أخبار

“المركزي”: ارتفاع الاحتياطي الأجنبي لـ38.3 مليار دولار بنهاية يوليو

استثمارات البنوك

أعلن البنك المركزي المصري، اليوم الخميس، عن ارتفاع الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية بنحو 113 مليون دولار خلال شهر يوليو من العام الجاري 2020، ليصل إلى نحو 38.314 مليار دولار مقابل 38.201 مليار دولار سجلها خلال شهر يونيو من نفس العام.

وأظهرت بيانات البنك المركزي، ارتفاع قيمة رصيد الذهب المدرج في إحتياطى النقد الأجنبي لمصر بنحو 429 مليون دولار خلال شهر يوليو 2020، لتصل الى نحو 4.505  مليار دولار، مقابل نحو 4.076  مليار دولار فى شهر يونيو 2020.

وبحسب البيانات عن أرصدة الإحتياطى، فقد تراجع رصيد العملات الأجنبية المدرجة فى الإحتياطى بنحو 322 مليون دولار، ليصل الى نحو 33.510 مليار دولار بنهاية يوليو ، مقابل 33.832 مليار دولار بنهاية يونيو.

وارتفع رصيد حقوق السحب الخاصة الى 304 ملايين دولار في يونيو، مقابل 298 مليون  دولار بنهاية يونيو.

وسجلت احتياطيات النقد الأجنبى لدى البنك المركزى المصري مستويات تاريخية غير مسبوقة خلال عام 2019 ، حيث قفزت بنحو 3 مليارات دولار، لتصل إلى 45.419 مليار دولار بنهاية العام، مقابل 42.61 مليار دولار فى يناير 2019 ، غير انها تراجعت خلال شهور مارس وأبريل ومايو على خلفية أزمة فيروس كورونا.

ويتكون احتياطى مصر من عملات أجنبية ، تضم الدولار الأمريكي ثم اليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني ، وذهب ووحدات حقوق السحب الخاصة وصافي قروض صندوق النقد الدولى.

والهدف من الإحتياطى هو دعم العملة والوفاء بالتزامات الدولة الخارجية وضمان وارداتها من السلع الأساسية لعدة أشهر.

ويمثل حجم الإحتياطي لأي دولة مصدر قوة أو ضعف بحسب قيمته وقدرته على الوفاء بالتزامات الدولة من النقد الأجنبي.

وتعد موارد هيئة قناة السويس والسياحة والتصدير والإستثمار الأجنبي وتحويلات العاميلن بالخارج أهم الموارد المغذية للإحتياطى فى مصر.

الأكثر مشاهدة

حجازي يوضح لـ”ايكونومي بلس” حقيقة توليه رئاسة بنك التنمية الصناعية

 نفى حازم حجازى نائب رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة ما...

شركة تابعة لـ”سوديك” تقترض 2.5 مليار جنيه من “العربي الإفريقي”

أعلنت شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك)، عن توقيع...

منطقة إعلانية