فيديو

كل الطرق أدت للتجديد لطارق عامر محافظاً للبنك المركزي المصري

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرار بالتجديد لطارق عامر محافظا للبنك المركزي لأربع سنوات قادمة.
كان طارق عامر أحد مهندسي عملية الإصلاح الاقتصادي التي تمت خلال السنوات الثلاث الماضي، بالتنسيق مع صندوق النقد الدولي، واتخذ المركزي في فتراه الأولى عددا من القرارات الهامة، أخطرها تحرير سعر صرف الجنيه، ورفع أسعار الفائدة لمواجهة التضخم، قبل أن يتراجع معدله لأدنى مستوى في 9 سنوات مؤخرا، ليبدأ المركزي رحلة خفض أسعار الفائدة لتنشيط الاقتصاد.
تعرف على مسيرة طارق عامر خلال السنوات الأربع الماضية، وأهم القرارات التي اتخذها البنك المركزي، وانعكاس على مؤشرات الاقتصاد المصري.

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

الأكثر مشاهدة

ارتفاع مستويات اقتراض الدول اﻷفريقية يقلق «صندوق النقد»

شجعت الأسعار القياسية للسلع الأساسية وأسعار الفائدة العالمية المنخفضة، الدول...

مخاطر «الهاكرز» والغرامات الكبيرة تنعش التأمين السيبرانى

يمكن أن يكون انتهاك البيانات أمراً مكلفاً للغاية بالنسبة للشركات،...