيد السعر عن 32 ألف جنيه للطن”. أضاف أن الأسعار الجديدة دخلت حيز التنفيذ منذ السبت الماضي، بهدف إيصال سعر كيلو السكر للمستهلك النهائي إلى 35 جنيهًا. أحد رؤساء مصانع السكر الحكومية قال إن المصانع ستقوم بكتابة سعر البيع من المصنع وإلى التاجر بالفاتورة، حتى يلتزم التجار ببيع السكر بسعر 35 جنيهًا للكيلوجرام الواحد.

أهم الأخبار

كشف طارق عبدالرحمن، الشريك التنفيذي بشركة كومباس كابيتال، عن أن الشركة بصدد إطلاق صندوق C3 للاستثمار في الأسهم بالتعاون مع بنك الاستثمار سي آي كابيتال في منتصف مايو المقبل، مرجحًا أن يحصد الصندوق موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية في غضون أسبوع. وأضاف عبدالرحمن في تصريحات لصحيفة “البورصة”، أن “كومباس كابيتال” قامت بتأسيس شركة إدارة باسم C3 بالمناصفة بينها وبين “سي آي كابتيال” لتتولى مهام إدارة الصندوق. وقال إن الإغلاق الأولى يستهدف جمع ملياري جنيه، على أن يصل في الإغلاق الثاني إلى نحو 3 مليارات جنيه، مشيرًا إلى جمع تعهدات للاكتتاب في الإغلاق الأولي من أكثر من 10 مؤسسات وبنوك.

وتابع أن السياسة الاستثمارية للصندوق تتمثل في الاستثمار بحصص تتراوح بين 10 و33% في أسهم شركات مدرجة بالبورصة، حتى تتيح إمكانية التواجد في عضوية مجالس الإدارة والمشاركة في اتخاذ القرارات. ونشرت ذات الصحيفة في وقت سابق في فبراير من العام الماضي عن عزم شركة كومباس كابيتال بالتعاون مع سي آي كابيتال إطلاق صندوق استثمار بالأسهم المقيدة بحجم مستهدف ملياري جنيه.

كشفت منصة “العربية” إنه تم إدراج مصر على جدول المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي يوم الجمعة المقبل الموافق 29 مارس الجاري. ورفع صندوق النقد الدولي في مارس الجاري، برنامجه الحالي لإقراض مصر إلى 8 مليارات دولار، وذلك في الوقت الذي سمح فيه البنك المركزي للجنيه بالهبوط، وقال إنه سيسمح بحرية تداول العملة. ويسمح الاتفاق الجديد بتوسيع لتسهيل الصندوق الممدد البالغ 3 مليارات دولار لمدة 46 شهرًا الذي أبرمه صندوق النقد الدولي مع مصر في ديسمبر 2022، والذي كان أحد بنوده الرئيسية التحول إلى نظام أكثر مرونة لسعر الصرف.

خفضت مؤسسة فيتش سوليوشنز للأبحاث توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي لمصر خلال العام المالي الحالي 2023/2024 من 4.4% إلى 4.2%، تأثرًا بالتداعيات الاقتصادية للعدوان الإسرائيلي على غزة، والتي تعتقد المؤسسة أنها ستؤثر على الاستثمار والاستهلاك وصافي الصادرات. وقالت “فيتش” إنه من شأن زيادة الاستثمار الأجنبي أن يعوض التباطؤ في الطلب المحلي والصادرات، مع ترجيح تحسن صورة الاستثمار خلال السنة المالية القادمة مقارنة بالسنة المالية الحالية، والتي انخفض بها الإنفاق الرأسمالي نتيجة لثلاثة أسباب رئيسية وهي، استمرار معاناة القطاع الخاص مع الشكوك المتعلقة بالسياسات ما يقيد الوصول إلى العملات الأجنبية، مع ارتفاع تكلفة الاقتراض وضعف الطلب في السوق.

