أخبار

كيف ترى “فيتش” سوق التأمين المصري على الأجل القصير والمتوسط؟

فيتش

توقعت فيتش سوليوشنز في تقرير حديث لها أن تشهد أقساط التأمين زخما العام القادم مع تحسن المعنويات الاقتصادية عقب تخطي أزمة فيروس كورونا وما سببته من شلل بالأنشطة الاقتصادية وأثرت سلبا على معنويات الأعمال.

وترى فيتش أن مصر لديها إمكانيات نمو في سوقي التأمين والتأمين على الحياة حيث ستواصل الشركات الاستثمار في خدماتها الرقمية وابتكار منتجات مع تحسن الدخول حتى عام 2024 وما بعده.

كيف سيكون أداء التأمين على الحياة؟

سينمو سوق التأمين على الحياة بنسبة 5.9% إلى 12.4 مليار جنيه (777 مليون دولار) في عام 2021 مع تحسن معنويات الأسر، وفق توقعات فيتش.

كما تتوقع فيتش أن تبلغ قيمة السوق 14.6 مليار جنيه (860 مليون دولار) بحلول عام 2024.

وترى فيتش أن السوق سيستمر في النمو على الأجل المتوسط في الفترة من 2021 إلى 2024 مدفوعا بتحسن دخول الأسر وزيادة فرص الحصول على منتجات التأمين على الحياة مع تحسن القدرة على تحمل تكاليفها وسط دخول الشركات متعددة الجنسيات للسوق إلى جانب الشركات المحلية المستقرة.

وأضافت أن السوق المصري أثبت مرونة إلى حد ما في ظل الأزمات، وأنه يستطيع الاستمرار في النمو رغم الظروف الاقتصادية الصعبة.

وكانت شركة مصر القابضة للتأمين أعلنت في الربع الأول من العام الجاري، مع تحالف يتضمن البنك الأهلي المصري عن إنشاء شركة تأمين تكافلي جديدة برأس مال مدفوع 150 مليون جنيه، وترى فيتش أن هذه الخطوة ستدعم نمو سوق التأمين.

%8.5 نموا متوقعا في قطاعات التأمين الأخرى

وترى فيتش أن سوق التأمين في باقي القطاعات باستثناء تأمين الحياة سيرتفع إلى 22.3 مليار جنيه (1.4 مليار دولار) العام القادم أو ما نسبته 8.5% بدعم من ثقة الأعمال والمستهلكين ما سيدفع الطلب.

وتوقع التقرير الصادر حديثا أن يستمر سوق التأمين في النمو باضطراد في الفترة من 2021 إلى 2024.

ووافق البرلمان في مصر نهاية 2017 على مشروع قانون التأمين الصحي الشامل، وهو ما بدأت الحكومة بالفعل في تنفيذه تدريجيا ويتوقع أن تنتهي منه بحلول عام 2032، وهو ما ينتج عنه تغطية بقيمة تصل لـ600 مليار جنيه.

كيف تأثر سوق التأمين بخطة مصر للإصلاح الاقتصادي؟

تأثر سوق التأمين في مصر بالانخفاض المفاجئ الذي حدث للجنيه المصري نهاية عام 2016، وفق تقرير فيتش، لكن منح الاستقرار الذي شهده سعر صرف الجنيه بعد ذلك دعما للقطاع، خاصة مع استمرار توقعات قدرة الحكومة على توفير السيولة الدولارية في السوق.

وقالت فيتش إن التقلبات التي شهدها الجنيه المصري في الربع الأخير من 2016 تسبب في تقليص أقساط التأمين على الحياة بـ36.1% لتصل إلى 573.6 مليون دولار في 2017، لكن تعافي الجنيه والإصلاحات الاقتصادية دعم السوق في السنوات اللاحقة.

الأكثر مشاهدة

30 مليون جنيه مبيعات الشركات المستفيدة من “رواد النيل” العام الماضي

قال رئيس برنامج حاضنات الأعمال بمبادرة رواد النيل، الدكتور محمد...

المالية: تشغيل منظومة التسجيل المسبق لمعلومات الشحن يوليو القادم

قال وزير المالية، الدكتور محمد معيط، إنه سيتم تشغيل منظومة...

منطقة إعلانية