أخبار

“سامسونج” تضخ استثمارات جديدة بـ23 مليون دولار في مصر خلال 2020

سامسونج

قررت شركة سامسونج – مصر، زيادة استثماراتها في السوق المصري بقيمة 23 مليون دولار خلال العام الجاري 2020، وذلك من خلال افتتاح خط إنتاج جديد للشركة لتصنيع شاشات الحاسب الآلي خلال شهر أغسطس المقبل.
وتخطط الشركة لضخ استثمارات جديدة على مدار السنوات الخمس القادمة بقيمة إجمالية تبلغ 84 مليون دولار.
جاء ذلك خلال لقاء المستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، مع تشونكي كوان، رئيس مجلس إدارة شركة “سامسونج مصر”، اليوم الأحد، لبحث قرار الشركة بزيادة استثماراتها في السوق المصري.

الاستفادة من تعديلات قانون الاستثمار

وقال المستشار محمد عبد الوهاب، إن شركة “سامسونج” ستستفيد من التعديلات الأخيرة على قانون الاستثمار، والتي نصّت على تمتع توسعات المشروعات الاستثمارية القائمة بالفعل بالحوافز الاستثمارية الممنوحة للمشروعات الجديدة، ما فتح آفاقا جديدة لضخ استثمارات ضخمة إلى السوق المصري.
وأشار الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار إلى أن توسعات شركة “سامسونج” ستعمق من قدرة الشركة على تصنيع شاشات الحاسب الآلي في مصر، وتصديرها إلى دول الاتحاد الأوروبي، وإضافة خطوط إنتاج جديدة بتكنولوجيا متقدمة، بحيث تصبح “سامسونج- مصر” مركزاً صناعيًا يغذي الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا باحتياجاتهما من منتجات الشركة.

سامسونج
وأشار إلى أن ذلك يأتي بعد النجاح المُحقق على مستوى التصدير لقارة أفريقيا وبعض الدول الأوروبية، حيث تُصدر الشركة 85٪ من إنتاجها للخارج، استفادةً من الحوافز الممنوحة للشركات العاملة تحت مظلة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.
وناقش عبد الوهاب مع تشونكي كوان، تنفيذ خطة مشتركة، بين الهيئة وسامسونج، لجذب استثمارات ضخمة في الصناعات المُغذية لنشاط سامسونج في مصر، لتعميق الصناعة المحلية وتوفير المكونات الداخلة في هذه الصناعة الضخمة والمتطورة، مؤكدا على تقديم كافة التسهيلات والحوافز للصناعات المُغذية للشركة والتعافي السريع من آثار “كورونا”.
وقال الرئيس التنفيذي لهيئة الاستثمار، إن خطط سامسونج للتوسع تأتي متسقة مع شهادات المؤسسات الاقتصادية الدولية المتتالية بحق الاقتصاد المصري، وقدرته على مواجهة التداعيات السلبية لأزمة فيروس “كورونا” العالمية، والتعافي السريع من آثارها، اعتمادًا على برنامج الإصلاح الاقتصادي الناجح الذي تبنته الحكومة المصرية على مدار السنوات الأربع الماضية، إلى جانب ما اتخذته الدولة من إجراءات وتدابير لمواجهة تلك الأزمة.

سامسونج

وأشار إلى أن الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة اتخذت كافة الإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى تسريع خطة التحول الرقمي في الخدمات التي تقدمها الهيئة العامة للاستثمار للمستثمرين ووكلائهم.
وقال تشونكي كوان إن ضخ استثمارات جديدة هو تأكيد على النجاح الذي حققته الشركة في مصر منذ بدأ عمل مصنعها ببني سويف، ودليل على ثقة سامسونج العالمية في القدرات التنافسية للمنتج المصري، وخاصة قدرات المصنع كونه ينتج الحصة الأكبر من منتجات سامسونج في منطقة الشرق الأوسط، وأفريقيا، وجنوب أوروبا، مما يساهم في جعل مصر مركزًا رئيسيًا لتصدير أحدث منتجات سامسونج للمنطقة.
ولفت إلى أن مصر تعد من الأسواق الرئيسة لدي شركة سامسونج التي تعمل على تعزيز عملياتها وأعمالها فيها، حيث توظف الشركة بمصر حوالي 2000 عامل حاليًا.

الأكثر مشاهدة

رغم تراجع النفط.. نمو إيرادات السعودية 4% في الربع الثالث 2020

حققت المملكة العربية السعودية نموا في إيراداتها الإجمالية خلال الربع...

كورونا تهبط بإيرادات مصر السياحية نحو 55% في النصف الأول 2020

هبطت إيرادات مصر من السياحة بنسبة 54.9% خلال النصف الأول...

منطقة إعلانية