أخبار

“مورجان ستانلي”: الاقتصاد الأمريكي سيفقد 21 مليون وظيفة بالربع الثاني

إصلاح

خفض محللو بنك “مورجان ستانلي” الاستثماري توقعاتهم لأداء الاقتصاد الأمريكي خلال الربعين الأول والثاني من العام الجاري، تحت وطأة استمرار جائحة فيروس “كورونا” في الولايات المتحدة.

وتوقع البنك الأمريكي في مذكرة نشرت اليوم الجمعة، تراجع الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة في الفترة من أبريل وحتى يونيو بنحو 38%، مقابل توقعاته السابقة بأن ينخفض بنسبة 30%.

وعدل البنك تقديراته للناتج المحلي الإجمالي الأمريكي عن الربع الأول، إذ يتوقع تراجعه بنسبة 3.4%، مقارنة بالتوقعات الأولية بأن ينخفض بنسبة 2.4%.

ويتوقع “مورجان ستانلي” تعافي الاقتصاد في الربع الثالث، وارتفاع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 20.7%، لكنه يتوقع تراجعه بنسبة 5.5% عن إجمالي العام الجاري، وهو أدنى مستوى منذ عام 1946.

وأضاف البنك أن البطالة في الولايات المتحدة ستبلغ ذروتها عند مستوى قياسي عند 15.7% في الربع الثاني، وهو ارتفاع عن توقعات سابقة بنسبة 12.8% من قبل محللو البنك – في ظل توقعات بوصول معدل فقدان الوظائف إلى 21 مليون في الربع الثاني من العام الجاري.

وتأتي تلك التوقعات بعد يوم واحد فقط من بيانات طلبات إعانة البطالة الأمريكية التي أظهرت ارتفاعا تاريخيا وصل إلى 6.6 مليون طلب خلال الاسبوع الأخير من مارس، وبذلك يصل مجموع الأمريكيين الذين تقدموا بطلبات خلال الأسبوعين الماضيين إلى 10 ملايين.

وأحصت الولايات المتحدة بين الأربعاء ومساء الخميس أكثر من 1100 حالة وفاة إضافية من جراء فيروس كورونا المستجد، استنادا إلى جامعة جونز هوبكنز، في أسوأ حصيلة يومية على الإطلاق منذ بداية الجائحة حول العالم.

وأحصت الولايات المتحدة أمس الخميس أكثر من 30 ألف إصابة إضافية بكوفيد-19، ما يرفع العدد الرسمي للإصابات المسجلة في البلاد إلى 245 ألفا، وفقا لجامعة جونز هوبكنز.

فقدان 701 آلف وظيفة في مارس.. ومعدل البطالة يرتفع إلى 4.4%

وأظهرت بيانات صادرة اليوم الجمعة، أن الاقتصاد الأمريكي فقد أكثر من 700 ألف وظيفة خلال مارس، كما ارتفع معدل البطالة، وذفلك بالتزامن مع تفشي “كورونا” وإغلاق العديد من المصانع والشركة ضمن التدابير اللازمة لاحتواء الفيروس.

وأعلنت وزارة العمل الأمريكية، في تقريرها الشهري، أن الاقتصاد الأكبر في العالم فقد 701 ألف وظيفة خلال مارس بينما توقع محللون أن يفقد 100 ألف، وارتفع معدل البطالة من 3.5 إلى 4.4%.
وخلال مارس، فقد الاقتصاد الأمريكي الوظائف لأول مرة منذ عقد من الزمن وارتفع معدل البطالة أكثر من المتوقع، في الشهر الذي بدأت فيه جائحة الفيروس التاجي في الإتيان على النشاط الاقتصادي المحلي.
ويأتي ذلك بعد يوم واحد فقط من بيانات طلبات إعانة البطالة الأمريكية التي أظهرت ارتفاعا تاريخيا وصل إلى 6.6 مليون طلب خلال الاسبوع الأخير من مارس، وبذلك يصل مجموع الأمريكيين الذين تقدموا بطلبات خلال الأسبوعين الماضيين إلى 10 ملايين.
وحتى الآن، أحصت الولايات المتحدة بين الأربعاء ومساء الخميس أكثر من 1100 حالة وفاة إضافية من جراء فيروس كورونا المستجد، استنادا إلى جامعة جونز هوبكنز، في أسوأ حصيلة يومية على الإطلاق منذ بداية الجائحة حول العالم.
كما أحصت الولايات المتحدة أمس الخميس أكثر من 30 ألف إصابة إضافية بكوفيد-19، ما يرفع العدد الرسمي للإصابات المسجلة في البلاد إلى 245 ألفا، وفقا لجامعة جونز هوبكنز.

الأكثر مشاهدة

رغم تراجع النفط.. نمو إيرادات السعودية 4% في الربع الثالث 2020

حققت المملكة العربية السعودية نموا في إيراداتها الإجمالية خلال الربع...

كورونا تهبط بإيرادات مصر السياحية نحو 55% في النصف الأول 2020

هبطت إيرادات مصر من السياحة بنسبة 54.9% خلال النصف الأول...

منطقة إعلانية