وتابعت: هناك تأثير أيضًا للحرب الإسرائيلية على غزة فيما يتعلق بحالة عدم اليقين التي تحيط بمناخ ممارسة الأعمال التجارية في مصر، فضلًا عن محاولة مصر لإيجاد سياسات للتعامل مع ما يتعلق بالحرب وتحت وطأة الضغوط، وكانت الحكومة المصرية أعلنت تعليق الأشغال العامة التي بها مكون كبير من السلع المستوردة، في سبيل تخفيف الضغط على ميزان المدفوعات.

انتهت البنوك المصرية من تمويل كل طلبات الاستيراد المعلقة بالموانئ بالنسبة للسلع الأساسية، والقضاء على قائمة الانتظار، خاصةً السلع الغذائية، والدوائية والأعلاف، ومستلزمات، وبحسب مسئول في البنك المركزي المصري، فإن الجهاز المصرفي دبر كافة طلبات الاستيراد المعلقة وتسير حاليًا الأعمال اليومية الجديدة. من جانبه، قال يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، إنه لا يوجد ولا مستند واحد متبق ولا اعتماد حتى لدى مصرفه بالنسبة للسلع الأساسية ومستلزمات الإنتاج، المتبقي فقط هو بعض السلع الرفاهية مثل السيارات، والموبايلات.

حديث نائب رئيس البنك الأهلي المصري، إلى “اقتصاد الشرق مع بلومبرج” تطابق أيضًا مع حديث رئيس أحد البنوك الكبرى الخاصة قائلًا: “انتهينا من تمويل كافة طلبات الاستيراد للسلع الأساسية باستثناء 13 سلعة كمالية وترفيهية تحتاج إلى موافقة البنك المركزي لتوفير التمويل اللازم لاستيرادها”. وتوقع مسئول في أحد البنوك الخاصة أن يصدر البنك المركزي قرارًا قريبًا برفع الحجب عن تمويل 13 سلعة كمالية بعد وفرة العملة الأجنبية بالبنوك. فيما كشف الشحات غتوري، رئيس مصلحة الجمارك، عن أن مصر أفرجت عن بضائع بأكثر من 14.5 مليار دولار منذ يناير الماضي وحتى نهاية الأسبوع الماضي، أغلبها سلع أساسية ومستلزمات إنتاج وأعلاف وأدوية، وفق منصة “الشرق مع بلومبرج”.

فيما تسببت زيادة الإفراجات الجمركية الأخيرة عن الأعلاف في انخفاض أسعارها بنحو 35% خلال شهر مارس الجاري، لتهوى إلى 22 ألف جنيه للطن، مقابل 34 ألف جنيه للطن في فبراير الماضي، بحسب مجموعة من كبار العاملين بالسوق تحدثوا لمنصة “اقتصاد الشرق مع بلومبرج”. وقال ثروت الزيني، نائب رئيس اتحاد الدواجن، إن الأعلاف تمثل نحو 70% من مكوّنات إنتاج العديد من السلع الغذائية كالدواجن، والبيض، واللحوم، والألبان، وكان يتم جمع الدولار من السوق السوداء بسعر يتراوح بين 60 و70 جنيهًا للدولار، لكن مع ارتفاع الجنيه عاودت الأسعار النزول لتقترب من مستوياتها الطبيعية.

تستهدف شركة قرضي الوصول بحجم محفظتها التمويلية للشركات الصغيرة والمتوسطة “SMEs” لأكثر من مليار جنيه خلال العام الجاري، مقابل 400 مليون جنيه حاليًا، وفق حديث عبدالعزيز عبد النبي، مؤسس شركة قرضي إلى صحيفة “البورصة”. وأضاف عبدالنبي، أن الشركة لديها نحو 1800 عميل حاليًا على المنصة، إلى جانب زيادة التواجد في فروع البريد حتى باتت متواجدة في 8 فروع على أن ترتفع خلال الفترة المقبلة لتصل إلى 12 فرعًا. وتابع أن الشركة تعمل على زيادة رأسمالها في الوقت الحالي إلى 1.5 مليار جنيه، مقابل 1.050 مليار جنيه.

