أخبار

أرباح “إيديتا” تهبط 77%.. ومحللة: النتائج ستتحسن مع فتح الاقتصاد وعودة المدارس

إيديتا

هبطت أرباح شركة إيديتا للصناعات الغذائية إلى 11.3 مليون جنيه في الربع الثاني من العام الحالي، بنسبة 76.9% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2019.

وقالت إيديتا في بيان منشور على موقع البورصة، اليوم الأربعاء، إن مبيعاتها تأثرت سلبا بإجراءات مواجهة فيروس كورونا من إغلاق للمدارس والجامعات ومنع التجمعات.

وقالت أمنية الحمامي، محللة القطاع الاستهلاكي في إدارة البحوث بشركة “نعيم القابضة” لـ”إيكونومي بلس”: “نتائج الشركة سيئة هذا الربع لكنها متوقعة، وأرى أن نتائج الشركة ستتحسن تدريجيا في الأرباع القادمة مع تخفيف إجراءات مواجهة كورونا”.

ومن أبرز منتجات إيديتا، كورواسون مولتو، وكيك تودو وهوهوز وتوينكز، بالإضافة لمقرمشات بيكرولز، وبسكويت فريسكا.

وهبطت مبيعات الشركة بالربع الثاني من 2020 بنسبة 10.9% إلى 768.7 مليون جنيه، وفق قوائمها المالية المنشورة على موقع البورصة، اليوم الأربعاء.

وأوضحت أمنية الحمامي أن إيديتا تأثرت بالقرارات الحكومية بحظر التجول وإغلاق المدارس والجامعات في نهاية شهر مارس، بالإضافة لإجراءات العمل من المنزل التي اتخذتها معظم الشركات.

وأضافت أن شهر رمضان أثر أيضا على مبيعات الشركة في الربع الثاني، وقالت: “عادة أنواع الأغذية التي تنتجها إيديتا لا تلقى رواجا في رمضان”.

أرباح إيديتا في النصف الأول متراجعة أيضا.. لكن بمعدلات أقل

وسجلت شركة إيديتا هبوطا في أرباحها بالنصف الأول من العام الجاري بنسبة 44.9% لتبلغ 95.1 مليون جنيه، بعد أن تراجعت مبيعاتها الإجمالية 6.1% إلى 1.7 مليار جنيه.

وقالت الشركة في بيان إنها أضافت 200 شاحنة لأسطول شاحناتها ليرتفع الإجمالي لـ829 شاحنة، بهدف تحسين عملية توزيع منتجاتها في ظل حظر التجول الذي تم فرضه لمواجهة انتشار كورونا، كما أضافت مركزا جديدا لتوزيع المنتجات في مسطرد، ليصل إجمالي المراكز لـ23.

توقعات بتعافي أرباح إيديتا مع حفاظ الشركة على استراتيجيتها

وترى الحمامي أن الشركة ستتعافى من الأزمة الحالية “تدريجيا” خلال الربعين القادمين، مع تخفيف إجراءات مواجهة كورونا وأضافت: “عودة المدارس سيكون له أثر جيد على أعمال الشركة”، وقالت إن الربع الرابع عادة ما يكون أفضل من الربع الثالث من حيث المبيعات.

وتأكدت أن حفاظ إدارة الشركة على استراتيجيتها بالتوسع سيدعم أعمال الشركة على الأجل المتوسط.

وأعلنت إيديتا في مايو الماضي عن دخولها سوق البسكويت عن طريق منتج جديد تحت اسم “أونيرو” (Oniro)، وقالت إيديتا وقتها إنه تم تركيب خط جديد لتصنيع منتجات البسكويت باستثمارات 55 مليون جنيه.

التصدير سيساهم في تحسن أوضاع إيديتا

وقالت الحمامي إن الصادرات عادة ما تمثل بين 8 و 9% من إيرادات شركة إيديتا لكنها هبطت بحوالي 45% خلال الربع الثاني 2020 بسبب أزمة انتشار كورونا وتأثر حركة التجارة العالمية.

وأضافت أن الشركة ستستفيد مع بدء فتح الاقتصاد والتجارة العالمية مؤخرا وبالتالي تحسن الصادرات سيدعم مبيعاتها.

الأكثر مشاهدة

«فاينانشيال تايمز»: آلة التصدير الصينية تعود إلى الحياة مجدداً

تعرضت آلة التصدير الصينية لضغوط من جميع الاتجاهات خلال العام...

منطقة إعلانية