أخبار

اندماج منصتي “دوبيزل” و”بيوت” لبيع وشراء العقارات بقيمة سوقية 3.6 مليار دولار

بقيمة سوقية

أعلنت مجموعة “إيميرجنج ماركتس بروبرتي”، المالكة لمنصة “بيوت” ومقرها دبي، ومجموعة “أو إل إكس” المالكة لمنصة “دوبيزل”، مؤخراً عن دمج عملياتهما في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا، بقيمة سوقية إجمالية تصل إلى 3.6 مليار درهم ، نحو مليار دولار.
وتتضمن الاتفاقية الجديدة بين الشركتين التين انطلقتا من مدينة دبي للانترنت، ضخ استثمارات تصل إلى 550 مليون درهم ،150 مليون دولار، بقيادة مساهمي مجموعة “إي إم بي جي” الحاليين مع مجموعة “أو إل إكس”.
وستقوم “إي إم بي جي” بإدارة منصتي “دوبيزل” و”بيوت” في الإمارات، في حين يشتمل الحضور العالمي للمجموعة خارج دولة الإمارات على منصات زمين في باكستان، وبي بروبرتي في بنجلاديش، و”مبوب” في المغرب وتونس، و”كايدي” في تايلاند.
تعود ملكية جميع هذه الأصول لمجموعة “إي إم بي جي” وبالإضافة إلى “دوبيزل”، كما يتضمن هذا الاندماج أيضاً علامات تابعة لمجموعة “أو إل إكس” في مصر ولبنان وباكستان والعديد من دول مجلس التعاون الخليجي لتضاف بذلك إلى مجموعة “إي إم بي جي”.
ويأتي الاندماج الجديد بعد أقل من 15 شهراً عن الإعلان عن استحواذ شركة “أوبر” العالمية على شركة “كريم” التي انطلقت أيضاً من المدينة، وذلك ضمن صفقة قيمتها 3.1 مليار دولار، فيما كانت مدينة دبي للإنترنت كذلك مهداً لصفقات ضخمة تمكنت بها شركات انطلقت من المدينة من الوصول إلى العالمية، ومن أبرزها منصة “سوق.كوم” التي استحوذت عليها عملاق التجارة الإلكترونية “أمازون”، وموقع “مكتوب” الذي انطلق كذلك من مدينة دبي للإنترنت واستحوذ عليه موقع “ياهو” العالمي، الذي كان يعد آنذاك من أكبر المؤسسات التكنولوجية حول العالم .
من جانبه، أكد حيدر علي خان، رئيس مجموعة “إي إم بي جي” في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أن نجاح الصفقة يأتي بفضل بيئة الأعمال الداعمة التي تتميز بها دبي، والتي مهدت الطريق أمام الشركة للنمو والتوسع على النطاقين المحلي والإقليمي.
وقال حيدر علي خان: “نحن في منصة بيوت ومجموعة إي إم بي جي متفائلون جداً بمستقبل قطاع العقارات في دولة الإمارات، وبالتطورات الحاصلة في السوق العقاري في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وسيتيح لنا الدمج بين مجموعتي ’إي إم بي جي‘ وبين ’أو إل إكس‘ توفير خدمة أفضل لعملائنا، وذلك نظراً لما تمتلكه المجموعتان من علامات تجارية فريدة، ومواقع إلكترونية تحظى بمعدلات زيارة عالية.
أضاف أن هذه الصفقة ستمكن الشركة كذلك من الاستفادة من التكنولوجيا والبيانات المتوفرة حالياً في تشكيل صورة أكثر دقة لأوضاع القطاع العقاري في مختلف أنحاء المنطقة. وفي الوقت نفسه، سنقوم باستثمارات تقنية كبيرة توفر قيمة أكبر لجميع المهتمين بأسواق العقارات، والسيارات، وقطاعات الأعمال الأخرى على منصتي ’دوبيزل‘ و’بيوت‘.
يذكر أن القيمة الإجمالية للعقارات المباعة في الإمارات ومصر ولبنان وباكستان تقدر بنحو 330 مليار درهم إماراتي، نحو 90 مليار دولار، وهو ما يوفر للوكالات العقارية عمولات تتجاوز 7 مليارات درهم، 1.9 مليار دولار، سنوياً، حيث تمثل هذه الأرقام فرصة واعدة أمام الشركة الجديدة الناشئة عن هذا الاندماج الجديد الذي خرج إلى النور من مدينة دبي للإنترنت، وغيرها من الشركات الناشئة أو العاملة في هذا القطاع في الإمارة بشكل عام.

الأكثر مشاهدة

تنطلق ديسمبر المقبل.. قمة مصر الاقتصادية تستعرض فرص ما بعد “كورونا”

تنطلق فعاليات الدورة الثانية من قمة مصر الاقتصادية Egypt Economic...

دراسة: “الروبوتات” ستلغي 85 مليون وظيفة خلال خمس سنوات

أظهرت دراسة حديثة، أن "الروبوتات" ستقضي على 85 مليون وظيفة...

منطقة إعلانية