أخبار

“بلومبرج”: تجارة الفائدة بالأسواق الناشئة تتجه لأكبر خسارة فصلية في 20 عاما بسبب “كورونا”

ديون الأسواق الناشئة

تتجه تجارة الفائدة في الأسواق الناشئة إلى أكبر خسارة فصلية في عشرين عاما على الأقل نتيجة إشعال فيروس “كورونا” لأكبر تدافع نحو الدولار الأمريكي.
وتراجع العائد على التجارة التي يقترض فيها المستثمرون بالدولار للاستثمار في عملات الدول النامية إلى 13% حتى الآن العام الجاري، وهو أكبر تراجع منذ 1999 تقريبا، وفقا لبيانات جمعتها وكالة أنباء “بلومبرج”.
وفي ظل توقعات وكالة “ستاندرد آند بورز” للتصنيفات الائتمانية بأن تصل خسائر الاقتصادات المطلة على المحيط الهادي إلى 620 مليار دولار، فإن خسائر تجارة الفائدة سوف ترتفع على الأرجح، ولا تبدو الصورة أفضل في أماكن أخرى مع تزايد الخسائر في العملات الأخرى المفضلة في تجارة الفائدة مثل البيزو المكسيكي والليرة التركية والراند الجنوب أفريقي.
وقال ماسافومي ياماماتو، استراتيجي العملات في “ميزوهو” للأوراق المالية في طوكيو”، إن الوقت الحالي ليس الوقت المناسب للاستثمار في تجارة الفائدة لأن الشرط الأساسي لانتعاش تجارة الفائدة هو انخفاض التقلبات، موضحا أن العالم تغير ومن الصعب توقع انتعاش في تجارة الفائدة.
وقالت “بلومبرج” إن الطلب الحاد على عملة الاحتياطي العالمي لا تبدي أي علامات على الهدوء مع مراهنة صناديق الاستثمار على أن وباء “كوفيد 19” سوف يستمر لفترة أطول من المتوقع ويكون له أضرار أكبر.
وكانت تجارة الفائدة من بين الضحايا الأولى لارتفاع التقلبات في 2020، وعانت كل عملة تقريبا في آسيا الناشئة من خسائر أمام الدولار العام الجاري، وكان الروبية الاندونيسي هو الأكثر تضررا وهبط بنسبة 16%.
ويعد التراجع تحول عنيف عن 2019 عندما جعلت التقلبات المنخفضة في سوق العملات تجارة الفائدة الاستراتيجية المفضلة للمستثمرين الباحثين عن بديل لعائدات السندات شديدة الانخفاض.
وقال كون جوه، استراتيجي في المجموعة المصرفية في استراليا ونيوزيلاندا، إن البنوك المركزية في الأسواق الناشئة تخفض الفائدة وتطبق تدابير تيسير كمي، وهو ما سيزيد العزوف عن تجارة الفائدة.
وأوضح إنه عندما ترتفع التقلبات تتبخر مميزات العائد مع الخسائر في أسعار الصرف، ومع تزايد الطلب على الدولار تخضع العملات الأسيوية للضغط وخاصة الروبية الاندونيسي.

الأكثر مشاهدة

كريديت جو.. تطبيق يتيح الدفع الإلكتروني وفرصة لتحقيق دخل إضافي

أطلقت شركة كريديت جو (CreditGo) التي تقدم خدمات الدفع والتحصيل...

الدولة العربية الوحيدة.. السعودية في المركز 23 عالميا بمؤشر المعاشات التقاعدية

احتلت السعودية المركز الـ23 في مؤشر بقارن أنظمة التقاعد في...

منطقة إعلانية