أخبار

“هيونداي” و”كيا” تعلقان إنتاج السيارات في كوريا بسبب “كورونا”

هيونداي

أعلنت شركة هيونداي موتور، أكبر شركة لصناعة السيارات في كوريا الجنوبية- وشقيقتها شركة كيا موتورز، اليوم الثلاثاء، عن تعليق بعض خطوط التجميع للشركتين في البلاد، بسبب نقص بعض الأجزاء الواردة من الصين، بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد.
وقال متحدث باسم الشركة في مكالمة هاتفية مع وكالة يونهاب الكورية، إن شركة هيونداي موتور، أوقفت خطوط التجميع التي تنتج موديلات سيارة “جينيسيس” السيدان، في مصنعها الخامس الواقع في “أولسان”، على بعد 414 كم جنوب شرق سيئول، اعتبارًا من اليوم الثلاثاء.
وأضاف، “تجري الشركة واتحاد العمال مشاورات من أجل التعليق المحتمل لخطوط إنتاج إضافية في مصانع أولسان الأخرى، وهذا يتوقف على التطورات المستقبلية لفيروس كورونا”.

يُذكر أن “هيونداي موتور” لديها 7 مصانع محلية، 5 منها في “أولسان” وواحد في “آسان” وواحد في “جيونجو”، و10 مصانع في الخارج: أربعة منها في الصين، ومصنع واحد في كل من الولايات المتحدة والتشيك وتركيا وروسيا والهند والبرازيل، وتصل السعة الإنتاجية لجميع المصانع إلى 5.5 مليون سيارة.
وفي رسالة بالبريد الإلكتروني تم إرسالها إلى العمال في مصانع “أولسان” أمس الاثنين، صرح نائب الرئيس ها إيون تيه، رئيس المصنع الرئيسي للشركة، أن تعليق بعض خطوط تجميع السيارات “أمر لا مفر منه”، لأن مزودي قطع الغيار الكوريين في الصين علَّقوا الإنتاج بسبب القيود التي فرضتها الحكومة الصينية على عمليات المصانع، وسط المخاوف من انتشار الفيروس الجديد.
وبدأت شركة “كيا موتورز”، التي تمتلك شركة “هيونداي” 34% منها في خفض الإنتاج في مصانعها في “هواسونغ” و”كوانغ جو” خارج سيئول لنفس الأسباب، وفقًا لاتحاد العمال.

ولم تقدم الشركة تفاصيل حول تعليق خطوط التجميع.
ولدى شركة “كيا” 8 مصانع في كوريا الجنوبية، موزعة بواقع مصنعان في “كوانغ ميونغ” وثلاثة مصانع في “هواسونغ” وثلاثة في “كوانغ جو”، وسبعة مصانع في الخارج: ثلاثة في الصين ومصنع في كل من الولايات المتحدة وسلوفاكيا والمكسيك والهند، وتصل سعتها الإنتاجية إلى 3.84 مليون سيارة.
يُذكر أن شركتي “هيونداي” و”كيا” تشكِّلان سويًّا خامس أكبر منتج للسيارات في العالم من حيث المبيعات، وتشعر الشركتان بالقلق من النقص الكبير في أجزاء السيارات الواردة من الموردين الكوريين في الصين.
وقد تؤدي الآثار الناجمة من انتشار الفيروس إلى توجيه ضربة أخرى للشركتين اللتين عانتا من انخفاض المبيعات في الصين، أكبر سوق للسيارات في العالم- خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث تأثرت مبيعات شركات صناعة السيارات في الصين بصورة كبيرة بسبب التوترات السياسية بين سيئول وبكين، في أعقاب نشر نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي المتطور “ثاد” في كوريا الجنوبية في عام 2017.
وانخفضت مبيعات الشركتين في الصين بنسبة 22% في العام الماضي، لتصل إلى 909 ألف وحدة مقارنةً بمليون و161 ألف وحدة في العام السابق له.
وفي أبريل من العام الماضي، أغلقت “هيونداي” أحد مصانعها الخمسة في الصين، كما أوقفت شركة “كيا” أحد مصانعها الثلاثة هناك بسبب انخفاض الطلب.
ومنذ ظهور فيروس كورونا الجديد في مدينة “ووهان” الصينية في أواخر العام الماضي، توفي 425 شخصًا على الأقل وأصيب أكثر من 20 ألف شخص في الصين، اعتبارًا من اليوم الثلاثاء، ووصل الفيروس إلى 24 دولة، ومن بينها دول بعيدة عن الصين كالولايات المتحدة.
وأبلغت كوريا الجنوبية حتى الآن عن 15 حالة مؤكدة للإصابة بفيروس كورونا الجديد، اعتبارًا من اليوم الثلاثاء.

