أخبار

بمشاركة 20 ألف شركة.. انطلاق المبادرة الرئاسية لتحفيز شراء المنتج المحلي اليوم

المبادرة

انطلقت اليوم الأحد المبادرة الرئاسية لتحفيز شراء المنتج المحلى، بمشاركة أكثر 20 ألف شركة، والتى تستمر 6 أشهر، وتهدف إلى تحفيز الطلب على المنتجات الوطنية بأسعار مخفضة تناسب المستهلك المصرى من ذوى الدخول المتوسطة من خلال التخفيضات التي ستمنحها الشركات الصناعية المشاركة في المبادرة.
وبحسب بيان، تستهدف المبادرة القطاعات التي تعتمد على السلع المعمرة والاستهلاكية، وتعمل في قطاعات الأدوات المنزلية والكهربائية والأجهزة المنزلية والأدوات الصحية، وذلك بهدف تنشيط حركة البيع والشراء في السوق المحلية.
وتمنح المبادرة، حاملي البطاقات التموينية نسبة خصم تبلغ 10%، بجانب نسب الخصم التي تعلن عنها المصانع والشركات المشاركة في المبادرة، والتي تتراوح ما بين 20 % إلى 50% وتشمل عددا من القطاعات، أهمها القطاع الهندسي وقطاع الجلود والملابس الجاهزة والحرف اليدوية ومواد البناء.
وقالت زينب عبد الله المشرفة على المبادرة بمركز تطوير الخدمات باتحاد الصناعات، إن عدد الشركات والمصانع المشاركة بلغت 20 ألف شركة سجلت بيانتها على الموقع الإلكترونى الخاص يالمشاركين في المبادرة من التابعين من الاتحاد الصناعات والغرف التجارية والتى ستقام بجميع المحافظات لعرض المنتجات على المستهلكين.
ومن ناحيته، أوضح محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية، التابعة لاتحاد الصناعات مشاركة 500 شركة من القطاع الهندسي في المبادرة الرئاسية لتشجيع شراء المنتج المحلي، بهدف دعم الصناعة الوطنية، مشيرا إلى أن الغرفة استعدت لإطلاق هذه المبادرة، وتم خلال الأشهر الثلاثة الماضية عقد اجتماعات مكثفة مع الغرف التابعة للاتحاد والشعب واللجان التابعة لها للتعريف بالمبادرة والتحضير لها، لافتا إلى أن هذه المبادرة لاقت قبولا واستحسانا كبيرين من الصناع.
من جانبه، توقع أسامة الطوخي رئيس شعبة المصنوعات الجلدية بغرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات، أن تساهم المبادرة الرئاسية لتشجيع المنتج المحلي في زيادة مبيعات القطاع بنسبة 40%، وذلك خلال فترة المبادرة، لافتا إلى أن المبادرة لها دور إيجابي في دفع عجلة الإنتاج، وتنشيط حركة البيع والشراء فى السوق المحلي.
وأشار إلى أنه سيتم عمل نسب خصم تتراوح ما بين 20 % إلى 50 % على كافة المنتجات الجلدية وعرضها بما يتناسب مع إمكانيات المستهلك وذوقه.
بدوره، كشف محمد عبد السلام رئيس غرفة صناعة الملابس باتحاد الصناعات، عن مشاركة 300 شركة من القطاع في المبادرة الرئاسية لتشجيع المنتج المحلي التي دخلت حيز التنفيذ اليوم الأحد.
وأشار إلى تواجد منافذ بيع لتلك الشركات في عدد كبير من محافظات مصر لضمان استفادة عدد كبير من المواطنين على مستوى الجمهورية بالمبادرة.
وقال عبدالسلام – في تصريحات لـوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن نظام البيع “أونلاين” عن طريق الموقع الإلكتروني المعد لهذا مع توضيح الأسعار بكود كل منتج وأماكن تواجدها في الفروع سيعمل على إنعاش السوق المحلي، خاصة مع عرض المنتجات بأسعار مخفضة تترواح ما بين 20 % إلى 50 %، مما يمكن المستهلكين من شراء منتجات محلية الصنع ذات جودة عالية”.
وأكد عبد السلام، أن مبادرة الرئيس لتحفيز الصناعة وشراء المنتج المحلي تدعم عددا كبيرا من المصانع، وتساعد على دفع عجلة الإنتاج، متوقعا أن تحقق رواجا كبيرا للمنتجات، خاصة أن المنتج المحلي يتمتع بكفاءة عالية وقادر على المنافسة.
يذكر أن صناعة الملابس هي من الصناعات كثيفة العمالة، حيث يعمل بها ما يزيد على مليون ونصف المليون عامل، وتقترب صادراتها من 30 مليار جنيه، ويبلغ حجم إنتاجها 250 مليار جنيه، كما تملك الصناعة البنية الأساسية التي تؤهلها لزيادة حجم الصادرات، وبالتالي خلق فرص عمل جديدة للشباب من الجنسين تعادل 500 ألف فرصة عمل.
وكانت الحكومة قد أقرت إطلاق المبادرة الرئاسية لتحفيز شراء المنتج المحلي اعتبارا من أول مارس الجاري، ولمدة شهر، حيث تتضمن حصول حاملي البطاقات التموينية على نسبة خصم تبلغ 10%، بجانب نسب الخصم التي تعلن عنها المصانع والشركات.

الأكثر مشاهدة

هشام توفيق: فكرة بيع نادي غزل المحلة غير واردة.. وخطة لتطوير فريق الكرة

نفى وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق ما تم تداوله...

تنطلق ديسمبر المقبل.. قمة مصر الاقتصادية تستعرض فرص ما بعد “كورونا”

تنطلق فعاليات الدورة الثانية من قمة مصر الاقتصادية Egypt Economic...

منطقة إعلانية