أخبار

145 مليار دولار خسائر قطاع المعارض والمؤتمرات بسبب “كورونا” في ستة أشهر

المعارض والمؤتمرات

كشف الاتحاد العالمي لصناعة المعارض والمؤتمرات، عن التأثير الاقتصادي لانتشار فيروس كورونا على الفعاليات التي من المقرر إقامتها خلال العام الحالي 2020.
وقال الاتحاد في بيان له اليوم، إن صناعة المعارض والمؤتمرات، ستفقد 134 مليار يورو، ما يعادل 145 مليار دولار أمريكي، خلال النصف الثاني من العام الجاري 2020، بسبب العقود التي لم يتم إبرامها، في ظل فرض قيود على حركة المواطنين في مختلف دول العالم، بسبب تفشي فيروس كورونا.
وأضاف الاتحاد في البيان، أن إجمالي الناتج الاقتصادي العالمي، سيخسر نحو 81.6 مليار يورو (88.2 مليار دولار) بنهاية الربع الثاني من العام الحالي، بسبب توقف فعاليات المعارض والمؤتمرات العالمية.
ومن المتوقع أن يخسر اقتصاد منطقة آسيا والمحيط الهادئ 23.6 مليار دولار، ويفقد نحو 378 ألف وظيفة، كما ستفقد أوروبا نحو 257 ألف وظيفة وأكثر من 31.1 مليار دولار، فيما ستفقد أمريكا الشمالية وحدها 320 ألف وظيفة، وتخسر 31.6 مليار دولار بسبب توقف نشاط المعارض والمؤتمرات حاليا.
وأوضح اتحاد صناعة المعارض والمؤتمرات العالمي، أن الأسواق التي تعتمد على صناعة المعارض والمؤتمرات متوقفة تماما عن العمل خلال الفترة الحالية، مشيرا إلى أن هذا الأمر لم تشهده تلك الأسواق منذ سنوات طويلة، الأمر الذي سينعكس سلبا على اقتصاد الدول التي تعتمد بشكل كبير في دعم اقتصادها المحلي على صناعة المعارض والمؤتمرات.
وشدد الاتحاد على أن صناعة المعارض والمؤتمرات، تعد العمود الفقري للشركات الصغيرة والمتوسطة، موضحا أن توقف عمل هذه الصناعة على المستوى العالمي، قد يعرض مثل هذا النوع من الشركات إلى الإفلاس المبكر.
وطالب الاتحاد حكومات العالم بالتدخل السريع لإنقاذ صناعة المعارض والشركات التي تعمل في القطاع، مشددا على ضرورة المساعدة العالمية في تأمين الدعم الحكومي والإقليمي للشركات التي تضررت بشدة، بسبب تفشي وباء “كورونا”.

الأكثر مشاهدة

رئيس شعبة الدواء: مصر مستعدة لمواجهة موجة كورونا الثانية

قال رئيس الشعبة العامة لتجار الأدوية بالاتحاد العام للغرف التجارية،...

تراجع مؤشر البورصة الرئيسي وسط مبيعات للأجانب بجلسة وقف أكبر أسهم السوق

انخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية خلال تعاملات اليوم الخميس، بنسبة...

منطقة إعلانية