أخبار

سفير روسيا بالقاهرة: نتطلع لتوفير لقاح كورونا بمصر وأطلعنا وزارتي الخارجية والصحة على تفاصيله

قال سفير روسيا بالقاهرة، جيورجي بوريسينكو، إن بلاده تتطلع إلى إقامة شراكة قوية مع مصر لإنتاج اللقاح الروسي المطور حديثا “سبوتنيك 5″، مؤكدا أن مصر تعد شريكا استراتيجيا لروسيا في مختلف المجالات.

وأضاف في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، أن صندوق الاستثمار المباشر الروسي، هو المسئول عن إنتاج وتوزيع اللقاح في الخارج، وعلى استعداد لمناقشة الطلبات ونقل التكنولوجيا إلى مصر، موضحا أن سفارة روسيا بالقاهرة أطلعت وزارتي الخارجية والصحة حول إمكانية إجراء مفاوضات ثنائية حول هذه المسألة ووفرت لهم المعلومات اللازمة كافة.

45 مليون دولار لتطوير اللقاح.. والأول بين 165 لقاح عالمي

وأشار السفير الروسي بالقاهرة، إلى أن صندوق الاستثمار المباشر الروسي، خصص 45 مليون دولار، كتمويل إضافي لاكتشاف لقاح ضد فيروس كورونا، حيث استغرق مركز أبحاث “جالماليا” بروسيا خمسة أشهر لتطوير هذا اللقاح، لافتا إلى أن اللقاح الروسي يعد الأول الذي يتم تسجيله رسميا ضمن 165 لقاح مختلف، يتم تطويره على مستوي العالم.

وأكد بوريسينكو، أن الدراسات ما قبل السريرية لهذا الدواء، أظهرت القدرة على حماية الحيوانات من العدوي المميتة لفيروس “سارس كوف -2” وقد تم اختبار هذا اللقاح على مرحلتين من التجارب السريرية، وعلى مجموعتين من المتطوعين وعددهم 38 شخصا، من بينهم رئيس مركز “جالماليا” وإحدى بنات الرئيس فلاديمير بوتين.

20 دولة ترغب في الحصول على اللقاح.. وليس لدينا أطماع مالية

وأضاف السفير الروسي بالقاهرة، أن هناك نحو 20 دولة على الأقل، أبدت رغبتها في الحصول على اللقاح الروسي، بما في ذلك الإمارات وإندونسيا والفليبن والمكسيك، مشيرا إلى أن صندوق الاستثمار المباشر الروسي يعمل على برنامج لتوزيع اللقاح كمساعدة إنسانية في بعض الدول النامية.

وأوضح أن روسيا لا تسعى لتحقيق مكاسب مالية من اللقاح، وأن السبب وراء الوتيرة السريعة لتطوير هذا اللقاح وتسجيله، هو ضرورة حماية الأشخاص من العواقب السلبية للموجات الجديدة المحتملة لفيروس كورونا، مشيرا إلى أن موسكو أثبت قدرتها على إنتاج أنظمة اختبار ومعدات طبية وعقاقير فعالة ضد الفيروس الجديد.

وقال بوريسينكو: “إن اللقاح الروسي يواجه هجوما إعلاميا منسقا ومخططا بشكل جيد، بهدف تشويه سمعته وتقييد المسار الصحيح لعلمائنا في تطوير دواء مضاد لفيروس كورونا”، مؤكدا أن الوباء العالمي هو التحدي المشترك الذي يواجه الجميع، والعالم بحاجة إلى الدعم المشترك من أجل مواجهة الوباء بأقل تكلفة ممكنة.

لا دليل على وجود آثار جانبية غير متوقعة

وأضاف، أنه لم نجد أي دليل على آثار جانبية غير متوقعة بعد انتهاء التجارب، وأظهر اللقاح كفاءة عالية لدعم التحصين الأساسي والمعزز، مشيرا إلى أن المرحلة الثالثة من التجارب السريرية قد بدأت في روسيا، حيث سيتم إجراء الاختبار على أكثر من 2000 متطوع في روسيا وخارجها، ومن المقرر أن تبدأ التجارب في كل من الامارات والسعودية والبرازيل والمكسيك والفلبين في أواخر أغسطس.

وقال إن التغييرات الطفيفة لفيروس كورونا لا تشكل أي تهديدا لأي لقاح، لأنه سوف يتعامل معها وفي حالة حدوث طفرة كبيرة في الفيروس، فمن الممكن تعديل اللقاح، موضحا أنه سيتم إنتاج الدفعات الأولى من اللقاح خلال الأسبوعين القادمين، والتي ستوزع على العاملين في مجال الصحة بالمستشفيات.

المرحلة الثانية من اللقاح تستهدف المعلمين والمدرسين وكبار السن

وأوضح السفير الروسي بالقاهرة، أن المرحلة الثانية من اللقاح تستهدف حماية صحة المعلمين والمدرسين وكبار السن، ومن المتوقع أن يكون التطعيم على أساس تطوعي لجميع الأعمار والمهن، مؤكدا أن الفترة من ثلاثة إلى خمسة أشهر المقبلة، ستشهد اختبار اللقاح على الأطفال، والذي سيتاح لهم بعد إثبات سلامته.

وأشار إلى أنه سيتم إنتاج لقاح “سبوتنيك 5” بعد المرحلة الأخيرة من التجارب في دول أخرى تحت مظلة صندوق الاستثمار الروسي، الذي أقام شراكات مع الصناديق السيادية المحلية في كل من الهند وكوريا الجنوبية والبرازيل والسعودية وكوبا لتنسيق الإنتاج في هذه الدول، موضحا أن الخطة تهدف إلى زيادة الإنتاج لنحو 200 مليون جرعة بنهاية العام الحالي، من بينها 30 مليون جرعة في روسيا.

الأكثر مشاهدة

عاجل..المركزي يخفض سعر الفائدة 0.5%

قررت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزي المصـري في اجتماعهـا اليـوم...

97 مليار جنيه زيادة في ودائع البنوك خلال يونيو

ارتفعت ودائع بنوك القطاع المصرفي بخلاف البنك المركزي، بحوالي 464 مليار...

منطقة إعلانية