أخبار

ناسداك يهوي تحت ضغوط أسهم التكنولوجيا بقيادة تسلا والتوتر الأمريكي الصيني

ناسداك

هوى مؤشر ناسداك بأكثر من 3% في بداية جلسة اليوم تحت ضغوط من عمليات بيع لأسهم التكنولوجيا، وعلى رأسها سهم تسلا.
وانهار سهم تسلا ليفقد 17% من قيمته في بداية الجلسة قبل أن يقلص خسائره نسبياً، كما انخفض سهم آبل 3.7%، وسهم أمازون 2.4%، وسهم ألفابت المالكة للعلامة التجارية لجوجل بنسبة 2.36%.

وشكل زيادة التوتر بين الولايات المتحدة والصين ضغطا على الأسواق بعد أن لوح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفصل الاقتصاد الأمريكي عن الصين.

وهدأ مؤشر ناسداك من وتيرة هبوطة بحلول الساعة 2.30 بتوقيت جرينتش إلى 2.12%.

وهبط سهم تسلا بشدة في بداية التعاملات بنسبة ناهزت 17% ثم هدأ من وتيرة انخفاضه إلى 13.8% حاليا، على خلفية عدم ادراج سهم الشركة في مؤشر ستاندرد اند بورز 500، وهو ما كان يترقبه المستثمرون.
ونجح سهم تسلا في تحقيق مكاسب ضخمة في الأشهر الثمانية الأولى بمكاسب قاربت الـ500% لتصبح شركة صناعة السيارات الكهربائية الأميركية شركة السيارات الأعلى قيمة في العالم متخطية تويوتا.

وتشكل التوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة ضغوطا على تسلا، التي بدأت مطلع العام الماضي بناء مصنعا لإنتاج سياراتها في الصين، لتبدأ في أكتوبر 2019 انتاج نسخ اقتصادية من طراز 3.

الأكثر مشاهدة

وزير المالية يدعو مجموعة العشرين لمساندة الدول المتضررة من جائحة كورونا

أكد الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أن الحكومة المصرية نجحت...

السيسي يصدق على حوافز جمركية للسيارات الكهربائية والغاز والتصنيع المحلي

صدق الرئيس عبد الفتاح السيسي، على مجموعة من الحوافز الجمركية،...

منطقة إعلانية