أخبار

في مقدمتها حظر التجول.. 10 قرارات حكومية لمواجهة “كورونا”

حظر

أعلن الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، حظر التجول الجزئى فى أنحاء الجمهورية من الساعة 7 مساء إلى السادسة صباحا لمدة أسبوعين، على أن يبدأ تطبيق إجراءات الحظر اعتبارا من مساء غد الأربعاء، مشيرا إلى أنه تم تكليف وزارة الداخلية بالتعامل بحسم وتطبيق العقوبات على مخالفي قرارات الدولة.

وقال رئيس الوزراء، خلال مؤتمر صحفي اليوم، إن الحكومة قررت اتخاذ حزمة من القرارات الجديدة في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا، مضيفا أن هذه القرارات الجديدة ستستمر لمدة اسبوعين وهي كالتالي:
1- حظر حركة المواطنين على كافة الطرق العامة من الساعة 7 مساء حتى السادسة من صباح اليوم الثاني
2- إيقاف كافة وسائل النقل الجماعي العام والخاص من 7 مساء حتى 6 صباحا.
3- غلق المحال التجارية من الساعة 5 مساء وحتى السادسة صباحا، بما فيها منافذ السلع، مع الغلق الكامل يومي الجمعة والسبت، ما عدا المخابز والصيدليات والسوبر ماركت خارج المراكز التجارية.
4- غلق جميع المقاهي والكازينوهات أو اي أماكن تقديم الترفيه لمدة اسبوعين
5- غلق جميع المطاعم على أن يقتصر العمل بها على التوصيل للمنازل فقط
6- تعليق جميع الخدمات التي تقدمها الحكومة، الشهر العقاري والسجل المدني وتصاريح العمل وغيرها لمدة اسبوعين، ماعدا مكاتب الصحة لقيد المواليد والوفيات
7- التنسيق مع وزارة الداخلية لمد سريان عمل كل المستخرجات الرسمية طوال فترة الحظر.
8- غلق كل النوادي ومراكز الشباب في جميع أنحاء الجمهورية
9- مد تعليق الدراسة في كافة المدارس لمدة 15 يوما إضافية
10 – مد العمل بتخفيض عدد العاملين في المصالح الحكومية وشركات الحكومة وأجهزتها 15 يوما إضافية حتى منتصف أبريل.
وذكر رئيس الوزراء إنه سيتم تطبيق العقوبات في قانون الطوارئ فورا على المخالفين للقرارات التي اتخذتها الحكومة، تبدأ بغرامة 4 الاف جنيه وتنتهي بالحبس، كما تمو توجيه وزارة الداخلية لاتخاذ كل الإجراءات الحاسمة والحازمة تجاه من يخالف هذه الإجراءات التجمعات بيئة خصبة لانتشار الفيروس.
أوضح رئيس الوزراء أنه بمجرد زيادة أعداد المصابين واتخذنا حظر الطيران ووقف الدراسة وغلق المحال مساء، حفاظا على أرواح المصريين، إلا أنه في هذه المرحلة وجدنا ان الدولة يجب أن تأخذ قرارات أكثر شدة، حتى لا نصل للمرحلة الثالثة من انتشار الفيروس بتخطي أعداد المصابين 1000 مصاب.
وذكر أن الحكومة كانت قد أعدت القرارات، لكن كل مرحلة لها حسابات كثيرة، لكن توقيت الإعلان عنها هو الأهم لأن كل قرار له أبعاد اقتصادية وأرزاق المواطنين في اعتبار الحكومة،حتى لا يتضرر منها فئات الشعب المختلفة خاصة الذين لا يمتعون بثبات دخولهم.
وناشد مدبولي المواطنين الالتزام التام بهذه القرارات والتعاون مع الدولة، فالهدف الوحيد منها هو الحفاظ على أرواح المواطنين بدون أي حسابات أخرى سوى درء هذا الوباء، فالدول التي تقاعست في اتخذا اجراءات احترازية وصل بها الحال لمراجل سيئة.

الأكثر مشاهدة

هل يمكن وضع قواعد تنظيمية للذكاء الصناعى عالميا؟

الاتحاد الأوروبى يعد ورقة بيضاء لتنظيم عالم الذكاء الصناعى فى...

بنك القاهرة يوقع اتفاقية مع “التعليم” لنشر الوعي البيئي في 150 مدرسة

وقعت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بروتوكول تعاون مع بنك...

منطقة إعلانية