أخبار

مصر توقع اتفاقا بـ1.1 مليار دولار مع المؤسسة الدولية الإسلامية لدعم سلع بترولية وتموينية

وقعت مصر اليوم الأربعاء، الاتفاق التنفيذى لتمويل استيراد المنتجات البترولية والسلع التموينية لعام 2020، مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية بقيمة تصل إلى 1.1 مليار دولار.

ويأتي الاتفاق الخاص بتمويل استيراد المنتجات البترولية والسلع التموينية ضمن الاتفاقية الاطارية الموقعة في يناير 2018 بين وزارة الاستثمار والتعاون الدولى والمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة بقيمة 3 مليارات دولار.

وشهد التوقيع المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية والدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي والدكتور علي المصيلحي  وزير التموين والتجارة الداخلية.

تنامى التمويل المقدم من المؤسسة

وأكد المهندس طارق الملا وزير البترول عقب التوقيع ان هذا الاتفاق ياتى امتدادا للتعاون الوثيق بين الوزارة و المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة منذ سنوات والذى يعكس تجربة شراكة ناجحة بين الطرفين موضحاً ان حجم التمويل المقدم من المؤسسة تنامى بشكل كبير عما كان عنه في بداياته .

ومن جانبها أكدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، على العلاقة الاستراتيجية بين مصر والبنك الاسلامى للتنمية، مشيرة إلى أن المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة كانت متواجدة بشكل مستمر مع مصر فى مختلف المشروعات.

وأوضحت أن الاتفاق يمثل أولوية لدى الحكومة لتوفير سلع أساسية لنحو 64 مليون مواطن وتقديم افضل خدمة لهم، مشيرة إلى أهمية استمرار المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، في تقديم برامج دعم فني لمؤسسات دعم التجارة في مصر، بالتعاون بين القطاعين العام والخاص.

وذكرت الوزيرة، أنه للعام الثانى على التوالى، تم التنسيق مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، لتركز الاتفاقيات على السلع التموينية بجانب البترول، وذلك نظرا لدورها في توفير الأمن الغذائي للمواطنين.

وأكدت حرص الوزارة على زيادة التعاون مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة من أجل زيادة التجارة البينية وجذب المزيد من الاستثمارات لمصر.

من جانبه، أكد الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين، أن هذا الاتفاق هو شراكة حقيقية مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، من أجل تقديم المزيد من السلع الأساسية للمواطنين، مقدما الشكر والتقدير للدكتورة سحر نصر، بما توليه من توفير دعم لهذا الاتفاق.

وأوضح أن هذا الاتفاق سيساهم في تأمين توفير سلع تموينية للمواطنين.

الأهمية الاستراتيجية

وقال المهندس هاني سالم سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة: “إننا في المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة ندرك مدى الأهمية الاستراتيجية الهائلة التي تنطوي عليها هذه الاتفاقية والتي من شأنها ترسيخ أواصر علاقتنا مع حكومة وشعب جمهورية مصر العربية، وهناك أيضاً فوائد جمّة تعود بالنفع الكبير على جهود التنمية الاقتصادية والتطور الاجتماعي والتجارة الداخلية، وهي سمات لا يمكن الاستهانة بها أو التقليل من شأنها، ونحن بدورنا نتطلع إلى شراكة ناجحة ومزدهرة على مدى السنوات المقبلة”.

وأضاف:”هذا الاتفاق لا يتركز على التمويل فقط بل يتضمن برامج تنمية تجارة وتطوير الأعمال والتي من أنها سيدعم المصدرين المصريين من خلال برنامج جسور التجارة العربية الافريقية بالتعاون مع الهيئات المصرية وخاصة هيئة تنمية الصادرات، مع المساهمة فى تنفيذ مشروع سلاسل القيمة فى قطاع القطن بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، وتنفيذ مشروع الحلول التجارية المدمجة لصالح الهيئة العامة للسلع التموينية فى مصر، وتنفيذ مشروع المرأة فى التجارة العالمية لصالح مصر، ومشاركة مصر فى فى اعتماد وثيقة برنامج مبادرة المساعدة من أجل التجارة الذى من خلال سيتم اعتماد مشاريع لدعم التجارة الخارجية لمصر”.

الأكثر مشاهدة

المركزي: 11.2 مليار دولار عجزا في في الحساب الجاري خلال 2020/2019

كشف تقرير ميزان المدفوعات الصادر عن البنك المركزي المصري، استقرارا...

عُمان تسمح بإصدار التأشيرات السياحية بضوابط

قررت سلطنة عُمان السماح بإصدار التأشيرات السياحية لدخول السلطنة، شريطة...

منطقة إعلانية