سبورت بلس أخبار

الأعلى عربيا.. 51.5 مليون دولار مبيعات الأندية المصرية للاعبي كرة القدم في 5 سنوات

الأندية
تشهد سوق انتقالات لاعبي كرة القدم في مصر رواجاً من حيث ما تنفقه الأندية لشراء عقود اللاعبين وكذلك على مستوى الإيرادات الذي تصدرت فيه الأندية المصرية المشهد على المستوى العربي خلال الفترة من 2019 حتى 2023، كما أنها حلت بعد السعودية وقطر والإمارات، على مستوى الإنفاق.

الأعلى عربيا

حلت الأندية المصرية في الصدارة عربياً من حيث مبيعات عقود لاعبي كرة القدم، خلال الفترة من 2019 حتى 2023، بحسب تقرير صادر عن الشرق للأخبار، يرصد حركة سوق انتقالات اللاعبين في السنوات الخمس الأخيرة.
جمعت الأندية المصرية 51.5 مليون دولار، من بيع عقود اللاعبين خارجياً وفق ما رصده النظام الدولي للانتقالات “تي إم إس” التابع للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.
تفوقت الأندية المصرية على نظيرتها السعودية على مستوى بيع عقود اللاعبين في السنوات الخمس الأخيرة، والتي جمعت 49 مليون دولار، وحلت أندية المغرب في المركز الثالث وأندية تونس رابعاً، فيما كان المركز الخامس في القائمة من نصيب الأندية الإماراتية.
شهد عام 2019، الدخل الأكبر للأندية المصرية من مبيعات اللاعبين خارجياً في السنوات الخمس الأخيرة، والذي جمعت فيه حوالي 17.5 مليون دولار، لكن هذا الرقم تراجع بنسبة 57% في عام 2020 الذي لم تحقق فيه الأندية المصرية إلا 7.6 مليون دولار، لكنه لم يكن الأسوأ بين الأعوام الخمسة.
عام 2021 كان هو العام الأقل إيراداً للأندية المصرية من بيع اللاعبين خارجياً خلال الفترة من 2019 حتى 2023، إذ لم يصل دخل الأندية فيه من هذا البند 5 ملايين دولار، لكن الأمر تحسن في عام 2022 بنسبة 129%، وجمعت الأندية حوالي 11.2 مليون دولار، لتحقق ثاني أفضل إيرادات لها خلال السنوات الخمس الأخيرة.
خلال العام الماضي 2023، حدث تراجع طفيف بلغ 8% على مستوى بيع عقود اللاعبين للخارج، حيث جمعت الأندية المصرية 10.3 مليون دولار، بعد صفقات كبيرة مثل انتقال إمام عاشور من الزمالك إلى ميتلاند الدنماركي في يناير 2023، وحمدي فتحي من الأهلي إلى الوكرة القطري، ومحمد شريف من الأهلي إلى الخليج السعودي في الصيف.
الأعلى عربيا.. 51.5 مليون دولار مبيعات الأندية المصرية للاعبي كرة القدم في 5 سنوات
على مستوى عدد اللاعبين، انتقل من الأندية المصرية للخارج نحو 512 لاعباً، خلال السنوات الخمس الأخيرة، لتحل في المركز الثالث عربياً خلف الأندية السعودية التي جات في الصدارة بنحو 1046 لاعباً، وحلت الأندية التونسية في المركز الثاني بمنح بطاقات الانتقال الخارجي لنحو 680 لاعباً.
وبالرغم من تواجد مصر ثالثاً في القائمة خلال آخر 5 سنوات، لكنها غابت عن قائمة الدول العربية الخمس الأعلى تصديراً للاعبين في عام 2023، مع أنه كان الأعلى بالنسبة لها في الفترة من 2019 حتى 2023، على مستوى انتقال اللاعبين خارجياً بعدد 128 انتقالاً.
تصدرت السعودية عدد الانتقالات الخارجية في عام 2023 على المستوى العربي بعدد 233 لاعباً، وجاءت الأندية الإماراتية في المركز الثاني بعدد 167 لاعباً، فيما جاءت المراكز الثلاثة الأخرى على الترتيب من نصيب تونس وليبيا والمغرب.
إجمالاً بلغ سوق بيع اللاعبين من الدول العربية للخارج في آخر 5 سنوات نحو 220 مليون دولار منها 50.7 مليوناً في عام 2023، فيما بلغ عدد اللاعبين المغادرين حوالي 6161 لاعباً منهم 1578 في العام الماضي.

2019 الأعلى إنفاقا للأندية المصرية

كان عام 2019 هو الأعلى على صعيد الإنفاق بالنسبة للأندية المصرية، خلال آخر 5 سنوات، حيث وصل إلى 33.7 مليون دولار، وتراجع هذا الرقم بنسبة 68% في عام 2020 ليصل إلى 10.8 مليون دولار ، وتواصل هذا التراجع في عام 2021 ليصل إلى 6.3 مليون دولار.
أقل الأعوام إنفاقاً للأندية المصرية على ضم لاعبين من الخارج، كان 2022 والذي وصل حجم الإنفاق فيه إلى أقل من 5 ملايين دولار، لكن الأمور تغيرت في العام الماضي 2023، والذي شهد زيادة في الإنفاق بنسبة 94% عن العام الذي سبقه، بعدما أنفقت الأندية المصرية نحو 9.5 مليون دولار معظمها عن طريق الأهلي الذي ضم إمام عاشور من ميتلاند الدنماركي، ورضا سليم من الجيش الملكي المغربي.
رضا سليم من الجيش الملكي المغربي
وضمت الأندية المصرية خلال الفترة من 2019 حتى 2023، نحو 461 لاعباً، كان العدد الأكثر منهم في العام الماضي الذي شهد ضم 135 لاعباً من الخارج، بزيادة كبيرة جداً عن عام 2022 الذي بلغ فيه عدد اللاعبين الذين تم ضمهم 59 لاعباً.
وبلغ إجمالي ما أنفقته الأندية العربية على ضم لاعبين من الخارج 1.826 مليار دولار في آخر 5 سنوات، منهم 1.221 مليار دولار في عام 2023، وصل عدد الانتقالات فيهم 7956 لاعباً منهم 2162 في العام الماضي.
 

65 مليون دولار أنفقتها الأندية المصرية آخر 5 سنوات لضم لاعبين من الخارج

وصل إجمالي ما أنفقته الأندية المصرية لضم لاعبين من الخارج في الفترة من 2019 حتى  2023، نحو 65.2 مليون دولار، لتأتي في المركز الرابع عربياً.
أندية المملكة العربية السعودية جاءت في صدارة الأندية العربية من حيث الإنفاق في السنوات الخمس الأخيرة، بفارق كبير عن جميع أندية الدول العربية، خاصة بعد الإنفاق الكبير الذي تم في انتقالات 2023، بإجمالي 1.28 مليار دولار، وحلت الأندية القطرية في المركز الثاني بإنفاق 320.5 مليون دولار.
المركزالثالث كان من نصيب أندية الإمارات التي أنفقت حوالي 140.3 مليون دولار، فيما حلت أندية تونس خلف نظيرتها المصرية بعدما أنفقت 7.8 مليون دولار على ضم لاعبين من الخارج في آخر 5 سنوات.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

المركزي يثبت معدلات الفائدة وسط مخاوف من تسارع التضخم

قررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري اليوم الإبقاء على...

منطقة إعلانية