الذهب ملفات

رغم تأثر مبيعاته محليا بفيروس كورونا.. الذهب يحافظ على رونقه عالميا

جولدمان

تواصل أسعار الذهب ارتفاعها محليا خلال الأيام الأخيرة، أسوة بالتحركات العالمية للأسعار، حيث ارتفع الذهب عالميا إلى 1812 دولار للأوقية، وتتداول أوقية الذهب اليوم حول 1812.45 دولار.

ومحليا حافظ عيار 21 على مستواه القياسي عند 804 جنيه للجرام في تعاملات اليوم، بحسب إفادة من أمير رزق، عضو شعبة الذهب بالغرفة التجارية، لإيكونومي بلس صباح اليوم.

تراجع كبير في طلب المصريين على الذهب بالربع الأول

قال واصف أمين، رئيس شعبة المصوغات والمجوهرات بالاتحاد العام للغرف التجارية المصرية لـ “إيكونومي بلس” إن تجارة الذهب انخفضت بين 30 و40% منذ منتصف فبراير الماضي حيث بدأ فيروس كورونا في الانتشار.

أضاف أمين: ” تجار الذهب لا يستفيدون من ارتفاع السعر، الذهب يمثل أداه لهم ولا يحققون أرباح من ارتفاع سعره”.

وتشير إحصاءات مجلي الذهب العالمي عن الربع الأول من العام الجاري، إلى تراجع الطلب على السبائك والعملات الذهبية بنسبة 28% مقارنة بالربع الرابع من 2019، وتراجع أيضا الطلب على المجوهرات في مصر بنسبة 0.6% مقارنة بالربع الأخير من العام الماضي.

ما هي أسعار الذهب اليوم؟

قال أمير رزق لـ “إيكونومي بلس” ان سعر عيار 24 بلغ 918 جنيه، فيما بلغ عيار 21 سعر 804 جنيه، وعيار 18 بسعر 689 جنيه، وعيار 14 بسعر 535 جنيه، فيما بلغ سعر جنيه الذهب 6432 جنيه.

توقعات بارتفاعات قياسية لسعر الذهب العالمي

قال دييجو باريلا الذي يرأس صندوق Quadriga Igneo الذي يدير 450 مليون دولار، لوكالة بلومبرج إن التحفيز النقدي غير المسبوق حول العالم يدعم فقاعات الأصول وإدمان الشركات للديون.

ويرى باريلا إن هناك هوس في السوق، وتوقع أن يرتفع سعر أوقية الذهب إلى 3000 دولار وربما 5000 دولار في السنوات الثلاث إلى الخمس المقبلة ، صعودًا من السعر الحالي البالغ 1800 دولار.

أضاف باريلا: “ما سترونه في العقد المقبل هو هذا الجهد اليائس، الذي تقوم به البنوك والحكومات من طباعة الأموال والاقتراض، وإنقاذ الجميع مهما كلف الأمر، فقط لمنع النظام بأكمله من الانهيار”.
ومن وجهة نظر باريلا، فقد أدت حزم التحفيز التي تقوم بها الحكومات إلى تفاقم القضايا الأعمق داخل النظام المالي، حيث البنوك المركزية التي أبقت أسعار الفائدة قريبة من الصفر لأكثر من عقد من الزمان.
وقفزت قيمة محفظة باريلا حين انتشر الخوف من الفيروس في الأسواق في فبراير ومارس، ويستثمر صندوقه حوالي 50 ٪ في الذهب والمعادن الثمينة ، و 25 ٪ في سندات الخزانة والباقي في عقود الخيارات التي تستفيد من فوضى السوق، وقال: “هذا هو الجزء الذي يجعلنا نحقق مكاسب كبيرة”.
وفي نفس السياق توقع الملياردير المصري، نجيب ساويرس، في مقابلة قبل أسبوع مع قناة CNBC عربية أن يصل سعر أوقية الذهب إلى 2000 دولار.

الذهب الرابح الأكبر في 2020

قال مجلس الذهب العالمي في تقرير صادر عنه أمس الأول الثلاثاء، إن الذهب كان أكبر الرابحين بين جميع الأدوات الاستثمارية الأخرى، حيث ارتفاع سعره بحوالي 17% في النصف الأول من العام، متفوقا على ناسداك المرتفع بـ10.4%، وأذون الخزانة الأمريكية المرتفعة 8.7%.
كما سجلت أدوات استثمارية أخرى خسائر، على رأسها النفط الذي خسر 58.6% من قيمته في النصف الأول من العام، ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 الذي انخفض بـ11.1%.
الذهب يمثل استراتيجية تحوط رئيسية
يقول مجلس الذهب العالمي في تقريره أمس الأول إن المستثمرين اتخذوا الذهب في عام 2020 كإستراتيجية تحوط رئيسية لمحافظهم.
وأضاف أنه بالنظر إلى المستقبل فإن توقعات التعافي الأسرع من آثار فيروس كورونا (على شكل حرف V) تتحول نحو انتعاش أبطأ (على شكل حرف U) أو انتكاسات محتملة من موجات إضافية من العدوى (على شكل حرف W).
وبغض النظر عن نوع التعافي، فمن المحتمل أن يكون للوباء تأثير دائم على اختيار الأصول، كما سيستمر أيضًا في تعزيز دور الذهب كأصل استراتيجي، بحسب مجلس الذهب العالمي

الأكثر مشاهدة

الصحة: تسجيل 129 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا.. و26 حالة وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، الأربعاء، عن خروج 1013 متعافيًا...

الحكومة توافق على تحويل المتبقي من الدعم الشهري لمبادرة تشجيع المنتج المحلي

وافق مجلس الوزراء على إضافة المبالغ المالية غير المستخدمة، التي...