ملفات

بلومبيرج: السعودية ستقبل تقييما دون تريليوني دولار لإنجاح طرح أرامكو

السعودية

قالت مصادر مصرفية واستثمارية وثيقة الصلة بالطرح المرتقب لعملاق النفط السعودي أرامكو ان السعودية ستتقبل تقييما للشركة دون الذي حدده ولي العهد الأمير محمد بن سلمان عند تريليوني دولار بهدف إنجاح الطرح المتوقع أن تبدأ أولى خطواته اليوم الأحد.
وذكرت المصادر لبلومبيرج ان التقييم سيتراوح بين 1.6 و 1.8 تريليون دولار، كما تستهدف السعودية زيادة توزيعات أرامكو العام المقبل من 75 الى 80 مليار دولار ما يعني ان التوزيع سيحقق عائد يتراوح ما بين 4.4% و 5% ليكون قريبا من متوسط توزيعات الشركات النفطية العالمية.

مؤتمر صحفي 

ونقل موقع قناة العربية منذ قليل عن مصادر مطلعة أن شركة أرامكو السعودية ستعقد مؤتمرا صحافيا اليوم الأحد، فيما تترقب أسواق العالم الإعلان عن حدث هام في ذلك المؤتمر قد يكون تفاصيل مهمة حول خطة وموعد الطرح العام الأولي للشركة في حال صدقت التوقعات.

وقالت خمسة مصادر مطلعة لرويترز إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وافق يوم الجمعة على أن يصدر الإعلان عن الطرح العام الأولي لعملاق النفط المملوك للدولة أرامكو السعودية يوم الأحد.

وأضافت المصادر أن أكبر شركة للنفط في العالم ستعلن خطتها للطرح في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال أحد المصادر ”ولي العهد أعطى أخيرا الضوء الأخضر“.

ووفقا لمصادر، فإن مسؤولين ومستشارين من أرامكو السعودية عقدوا اجتماعات مع مستثمرين على مدار الأيام القليلة الماضية في محاولة للوصول إلى تقييم أقرب ما يمكن إلى تريليوني دولار قبيل إطلاق إدراج متوقع يوم الأحد.

ولبلوغ التريليوني دولار، وهو التقييم الذي سيجعله أضخم طرح أولي عام في التاريخ، تحتاج الرياض إلى أن يجمع الإدراج الأولي لحصة تتراوح من واحد إلى اثنين بالمئة من الشركة في البورصة السعودية لجمع ما بين 20 مليار إلى 40 مليار دولار على الأقل.

والإدراج هو الركيزة الأساسية لخطة ولي العهد لإحداث تغيير شامل في الاقتصاد السعودي بتنويع منابعه بعيدا عن النفط. لكنه أرجئ عدة مرات منذ الإعلان عنه أول مرة في 2016.

ويريد الأمير محمد أن يتم في نهاية المطاف إدراج ما اجماليه خمسة بالمئة من الشركة. ومن المتوقع أن يكون هناك بيع دولي يعقب الطرح العام الأولي المحلي.

وكان تلفزيون العربية نقل منذ أربعه أيام عن مصادر له إنه سيتم الإعلان من هيئة السوق المالية عن طرح شركة أرامكو السعودية الأحد 3 نوفمبر.

موعد اكتتاب شركة أرامكو السعودية

واضافت مصادر العربية أن اكتتاب شركة أرامكو السعودية سيبدأ في 4 ديسمبر المقبل، وبدء تداول أسهم الشركة في “تداول” في 11 ديسمبر، وأشارت العربية بحسب مصادرها، أنه سيتم الإعلان عن النطاق السعري في 17 نوفمبر.

وقالت مصادر لرويترز أيضا إن أمين الناصر، الرئيس التنفيذي لأرامكو، لم يكن حاضرا في مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار يوم الثلاثاء نظرا لاجتماعه مع مستثمرين في الخارج قبيل الطرح العام.

وتتطلع أرامكو لطرح حصة تتراوح بين واحد واثنين بالمئة في البورصة السعودية فيما قد يصبح إحدى أكبر عمليات الطرح العام الأولي على الإطلاق وقد تصل قيمته إلى 20 مليار دولار.

وردا على استفسارات من رويترز، ذكرت أرامكو يوم الثلاثاء أنها لا تعلق على الشائعات أو التكهنات مضيفة أن الشركة مستمرة في التواصل مع المساهمين بشأن أنشطة التحضير للطرح العام الأولي.

وقالت الشركة إنها مستعدة وإن التوقيت سيكون مرهونا بأوضاع السوق وسيتحدد وفق اختيار المساهمين.

وذكرت بلومبيرج أن أرامكو أبلغت مصرفيين معنيين بالطرح الأولى بأنها حققت 68 مليار دولار في أول تسعة أشهر.

أرباح أرامكو 2018

وكانت أرامكو كشفت عن أرباحها في العام الماضي 2018، والتي أظهرت أنها الشركة الأكثر ربحا في العالم، في أول إعلان عن أرباحها منذ نحو 50 عاما محققة أرباحا بلغت111 مليار دولار العام الماضي

وخلال النصف الأول  من العام الجاي حققت صافي ربح بـ46.9 مليار دولار في النصف الأول، مقابل 53.02 مليار دولار في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وسبق أن أعلنت أرامكو عزمها توزيع أرباح على ملاكها بقيمة 75 مليار دولار في 2020، وتمثل توزيعات أرامكو المخطط لها في 2020، زيادة بأكثر من 29% عن توزيعات 2018.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة أرامكو السعودية، محافظ صندوق الاستثمارات العامة السعودي، اليوم الثلاثاء، إن شركة النفط الحكومية سيكون بها المزيد من المساهمين من المؤسسات قريباً.

وأضاف ياسر الرميان، خلال جلسة نقاش في مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار 2019 بالرياض، إن فصل أرامكو عن وزارة الطاقة كان لمنع تضارب المصالح.

وفي وقت سابق اعتبر الأمير محمد بن سلمان، ولي عهد السعودية، الهجوم الذي تتهم فيه المملكة إيران بالضلوع فيه على منشآت شركة أرامكو، بمثابة حماقة وتعبير عن الغباء، لأنه تسبب في وقف 5.5% من احتياجات النفط في أمريكا والصين والعالم بأسره.
وأكد محمد بن سلمان أن الهجمات التي قامت بها إيران على عملاق النفط العالمي أرامكو تعد عملا من أعمال الحرب، كما وصفها وزير الخارجية مارك بومبيرو، وشرح ولي العهد السعودي التأثيرات السلبية الضخمة لاندلاع حرب عسكرية بين الجانبين على الاقتصاد العالمي.. تابع وشاهد أو فيديو للهجمات على أرامكو.

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

الأكثر مشاهدة

اتفاق مصري إماراتي لتعزيز الصادرات غير النفطية

وقعت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات ( شركة حماية الائتمان التابعة...

نصر: نقيم 7 مناطق حرة جديدة و18 مركزا لخدمات المستثمرين

أكدت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، الدكتورة سحر نصر، أن وزارة...