وأوضح أن نشاط “قرضي” قائم على العمل وسيطا في تدبير التمويلات للشركات الصغيرة والمتوسطة، من المؤسسات المُقرضة مثل البنوك وشركات التأجير التمويلي والتخصيم. وأشار إلى أن أبرز مساهمي الشركة هم: صندوق سنابل الصندوق التابع لصندوق الاستثمارات العامة السعودى، إلى جانب صندوق 500 جلوبال الأمريكي، وأحد مساهمي الصندوق بشخصه، وعدد من المستثمرين السعوديين.

تبدأ لجنة تصفية شركة العامة لصناعة الورق راكتا، الأسبوع الجاري في أعمالها التي كلفتها بها الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، “المساهم الرئيسي” باجتماع الجمعية العمومية نهاية الأسبوع الماضى. وبحسب ما كشفته مصادر مطلعة لصحيفة “البورصة”، ستبدأ الشركة خلال الأسبوع الجارى، جرد وحصر كافة الأصول عن طريق لجنة التصفية، التي كلفتها الشركة القابضة بالبدء في عملها عقب عدم نجاحها في التوصل لمستثمرين يمكنهم الدخول في زيادة رأس مال الشركة وتنفيذ خطة تطويرها.

وبحسب إفصاح الشركة قررت الجمعية العمومية غير العادية للشركة العامة لصناعة الورق “راكتا”، في سبتمبر الماضي استمرار عمل الشركة لحين التوصل لمستثمر يمكنه المشاركة في تطوير الشركة، على أن تتم إعادة النظر في الأمر خلال الجمعية العامة التالية والتي انعقدت الأسبوع الماضي بعد تراكم الخسائر المرحلة وتخطيها أكثر من نصف رأس المال وحقوق المساهمين. ويتخطى إجمالي الخسائر المرحلة من الأعوام السابقة، لنحو 881.3 مليون جنيه بمعدل 154.7% من حقوق المساهمين، وفقًا لإفصاح الشركة.

وتمتلك الشركة القابضة للصناعات الكيماوية نحو %80.3 من أسهم شركة راكتا، وتعد باقي الأسهم حرة التداول بالبورصة المصرية. وتنص المادة 38 من القانون رقم 203 لسنة 1991 على أنه “إذا بلغت خسائر الشركة نصف رأس المال المصدر وجب على مجلس الإدارة أن يبادر إلى دعوة الجمعية العامة غير العادية للنظر في تصفية الشركة أو استمرارها”.

تستهدف الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية للانتهاء من مشروع إنشاء 6 مخازن استراتيجية لتخزين الأدوية والمستلزمات الطبية بحلول 2025. وقال هشام بدر، نائب رئيس الهيئة، إن الطاقة الاستيعابية للمخازن الست تبلغ 195 ألف بالتة وتقع في محافظات القاهرة والإسكندرية والدقهلية وقنا والمنيا والإسماعيلية. أضاف بدر لصحيفة “البورصة” أن محافظة القاهرة تستحوذ على 80 ألف بالتة، لأنها مركز استراتيجي. ويهدف إنشاء هذه المراكز تحقيق توزيع عادل متكافئ للأدوية والمستلزمات الطبية لجميع محافظات الجمهورية ووضع نظام لوجستي متكامل يبدأ من استلام الأدوية ثم ضخها من خلال شبكة متكاملة من المخازن، حيث يتم تسليمها إلى المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية.

نتابع

دخلت شركة مدينة مصر للإسكان والتعمير في مفاوضات مع عدة بنوك للحصول على تسهيلات بنكية بقيمة تتجاوز 5 مليارات جنيه، لتمويل مشروعاتها الجارية، بحسب بيان إفصاح صادر عن الشركة أمس. وسبق أن صرح الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة، عبد الله سلام، بأن شركته تدرس الحصول على تسهيلات بنكية بما يزيد على 5 مليارات جنيه خلال العام الجاري، حيث تستهدف ضخ استثمارات بقيمة 10 مليارات جنيه في أعمال الإنشاءات في 2024، ارتفاعًا من نحو 7 مليار جنيه في العام الماضي.

فيما كشف محمد خالد العسال، العضو المنتدب لشركة مصر إيطاليا، عن استهداف شركته إقامة 3 فنادق في مشروع “سولاري” بمنطقة رأس الحكمة بالساحل الشمالي، ضمن استثمارات تصل قيمتها إلى 8 مليارات جنيه، وفق صحيفة “حابي”. وتعمل شركات التطوير العقاري على زيادة استثماراتها الفندقية خاصة في الساحل الشمالي عقب الإعلان عن صفقة مشروع رأس الحكمة مع القابضة الإماراتية”ADQ”.

أعلنت مجموعة حسن علام العقارية عن الاستحواذ على قطعة أرض جديدة بمساحة 279 فدانًا في “مستقبل سيتي” من شركة ميدار للاستثمار والتنمية العمرانية المالك والمطور العام لمدينة “مستقبل سيتي”، وذلك في إطار استراتيجية حسن علام العقارية الهادفة للتوسع بأعمالها في شرق القاهرة وترسيخ مكانتها باعتبارها من أبرز شركات التطوير العقاري سريعة النمو في السوق المصرية.. التفاصيل

بدأت شركة أكت فاينانشال للاستشارات تنفيذ خطة الطرح في البورصة المصرية، وتستهدف إتمام العملية خلال الربع الثاني من عام 2024، إذ كشفت مصادر لصحيفة “المال” عن إجراء الشركة مباحثات مع عدة بنوك استثمار لاختيار مستشار مالي لعملية الطرح. وسبق أن كشفت الصحيفة عن التخطيط لزيادة رأسمالها عبر الطرح في البورصة خلال 2023، الأمر الذي تم إرجاؤه نظرًا لعدم جاذبية الظروف المحيطة آنذاك.

أتمت شركة “ڤاليو”، شركة تكنولوجيا الخدمات المالية، عن إتمام الإصدار الثامن لسندات توريق بقيمة 888 مليون جنيه، وهو ضمن برنامج إصدار سندات توريق تم تجديده بقيمة 9 مليارات جنيه. وتم طرح الإصدار على شريحتين مقابل محفظة أوراق القبض المحالة لصالح شركة إي اف چي للتوريق. تبلغ قيمة الشريحة الأولى 639.4 مليون جنيه ومدتها 6 أشهر.. التفاصيل

وقعت وزارات التخطيط والبيئة والتنمية المحلية والهيئة العربية للتصنيع عقود تنفيذ مشروعات المرحلة الخامسة من البنية الأساسية لمنظومة المخلفات الصلبة، والتي تتضمن إنشاء 5 مدافن صحية آمنة في محافظات مطروح والبحيرة ودمياط والشرقية والجيزة، بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 480 مليون جنيه.

قفز صافي أرباح بنك القاهرة بمعدل 112% خلال عام 2023، مسجلًا 6.7 مليار جنيه مقابل 3.1 مليار جنيه في 2022، بفضل نمو ارتفاع صافي الدخل من العائد بواقع 39% لتصل إلى 17.8 مليار جنيه، بالتوازي مع نمو صافي الدخل من الأتعاب إلى 3.9 مليار جنيه بزيادة 58%، لتصل الإيرادات التشغيلية إلى 22.2 مليار جنيه مقارنة بـ15.8 مليار جنيه بنسبة نمو 41% خلال فترة المقارنة. وكشفت بيانات بنك القاهرة عن بيع نسبة 10% من رأسمال شركة حراسات للأمن والحراسة إلى البنك الزراعي المصري، فضلًا عن المساهمة بنسبة 20% في رأس مال شركة مصر لإدارة صناديق الاستثمار، وهي التي تدير صندوق مصر العقاري.

