سيارات أخبار

تراجع المبيعات يدفع “تسلا ” لتسريح 10% من موظفيها عالميا

تعتزم شركة تسلا تسريح ما قد يتجاوز 10% من موظفيها عالميا، بحسب ما نقلته رويترز اليوم الاثنين.
 
تعد تسلا أكبر شركة سيارات في العالم من حيث القيمة السوقية، ويبلغ عدد موظفيها على مستوى العالم 140,473 حتى ديسمبر الماضي.
 
تواجه الشركة منافسة شرسة خاصة من شركة BYD الصينية.
 
وفقا للمذكرة الداخلية التي أطلعت عليها رويترز، جاء قرار التسريح نتيجة تراجع المبيعات وتصاعد حرب الأسعار للمركبات الكهربائية.
 
أبلغت الشركة بالفعل بعض الموظفين بالتسريح.
 
منذ بداية العام، انخفضت أسهم تسلا بنحو 31%، بينما ارتفعت أسهم كل من تويوتا موتور بنسبة 45%، وجنرال موتورز بنسبة 20%.
 
قال إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لتسلا في المذكرة:” أثناء استعداد شركتنا للمرحلة التالية من النمو، من المهم للغاية النظر في كل جانب من جوانب الشركة لتقليل التكاليف وزيادة الإنتاجية”.
 
وأضاف:” قمنا بمراجعة شاملة للمنظمة واتخذنا القرار الصعب بتقليل عدد موظفينا بأكثر من 10% عالميًا”.
 
يأتي إيلون ماسك بالمرتبة الثالثة في مؤشر بلومبرج للمليادرات بثروة تبلغ 185 مليار دولار.
 
وبحسب رويترز اليوم، قامت شركة الطاقة العملاقة بي بي بتسريح 10% من موظفيها في أعمال شحن السيارات الكهربائية نتيجة تباطؤ النمو في مبيعات السيارات الكهربائية.
 
“تعكس تسريحات العمالة توقعات استمرار ضعف الطلب”، وفق كبير محللي الأبحاث في روث كابيتال كريج إيروين.
 
جاء قرار التسريح، عقب فشل الخصومات في إنعاش المبيعات ما تسبب في تراجع المبيعات في الربع الأول لأول مرة منذ ما يقرب من 4 سنوات.
 
من المتوقع أن تواجه شركة تسلا تباطؤ في مبيعاتها في 2024، بعد سنوات من النمو السريع.
 
دفع أيضا استمرار الفائدة المرتفعة تسلا إلى التأخر في تجديد نماذجها القديمة، في المقابل تقوم الشركات المنافسة في الصين بطرح نماذج أرخص.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية