أخبار

كيونت…22 عاماً من تخطي التحديات

شهد العالم أجمع العديد من التغيرات بسبب ظهور جائحة كورونا وهو ما أدى بدوره إلى ركود بعض الصناعات. وعلى الرغم من التحديات التي أتى بها الوباء العالمي إلا أن صناعة البيع المباشر استطاعت أن تتخطى ما وجاهته، بل وكانت بمثابة أحد الحلول العملية التي ساهمت في أن يجتاز الكثيرون التحديات التي واجهتهم وخاصةً الذين اعتمد مصدر دخلهم بصورة أساسية على قطاعات السياحة وغيرها من القطاعات المماثلة التي تأثرت بصورة كبيرة.

ولعل التاريخ يذكر أن أحد الشركات التي تم إنشائها في ظل أزمة اقتصادية مماثلة في عام 1998 هي شركة كيونت –الرائدة في صناعة البيع المباشر-حيث تأسست لتتمكن من التغلب على التحديات. وبذلت الشركة مجهودات حثيثة بهدف تنمية أعمالها في جميع أنحاء العالم.

تعد كيونت أحد أوائل العاملين في قطاع التجارة الإلكترونية وصناعة البيع المباشر بالأخص. كما شهدت الشركة العديد من الأزمات خلال مسيرتها -التي استمرت على مدار 22 عاماً-حيث عاصرت تفشي مرض السارس في آسيا عام 2002، ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في الشرق الأوسط في عام 2012، وإيبولا في غرب إفريقيا في عام 2014، والركود الاقتصادي العالمي خلال عام 2008.

على الرغم من الركود الذي تشهده الأسواق حالياً، إلا ان كيونت – الرائدة في مجال البيع المباشر والقائمة على التجارة الإلكترونية-شهدت نمواً ملحوظاً، وهو ما جاء متزامناً مع اكتشاف العملاء الجدد لمنتجاتها وخدماتها الفريدة، بالإضافة إلى تسجيل العديد من الأفراد الطموحين ليصبحوا رواد أعمال من خلال نموذج أعمال التسويق الشبكي المبتكر.

 

تعزيز قطاع ريادة الاعمال

نظراً للتأثير المتزايد لفيروس كورونا على الاقتصاد العالمي، واجهت الشركات التقليدية بعض العقبات في التواصل مع عملائها، ولكن ظلت كيونت من خلال شبكة موزعي البيع المباشر المستقلين متعاونة بصورة كافية للتأقلم بسرعة مع الوضع الجديد. وساهم انتشار الوباء في تعزيز التحول الرقمي واتجه عدد أكبر من الناس إلى التجارة الإلكترونية، حيث قاموا بشراء مختلف المنتجات من خلال منصات إلكترونية.

البيع المباشر -صناعة نامية في الأسواق الناشئة

تبلغ قيمة صناعة البيع المباشر العالمية أكثر من 180 مليار دولار أمريكي، وتعد منطقة افريقيا والشرق الاوسط الحدود الجديدة لصناعة البيع المباشر، حيث أصدرت الفدرالية العالمية لجمعيات البيع المباشر(WFDSA) التقرير السنوي الخاص بمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط لعام 2019، وحققت المنطقة نمواً مضاعفاً بنسبة 11.6% مقارنةً عام 2018.

يوفر قطاع البيع المباشر العديد من الفرص لمن يتطلع إلى تحقيق دخل إضافي. ولذلك، تولي شركة كيونت أهمية لضرورة الابتكار المستمر بالإضافة إلى تحسين عروض منتجاتها وتجربة العملاء، وتطوير استراتيجيات المبيعات والتسويق وخطة التعويض. كما تمتد أهداف الشركة إلى بناء مجتمع مبتكر ذو نظرة إيجابية ولا تقتصر على كسب الدخل فحسب.

وفي هذا الإطار، كيونت رائدة في صناعة البيع المباشر في العديد من الاقتصادات الناشئة، حيث انها نجحت في تمكين المجتمعات ووفرت حلول تمكّن ريادة الأعمال وتعمل على تحسين أنماط الحياة. وساعدت الشركة العديد من العائلات من خلال توفير دخل إضافي مستدام، كما غيرت حياة مئات الآلاف من رواد الأعمال الطموحين في الأسواق الناشئة في إفريقيا والشرق الأوسط وشبه قارة الهند وجنوب شرق آسيا.

 

 أفضل المنتجات

تمتلك كيونت محفظة منتجات متنوعة تتضمن منتجات استهلاكية وكمالية عالية الجودة لتناسب احتياجات جميع العملاء. كما تتعاون مع مصانع دولية رائدة وكذلك شركات صغيرة ومتوسطة تدعم الاقتصادات المحلية لتطوير المنتجات.

كما تدعم الشركة العديد من المؤسسات الاجتماعية في الهند من خلال توفير منتجاتها الاستهلاكية. في السنوات الأخيرة، دخلت كيونت في شراكة مع مؤسسات معتمدة من سويسرا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية بالإضافة إلى نخبه من الخبراء لتطوير مجموعة من دورات التعلم الإلكتروني للعملاء في العديد من الاقتصادات الناشئة في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. وقد تم اعتماد هذه الدورات أيضاً من قبل جامعة Quest International University في ماليزيا.

وتماشياً مع التحول الرقمي، أطلقت كيونت مؤخرا مؤتمرها العالمي النصف سنوي افتراضياً عبر الانترنت لمدة ثلاث أيام، وذلك اتباعاً لإجراءات السلامة الخاصة بمكافحة الوباء العالمي. شهد المؤتمر حضور 200,000 مشارك من أكثر من 50 دولة.  وقامت الشركة -من خلال منصتها الالكترونية-بتوفير ترجمات فورية بـ 13 لغة مختلفة، وذلك لتحسين تجربة المشاركين في سماع قصص نجاح ملهمة.

 

مستقبل صناعة البيع المباشر

نجح قطاع البيع المباشر في الحفاظ على دوره الفعال خلال التقلبات الاقتصادية في العالم، ومع زيادة المنافسة من كبار الشركات التي تعمل في مجال التجارة الإلكترونية، فقد حافظت هذه الصناعة على الاستقرار.

وتماشياً مع انتشار الوباء، والموجة الثانية المحتملة من عمليات الإغلاق التي لا تزال تعاني منها بعض أكبر الاقتصادات العالمية، فقد وجدت شركات البيع المباشر طرقاً مبتكرة للتكيف والتطور، وإيجاد طرق جديدة للتعامل مع قاعدة العملاء والموزعين المخلصين.

حصلت شركة كيونت الآسيوية الرائدة في مجال البيع المباشر على الميدالية البرونزية في الدورة السابعة لحفل جوائز ستيفي Stevie®، وذلك تقديراً لاستخدامها وسائل التواصل الاجتماعي خلال انتشار وباء كورونا، وتكريماً لمبادرات الشركة في التعامل مع عملائها بشكل فعال، علاوة على دعمهم بمعلومات مفيدة حتى عندما أدى الوباء إلى توقف الحياة في جميع أنحاء العالم.

الأكثر مشاهدة

“المركزي”: مجلس إدارة الـ”CIB” الجديد تعهد بإعداد خطة إجراءات تصحيحية

أعلن البنك المركزي المصري، أنه وافق على قرار مجلس إدارة البنك التجاري...

من هو شريف سامي الرئيس غير التنفيذي للبنك التجاري الدولي؟

شغل شريف سامي الرئيس غير التنفيذي الجديد للبنك التجاري الدولي...

منطقة إعلانية