أخبار

نهاية أزمة مصنع أسمدة دمياط.. أجريوم تتخارج من موبكو مقابل 540 مليون دولار

540 مليون دولار

أعلنت شركة نوترين المدرجة في بورصة نيويورك في بيان اليوم الجمعة، أنها اتفقت مع الحكومة المصرية، من خلال وزارتي البترول والمالية، لبيع 100% من حصتها في شركة مصر لإنتاج الأسمدة (موبكو) بقيمة إجمالية 540 مليون دولار.

وقالت نوترين في البيان إنها ستبيع نحو 59.6 ألف سهم تمثل ملكيتها في “موبكو” من خلال شركتها التابعة أجريوم اجيبشن هولدنج بما نسبته 26% من أسهم موبكو وفق أحدث هيكل مساهمين لموبكو في 12 أكتوبر الماضي.

وسيتم تسوية جميع دعاوي التحكيم التي قدمتها أجريوم ضد الحكومة المصرية والشركة المصرية لمنتجات النيتروجين، التابعة لموبكو، بمجرد إتمام الصفقة، وفق بيان اليوم.

وقالت نوترين إن إجمالي عائدات بيع الأسهم والتسويات التي ستتم ستبلغ 540 مليون دولار، وإنها تتوقع استلامها بالكامل قبل نهاية ديسمبر الجاري.

وأضافت أن استثمارها في موبكو ساهم في أرباحها السنوية قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بمكاسب تتراوح بين 15 و20 مليون دولار على مدار فترة الاستثمار.

وارتفعت أرباح  شركة مصر لإنتاج الأسمدة – موبكو بنسبة 34 % خلال الـ9 الأولى من 2020، محققه صافي ربح قدره 1.68 مليار جنيه خلال الفترة من يناير حتى سبتمبر 2020، مقابل أرباح بلغت 1.25 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2019.

وتراجعت مبيعات الشركة خلال الفترة إلى 5.47 مليار جنيه، مقابل إيرادات بلغت 6.21 مليار جنيه بالفترة المقارنة من 2019.

وأرجعت الشركة ارتفاع الأرباح المجمعة إلى نقص التكاليف التمويلية بمبلغ 577 مليون جنيه مقارنة بالفترة المماثلة من 2019.

كانت المؤشرات المالية المستقلة للشركة عن أول 9 أشهر من العام الجاري، أظهرت تحقيق صافي ربح بلغ 725.14 مليون جنيه منذ بداية يناير حتى نهاية سبتمبر الماضي، مقابل 561.6 مليون جنيه أرباحاً خلال نفس الفترة من العام الماضي.

خلفية سريعة عن أزمة موبكو -أجريوم

ترجع أزمة موبكو-أجريوم إلى قبل نحو 10 سنوات حينما رفض أهالي دمياط تدشين مصنع أجريوم لإنتاج الأسمدة وسط مخاوف من تأثيراته البيئية على مدينة رأس البر السياحية المطلة على البحر المتوسط.

 

الأكثر مشاهدة

“جنوب الوادي” للبترول تستهدف حفر 11 بئرا في مصر باستثمارات 37 مليون دولار

كشف رئيس شركة جنوب الوادي المصرية القابضة للبترول، علاء البطل،...

منطقة إعلانية