أخبار

البنك الدولي : الدين الخارجي لمصر يرتفع إلى 112.7 مليار دولار بنهاية 2019

البنك الدولي

أظهرت بيانات البنك الدولي، ارتفاع الدين الخارجي لمصر خلال الربع الأخير من عام 2019 بقيمة 3.3 مليار دولار مقارنة بالربع السابق عليه.
وبحسب بيانات حديثة نشرها البنك الدولي، ارتفع الدين الخارجي لمصر بنهاية الربع الأخير من العام الماضي إلى 112.7 مليار دولار مقابل 109.4 مليار دولار بنهاية الربع الثالث من نفس العام.
ويعني ذلك أن الدين الخارجي لمصر زاد بشكل إجمالي خلال عام 2019 بنحو 16.1 مليار دولار بنسبة 16.6% مقارنة 96.6 مليار دولار بنهاية عام 2018.
أظهرت بيانات البنك الدولي أن الدين الحكومي الخارجي ارتفعت إلى 61.4 مليار دولار بنهاية الربع الأخير من 2019 مقابل 58.9 مليار دولار بنهاية الربع الثالث، بزيادة نحو 2.6 مليار دولار.

وكشف تقرير البنك الدولي أن رصيد الديون الخارجية المجمع للبلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل بلغ نحو 8.1 تريليون دولار في نهاية عام 2019، وتوقع ارتفاعه بنسبة 3.3 % في 2020، وهذه الزيادة أبطأ بكثير من 5.3% المسجلة في عام 2018، و 10.4 % عام 2017 .
وتشير تقديرات البنك الدولي إلى أن الديون القصيرة الأجل قد انكمشت بنحو %5، تماشيا مع التباطؤ في التجارة العالمية، في حين يتوقع أن تظل الديون الخارجية طويلة الأجل، في المتوسط ، مقسمة بالتساوي بين المقترضين من القطاع العام والتزامات هيئات القطاع الخاص التي لا تستفيد من أي ضمان حكومي. وبالمثل ، يبدو أنه لن يكون هناك تحول كبير في التوزيع الإقليمي لأسهم الديون الخارجية في نهاية عام 2019.
في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ارتفعت أرصدة الديون في المتوسط بنحو %7.
وارتفعت مستويات الدين الخارجي في البلدان المرتفعة الدخل في نهاية الربع الثالث عام 2019، لتبلغ 78.1 تريليون دولار، بزيادة %2.5 مقارنةً بنهاية عام 2018.
وزادت الديون الخارجية قصيرة الأجل بنسبة %3 إلى 30.8 تريليون دولار ، مقابل 2% نموا في الديون الخارجية لتسجل 47.3 تريليون دولار.
ولم يتغير تكوين إجمالي رصيد الدين الخارجي ، حيث شكلت الديون طويلة الأجل 61% وقصيرة الأجل 39%.
ووفقا لتقرير البنك الدولي، شهدت 27 دولة مرتفعة الدخل زيادة في إجمالي الديون الخارجية في نهاية الربع الثالث لعام 2019.
وارتفعت الديون الخارجية في السعودية وفرنسا بأعلى معدلات بين الدول مرتفعة الدخل، بلغت 18 و 10.5% على التوالي، بينما سجلت 20 دولة انخفاضًا.
ارتفع إجمالي الدين الخارجي الإجمالي لمجموعة السبع (G7) بنسبة %4.2 في نهاية الربع الثالث من عام 2019 إلى 49.2 تريليون دولار، التي تشكل 64% من إجمالي الدين الخارجي للبلدان المرتفعة الدخل، وسجلت فرنسا أكبر زيادة حيث ارتفع إجمالي الدين الخارجي في نهاية الربع الثالث من عام 2019 بنسبة %10.5 مقارنة بنهاية عام 2018.
شهدت كندا واليابان زيادة في وضع الدين الخارجي بحوالي 7٪ بينما سجلت الولايات المتحدة زيادة بنسبة 3.8٪. ارتفع الدين الخارجي الإجمالي لألمانيا والمملكة المتحدة وإيطاليا ارتفاعا هامشيا.
في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ارتفعت أرصدة الديون في المتوسط بنحو %7، مدفوعة بالنتائج في مصر، أكبر مقترض في المنطقة وفقا للبنك الدولي.

الأكثر مشاهدة

رئيس شعبة الدواء: مصر مستعدة لمواجهة موجة كورونا الثانية

قال رئيس الشعبة العامة لتجار الأدوية بالاتحاد العام للغرف التجارية،...

تراجع مؤشر البورصة الرئيسي وسط مبيعات للأجانب بجلسة وقف أكبر أسهم السوق

انخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية خلال تعاملات اليوم الخميس، بنسبة...

منطقة إعلانية