تراجع مبيعات السيارات الكورية 6% في يناير

وانخفضت مبيعات شركات صناعة السيارات الخمس في كوريا الجنوبية في يناير الماضي، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
ويرى خبراء الصناعة أن السبب يرجع إلى انخفاض المبيعات خلال عطلة رأس السنة القمرية وتباطؤ صادرات البلاد بسبب الركود الاقتصادي العالمي.
وأظهرت بيانات صادرة عن شركات صناعة السيارات الكورية الجنوبية الخمس-هيونداي موتور وكيا موتور وجنرال موتور كوريا ورينو سامسونغ موتورز وسانغ يونغ موتور، أن إجمالي مبيعات السيارات في الأسواق المحلية والخارجية تراجع بنسبة 6% في يناير الماضي مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي لتصل إلى 553.5 ألف وحدة.
وبلغت المبيعات المحلية 99.6 ألف وحدة والخارجية 453.9 ألف وحدة بانخفاض 15.2% و3.7% على التوالي.

وارتفعت أرباح كيا موتور قليلاً في يناير، في حين انخفضت أرباح جميع الشركات الأخرى.
وباعت كيا 215.1 ألف وحدة من سياراتها في يناير، بزيادة 2.5% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
وانخفضت مبيعاتها في السوق المحلية بنسبة 2.5% على أساس سنوي وصولا إلى نحو 37 ألف وحدة في الشهر الماضي، بينما ارتفعت المبيعات في الخارج بنسبة 3.6% وصولا إلى حوالي 178 ألف وحدة.
من جهة أخرى، انخفضت مبيعات شركة هيونداي موتور، أكبر شركة لصناعة السيارات في كوريا الجنوبية في يناير الماضي بنسبة 3.6% مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي، لتصل إلى أكثر من 304 ألف وحدة.
يذكر أن مبيعات هيونداي المحلية انخفضت بنسبة 21.3% إلى 47.6 ألف وحدة في الشهر الماضي، بيد أن المبيعات الخارجية ارتفعت بمقدار 0.6% إلى 256.5 ألف وحدة.

وفي يناير الماضي، بلغت حصة السوق المحلية من هيونداي موتور وكيا موتور 40.5% و31.5% على التوالي، وشكلت مجموعة هيونداي كيا للسيارات 82% من السوق المحلية.
وتراجعت المبيعات الإجمالية لشركة جنرال موتور كوريا بنسبة 47.1% لتصل إلى 20.5 ألف وحدة، في حين ارتفعت المبيعات المحلية بنسبة 0.9% وصولا إلى 5101 وحدة، ولكن تراجع إجمالي الصادرات بنسبة 54.3% لتصل إلى 15.4 ألف وحدة.
وباعت شركة رينو سامسونغ موتورز ما مجموعه 6233 وحدة، مما يمثل انخفاضا بنسبة 54.5%. وانخفضت مبيعاتها المحلية والخارجية بنسبة 16.8% و77.3% إلى 4303 و1930 وحدة على التوالي.
وهبطت المبيعات الإجمالية لسانغ يونغ موتور بنسبة 33% لتصل إلى 7653 وحدة. وانخفضت مبيعاتها المحلية والخارجية بنسبة 36.8% و20.4% إلى 5557 و2096 وحدة على التوالي.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

بنكا “مصر” و”الأهلي” يمولان شركة تابعة لـ”بالم هيلز” بـ2.5 مليار جنيه

وقع تحالف مصرفي مكون من "بنك مصر" و"البنك الأهلي المصري"...

منطقة إعلانية