إنفوجراف

الصناديق السيادية

اقتصاد الخليج

تفاقم صافي خسائر شركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات”بترورابغ” السعودية بأكثر من 300% إلى نحو 4.7 مليار ريال تقريبًا في 2023 مقارنة بالعام 2022، وفق البيانات المالية للشركة المعلنة أمس الأحد على سوق “تداول”. وعزت الشركة الأسباب الرئيسية وراء الارتفاع في صافي الخسارة خلال العام الماضي مقارنة بالعام السابق، إلى ظروف السوق الصعبة التي أثرت سلبًا على هوامش الربح لكل من المنتجات المكررة والبتروكيماوية، إضافة إلى الارتفاع الكبير في تكاليف التمويل نتيجة ارتفاع أسعار الفائدة، مع الإيقاف غير المجدول لوحدة تكسير الإيثان (ECR) بدءًا من 1 مارس 2023 ولمدة 20 يومًا لإجراء أعمال الصيانة الضرورية.

تصدرت الإمارات العربية المتحدة دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مؤشر انفتاح وتسهيل التأشيرات السياحية العالمية لعام 2023، الذي تعده منظمة الأمم المتحدة للسياحة. وسجلت الإمارات 67.80 نقطة على المؤشر العام، متفوقةً على وجهات سياحية عالمية مثل المملكة المتحدة والدنمارك وفرنسا واليابان وإيطاليا وغيرها. وتتراوح درجات مؤشر انفتاح التأشيرات السياحية من صفر إلى 100، فكلما ارتفعت درجة مؤشر الانفتاح، تم تسهيل المزيد من التأشيرات السياحي، وفق صحيفة البيان الإماراتية. وزاد عدد نزلاء المنشآت الفندقية بالإمارات إلى 28 مليون نزيل خلال عام 2023 بنسبة نمو بلغت 11% مقارنة بعام 2022، وبإجمالي 97.3 مليون ليلة فندقية.

عربي ودولي

كشفت صحيفة فايننشال تايمز، أمس الأحد، أن الاتحاد الأوروبي سيقدم لقوات الأمن التونسية ما يصل إلى 164.5 مليون يورو نحو 177.74 مليون دولار على ثلاث سنوات. وأضافت الصحيفة أن بروكسل تعهدت بتقديم تمويل قيمته 105 ملايين يورو لتونس يتعلق بالحد من الهجرة في اتفاق موقع العام الماضي، لكن لم يُصرف أغلبه حتى الآن. ويواصل الاتحاد الأوروبي عقد اتفاقيات مع دول شمال إفريقيا بعد تونس وموريتانيا ومصر في محاولة لمنع وصول المهاجرين إلى حدوده، وهي استراتيجية انتقدها المدافعون عن حقوق الإنسان لفاعليتها غير المؤكدة.

قالت وكالة “بلومبرج” إن الأرباح السنوية لشركة “سينوبك” Sinopec الصينية تراجعت بنسبة 13%، بعد انخفاض أسعار النفط وتسجيل مصافي التكرير الصينية عامًا قياسيًا في المعالجة والواردات. وأعلنت أكبر شركة لمعالجة الوقود في الصين، والمعروفة رسميًا باسم شركة الصين للبترول والكيماويات، عن صافي دخل قدره 58.3 مليار يوان، نحو 8 مليارات دولار للعام الماضي، بحسب بيان من الشركة للبورصة. وذلك بالمقارنة مع 66.2 مليار يوان في عام 2022.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

“بولد رووتس” للتسويق العقاري تدشن أول مكتب إقليمي لها في دبي

عقدت شركة "بولد رووتس" للتسويق العقاري أولى فعالياتها في ختام...

منطقة إعلانية