أخبار

حزمة إجراءات حكومية جديدة لتخفيف قيود مواجهة فيروس كورونا

اتخذت الحكومة قرارات بمزيد من تخفيف إجراءات مواجهة فيروس كورونا على رأسها السماح بإقامة الأعراس وصلوات الجنازة بإجراءات محددة.

وقال بيان لمجلس الوزراء اليوم الاثنين إنه سيتم السماح بإقامة الأفراح في الأماكن المكشوفة بالمنشآت السياحية والفندقية الحاصلة على شهادة السلامة الصحية، وبحد أقصى 300 فرد.

سمحت الحكومة أيضا بإقامة صلوات الجنائز في المساجد التي لها ساحات فضاء مكشوفة وفي غير أوقات الصلوات اليومية.

وقال مجلس الوزراء في البيان إنه سيتم مراجعة القرارات حسبما تستدعي الظروف المستجدة.

ويتضمن القرار أيضا السماح بالاجتماعات والمؤتمرات بنسبة حضور 50 % وبحد أقصى 150 فردا، والموافقة على تنظيم المعارض الثقافية، ليبدأ ذلك بمعرض الكتاب بالإسكندرية، ويتم تنفيذ ذلك في أماكن مفتوحة، بنسبة حضور لا تتعدى 50 % مع تطبيق الإجراءات الاحترازية.

تمت الموافقة ايضا على استئناف أنشطة تعليم الكبار، وعودة فتح فصول محو الأمية.

كما وافقت اللجنة على عودة تدريبات الدرجة الثانية لكرة القدم، وبدء الهيئات الرياضية والشبابية في إتاحة استخدام حمامات السباحة التدريبية والترفيهية، كما حددت اشتراطات فتح دور الحضانات بالأندية ومراكز الشباب، وكذا المناطق المفتوحة للمناسبات بالأندية ومراكز الشباب، مع تطبيق كل الإجراءات الاحترازية المحددة.

وزيرة الصحة: نسبة الإشغال بمستشفيات العزل 14%

وقالت وزيرة الصحة، هالة زايد، في البيان إن نسب الإشغال بمستشفيات العزل، وعددها 21 مستشفى، بلغت 14%، ونسب إشغال أسرة الرعاية المركزة بنسبة 47%، فيما بلغت نسبة إشغال أسرة التنفس الصناعي 13%.

وأشارت الوزيرة إلى أن الفترة بين 5 و11 سبتمبر الجاري شهدت انخفاضا طفيفا في معدل الإصابة مقارنة بالأسبوع السابق عليه، موضحة أنه تم عقد مقارنة لعشرين دولة من الدول الأبرز من حيث انتشار فيروس كورونا والتي بينت أن معدل انتشار فيروس كورونا في مصر يحتل المرتبة الأخيرة.

4 محاور لمواجهة الموجة الثانية من كورونا

المحور الأول: ضم 320 مستشفى عاما ومركزيا بالإضافة إلى مستشفيات الحميات والصدر، مع زيادة وتيرة العمل بمبادرة رئيس الجمهورية للأمراض المزمنة من خلال منافذ آمنة، وزيادة قدرة معامل تحاليل الحمض النووي للضعف تقريبا.

المحور الثاني: توفير المستلزمات والأدوية من خلال تجهيز احتياطي استراتيجي للأدوية.

المحور الثالث: حوكمة النظام الصحي من خلال تشغيل 27 غرفة عمليات فرعية مرتبطة بالغرفة المركزية لسرعة تسكين الحالات، ومنع الدخول من خلال أي منفذ (بري أو بحري أو جوي) للقادمين بدون إحضار تحليل سلبي للحامض النووي.

المحور الرابع: الاهتمام بتوفير الأمصال والطعوم من خلال تجهيز خط إنتاج أحد مصانع الشركة القابضة للأمصال (فاكسيرا) بالتعاون مع إحدى الشركات الصينية، إلى جانب توقيع مذكرة تفاهم مع “جافي” لتوفير نسبة من تعداد السكان من لقاح “سترازينكا” الذي تطوره جامعة أكسفورد.

الأكثر مشاهدة

وزير المالية يدعو مجموعة العشرين لمساندة الدول المتضررة من جائحة كورونا

أكد الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أن الحكومة المصرية نجحت...

السيسي يصدق على حوافز جمركية للسيارات الكهربائية والغاز والتصنيع المحلي

صدق الرئيس عبد الفتاح السيسي، على مجموعة من الحوافز الجمركية،...

منطقة إعلانية