أخبار

ألمانيا تتهم “أمازون” بالاحتكار والتاثير على الأسعار خلال جائحة “كورونا”

ألمانيا

تجري السلطات الألمانية حاليا تحقيقا مع شركة أمازون الأمريكية عملاق التجارة الإلكترونية، بسبب مزاعم حول إساءة استغلال مركزها السوقي في البلاد خلال جائحة “كورونا“.

وتقود التحقيقات منظمة المنافسة الوطنية في ألمانيا من أجل الوقوف على علاقة “أمازون” بأطراف ثالثة من البائعين على منصتها.

وقال المتحدث باسم الهيئة في تصريحات لشبكة “سي إن بي سي” الإخبارية الأمريكية، “ليس من المنوط بمنصة خاصة أن تكون منظماً للأسعار”.

وأضاف أن شركة أمازون تستخدم “آليات غير معروفة” لتنظيم البائعين على منصتها.

وقال أندرياس موندت، رئيس مكتب كارتل الفيدرالي: “نحن نحقق حاليًا في تأثير أمازون وكيفية تحديد التجار للأسعار في السوق”.

في الولايات المتحدة، اتُهمت شركة أمازون بفرض أسعار فلكية لأشياء مثل الأقنعة ومعقمات اليدين في وقت مبكر من وباء فيروس كورونا COVID-19، ومع ذلك، يبدو أن الجهة التنظيمية في ألمانيا لا تركز على التلاعب في الأسعار، ولكن بدلاً من ذلك على أمازون مما يجعل الأسعار منخفضة بشكل مصطنع

وتستهدف جهة التحقيق الألمانية تحديد ما إذا كانت “أمازون” تؤثر على أسعار تجار التجزئة في السوق وكيفية القيام بذلك، مشددة أنها أرسلت إلى شركة التجارة الإلكترونية بعض الأسئلة بشأن ذلك الصدد.

ولم ترد “أمازون” على طلب “CNBC” بالتعليق على هذه المزاعم، لكنها قالت في 23 مارس الماضي إن التلاعب في الأسعار “لا مكان له” على منصتها.

وامتنع مكتب المنافسة الوطنية، الذي يتمتع بسلطة فرض غرامة على الشركات بمئات الملايين من اليوروهات، التعليق على المدة التي سيستغرقها التحقيق.

وتأتي هذه التحقيقات بعد أن قامت “أمازون” بحظر بعض تجار التجزئة بزعم تضخيم أسعارهم في وقت مبكر من الوباء.
وتعتبر الاتهامات الألمانية الأحدث في سلسلة من المشكلات التي يتعين على “أمازون” مواجهتها منذ انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم.

الأكثر مشاهدة

صادرات النفط السعودي تهوي 46% في يوليو

هوت صادرات النفط السعودي بمعدل 46.4% في يوليو الماضي وسجلت...

بينها نقل الحجز باسم الورثة.. خدمات جديدة يطلقها صندوق الإسكان الاجتماعي

أعلنت الرئيس التنفيذى لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقارى، مي...

منطقة إعلانية