أخبار

6 مليارات جنيه خسرها ناصف ونجيب ساويرس في 24 ساعة

ساويرس

خسر رجالا الأعمال، ناصف ونجيب ساويرس، نحو 6.24 مليار جنيه من ثروتيهما، أمس الإثنين، على وقع الانيهارات التي شهدتها أسواق المال على المستوى المحلي والعالمي، والتي طالت كذلك أسواق النفط والعملات والسلع.
وبحسب بيانات وكالة بلومبرج للأنباء، بلغت إجمالي خسائر ثروة ناصف ونجيب ساويرس منذ بداية العام الجاري 2020 وحتى يوم أمس نحو 27.4 مليار جنيه.
وبالنسبة لناصف ساويرس، فقد استقرت ثروته حاليا عند مستوى 5.48 مليار دولار، بعد أن خسر 235 مليون دولار يوم أمس الإثنين، فيما بلغت خسائره منذ بداية العام الحالي 2020 حوالي 1.35 مليار دولار.
ويحتل المليادير المصري ناصف ساويرس المرتبة 320 على قائمة بلومبرج لأثرياء العالم.
أما فيما يتعلق بشقيقه رجل الأعمال الشهير، نجيب ساويرس، فقد وصلت قيمة ثروته حاليا إلى 4.79 مليار دولار، بعدما خسر أمس الإثنين، نحو 162 مليون دولار، فيما بلغت خسائر منذ بداية العام الجاري نحو 396 مليون دولار، ليحتل ذلك الترتيب 398في قائمة بلومبرج لأثرياء العالم.

وتعرضت أسعار الأسهم على مستوى العالم واسواق النفط والسلع الأساسية، لما يشبه السوق الحر، في تعاملات أمس الإثنين، متأثرة في ذلك بعاملين رئيسيين، الأول فشل منظمة أوبك في إبرام اتفاق مع حلفائها فيما يتعلق بخفض الإنتاج، أما الثاني فيتعلق بتزايد انتشار فيروس كورونا في المنطقة خاصة والعالم بشكل عام.
وجاءت أسواق النفط على رأس الخاسرين، حيث هوت أسعار الخام بنحو 30% في تعاملات اليوم الإثنين بعد أن خفضت السعودية أسعارها الرسمية لبيع الخام ووضعت خططا لزيادة كبيرة في إنتاج النفط الشهر المقبل، لتبدأ حرب أسعار حتى في الوقت الذي يتسبب فيه انتشار فيروس كورونا في تآكل نمو الطلب العالمي.
وأنهت البورصة المصرية، تعاملات جلسة الاثنين، بتراجع جماعى لكافة المؤشرات، بضغوط مبيعات المتعاملين العرب والأجانب، وسط أحجام تداول متوسطة، وتراجع رأس المال السوقى للبورصة بنحو 33 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 594.073 مليار جنيه.
وتكبدت أسواق الأسهم الخليجية، خسائر فادحة قاربت نسبتها الـ10% لمؤشرات غالبية الأسواق، مطلع تعاملات اليوم الإثنين، وللجلسة الثانية على التوالي، لتدخل الأسواق في مرحلة “سقوط حر”، متأثرة في ذلك بالانهيار الذي تشهد أسعار النفط اليوم، إضافة إلى زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في دول المنطقة.
وهوى مؤشر السوق السعودي، أكبر أسواق المنطقة، مطلع التداولات بأكثر من 600 نقطة وسط هبوط جماعي للأسهم، فيما شهدت بورصة الكويت إيقاف التداول عقب تجاوز خسائره لـ10%، وهبطت أسواق دبي وأبوظبي وقطر” بنسب تراوح بين 7 و9%.

الأكثر مشاهدة

“المركزي”: مجلس إدارة الـ”CIB” الجديد تعهد بإعداد خطة إجراءات تصحيحية

أعلن البنك المركزي المصري، أنه وافق على قرار مجلس إدارة البنك التجاري...

من هو شريف سامي الرئيس غير التنفيذي للبنك التجاري الدولي؟

شغل شريف سامي الرئيس غير التنفيذي الجديد للبنك التجاري الدولي...

منطقة إعلانية