أخبار

هشام طلعت مصطفى: لم نستغن عن عامل واحد ونصرف الرواتب كاملة ودعم البلد واجب علينا

هشام طلعت مصطفى

أكد هشام طلعت مصطفى، الرئيس التنفيذي لمجموعة طلعت مصطفى القابضة، أن المجموعة قررت في بداية أزمة فيروس كورونا مطلع مارس الماضي عدم الاستغناء عن عامل واحد، وتلتزم بسداد رواتبهم بالكامل.

هشام طلعت : جاء وقت الوقوف مع العاملين بعدما كانوا سبب نجاح الشركة

أضاف طلعت مصطفى في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج الحكاية على فضائية إم بي سي مصر:” تم إغلاق فنادق المجموعة بالكامل تقريباً، ومع ذلك العمالة بالفنادق تصرف مرتباتها مارس، وأبريل، لأنهم أعطوا المجموعة الكثير على مدار 50 عاماً، فلا يمكن التضحية بتلك العمالة بسبب شهر أو شهرين أو 3 أشهر، فهذا غير مقبول، الناس دى هى التي تسببت في نجاح الشركة، وجاء الوقت لتقف لشركة لتقف ورائهم وتتحمل تلك التبعات.

هشام طلعت: لابد من الجدية في التباعد الاجتماعي حتى تعود الحياة الاقتصادية مرة أخرى

وشدد هشام طلعت مصطفى على ضرورة توافر الوعي لدى المجتمع بالكامل، بأهمية التكاتف لتقليل أعداد الإصابات بفيروس كورونا، حتى نستطيع ان نعيد الحياة الاقتصادية مرة أخرى، لأنه مهما كانت البلد واقتصادها وشركاتها أقوياء إلا أن هناك دائما درجة للاحتمال، فلابد أن نسارع جميعاً وبجدية شديدة بالالتزام بالتباعد، وعدم النزول للشارع في حالة عدم الضرورة، ومن تضطره الظروف للنزول لتأداء عمله، عليه الالتزام بقواعد معينة للحفاظ على صحته وصحة الآخرين، حتى نتمكن من إنهاء هذا الموضوع فى أسرع وقت من أجل عودة الحياة الاقتصادية مرة أخرى، حيث ان الجميع لا يدرك أبعاد تلك المشكلة على اقتصاديات الدول خلال الفترات القادمة، فلابد ان يؤخذ الموضوع بجدية كاملة ، كما أنه لابد ان يعى الجميع أهمية مسئولية كل فرد عن تصرفاته .
واشاد هشام طلعت مصطفى، فى الوقت نفسه، بحكمة القيادة السياسية والحكومة المصرية فى إدارة الأزمة، وقال:” نرى جميعاَ ما يحدث في لندن وأمريكا من الناحية الأمنية، كما نرى الجهود الأمنية التى تبذل لينعم الجميع فى مصر بالأمن والامان سواء فيما يتعلق بمنازلهم أو ممتلكاتهم .

هشام طلعت مصطفى : الوقوف خلف الدولة فرض واجب على كل وطني قادر

وأكد أن واجبنا كمصريين قادرين أن نقف خلف حكومتنا وقيادتنا السياسية وبلدنا للمرور بهذه الظروف الصعبة ، لان الدولة تحملت وأعطت كثيرا للقطاع الخاص فى مصر، والحكومات المتتالية والقيادة السياسية هيأت الظروف لهذا القطاع لكي ينمو ويعمل بشكل جيد، وقد حان الوقت للقيام بدورنا، وهذا يعد فرض واجب على كل انسان وطني بمصر قادر أن يدعم البلد.
كانت مجموعة طلعت مصطفى القابضة قد أعلنت أمس الجمعة عن تبرعها بنحو 62 مليون جنيه لدعم جهود الدولة في مواجهة فيروس كورونا وتداعياته الاقتصادية، تنقسم إلى 3 محاور، الأول عبارة عن 8 ملايين جنيه تبرع مالي لوزارة الصحة لمساعدتها في الوفاء باحتياجاتها ومساعدتها فى المجهود الضخم فى التعامل مع تداعيات فيروس كورونا، وشراء 10 أجهزة تنفس صناعي بالتعاون مع غرفة التجارة الأمريكية، والتبرع بـ 25مليون جنيه لصندوق تحيا مصر ” قسم الكوارث” لمواجهة تبعات انتشار الفيروس على اقتصاد البلاد، و25 مليون جنيه أخرى لمبادرة “حياه كريمة ” للمساعدة بدعم نقدى وعينى للأسر الأكثر احتياجاً والأسر المتأثرة بفقد بعض الوظائف كالعمالة اليومية وخلافه.

الأكثر مشاهدة

رئيس شعبة الدواء: مصر مستعدة لمواجهة موجة كورونا الثانية

قال رئيس الشعبة العامة لتجار الأدوية بالاتحاد العام للغرف التجارية،...

تراجع مؤشر البورصة الرئيسي وسط مبيعات للأجانب بجلسة وقف أكبر أسهم السوق

انخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية خلال تعاملات اليوم الخميس، بنسبة...

منطقة إعلانية