أخبار

الضرائب تهدد باستبعاد الشركات غير المنضمة للفاتورة الإلكترونية من مركز كبار الممولين

الشركات

قال وزير المالية الدكتور محمد معيط، إنه سيتم استبعاد ملفات الشركات غير المنضمة إلى منظومة الفاتورة الإلكترونية من مركز كبار الممولين، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضدها.

وطالب معيط في بيان صادر اليوم الأحد عن مصلحة الضرائب، الشركات غير المنضمة للفاتورة الإلكترونية والمسجلة بمركز كبار الممولين، والملزمة بالانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية، سرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة للانضمام إلى المنظومة.

الانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية شرط قبول ملفات الممولين

وأكد رئيس مصلحة الضرائب المصرية، رضا عبد القادر، على ضرورة الانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية، مشيرا إلى تفعيل مزايا المنظومة المرتبطة بالفاتورة الإلكترونية مطلع يوليو 2021، كما أنه لن يستطيع أي ممول القيام بتلك الإجراءات أو الاستفادة من المزايا، دون الانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

وأشار رئيس مصلحة الضرائب، إلى أن ممولي مركز كبار الممولين المدرج أسمائهم بالقرارات المصدرة، والذين لم يلتزموا بالانضمام للمنظومة، سوف يتم استبعاد ملفاتهم من مركز كبار الممولين في أول يوليو 2021، موضحا أنه تم إضافة شرط الانضمام إلى منظومة الفاتورة الإلكترونية إلى شروط قبول ملفات الممولين لمركز كبار الممولين.

عدم السماح للشركات بالتعامل مع الوزارات والهيئات الاقتصادية

وأوضح عبد القادر، أنه اعتبارًا من أول يوليو 2021، لن يسمج للشركات بالتعامل مع الوزارات والهيئات الاقتصادية، وشركات القطاع العام وقطاع الأعمال العام، وجميع دواوين ومصالح الدولة، إلا بعد انضمامها لمنظومة الفاتورة الإلكترونية، وذلك وفقًا لقرار مجلس الوزراء، الذي ألزم جميع وحدات الإدارة المحلية، والهيئات العامة الخدمية والاقتصادية، وغيرها من الأشخاص الاعتبارية العامة، وشركات القطاع العام، وشركات قطاع الأعمال العام، والشركات القابضة والشركات التابعة لها، والشركات التي تساهم الدولة وغيرها من الأشخاص الاعتبارية العامة في رأسمالها بنسبة تتجاوز 50% التي تبيع سلعًا أو خدمات، بالانضمام إلى منظومة الفاتورة الإلكترونية، التي تم إنشاؤها بمصلحة الضرائب المصرية، كما ألزمها بعدم التعاقد مع أي من الموردين أو المقاولين أو مقدمي الخدمات، إلا بعد تسجيلهم في منظومة الفاتورة الإلكترونية، في موعد أقصاه أول يوليو المقبل.

الاستفادة من دعم الصادرات

وأشار عبد القادر، إلى أن المصدرين لن يستطيعوا الاستفادة من دعم الصادرات الذي تقدمه الدولة لهم اعتبارًا من أول يوليو 2021، إلا بعد الانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية، كما أنهم لن يستطيعوا إجراء التسوية اللازمة في حالة قيامهم للتقدم بإجراء تسوية بين قيمة الدعم المستحق لهم، وبين قيمة الضرائب المستحقة لمصلحة الضرائب، الناتجة عن نشاطهم سواء كان ضريبة على الدخل أو ضريبة على القيمة المضافة، وكذلك لن يستطيعوا استرداد الضريبة على مدخلات صادراتهم، إلا بعد الانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية، وذلك اعتبارًا من أول يوليو 2021.

الأكثر مشاهدة

إطلاق أول مول تجاري متخصص في مبيعات اكسسوار المحمول بالجملة في مصر

كشفت رابطة مستوردي اكسسوار المحمول ومشتملاته عن خطتها لاستثمار 100...

منطقة إعلانية