أخبار

“تي سي آي سنمار” للكيماويات تعتزم زيادة استثماراتها بمصر بـ 200 مليون دولار

تي سي آي سنمار

كشف الرئيس التنفيذي لشركة “تي سي آي سنمار” للكيماويات، المهندس شريف المنوفي، اعتزام الشركة زيادة استثماراتها بالسوق المصري بقيمة 200 مليون دولار خلال العام المالي القادم، لتعزز من استثماراتها الحالية لتصل إلى 1.7 مليار دولار كإجمالي حجم استثمارات.

 

زيادة الحصة السوقية في 2021

وأشار المنوفي في بيان صادر اليوم الأحد عن الشركة، إلى أنه من المتوقع أن يشهد الربعين الأول والثاني من عام 2021 زيادة في الحصة السوقية للشركة، نظراً لنمو الطلب على مادة البولي فينيل كلورايد، والتي ستعلب دوراً محورياً في إرساء البنية التحتية لكبرى المشروعات القومية بالدولة، وعلى رأسها العاصمة الإدارية الجديدة، وكذلك على كل من الكلور والهيبوكلورايد، لكثرة استخدامهما في تطهير مياة الشرب وعمليات تصنيع مواد التطهير والتعقيم، والمنظفات الصناعية.

 

تراجع الطلب على الكيماويات

وتراجع حجم الطلب على منتجات شركة “تي سي آي سنمار” للكيماويات خلال العام الحالي، بسبب التداعيات الاقتصادية لأزمة كورونا، حيث عطلت الجائحة حركة التجارة عالميا، وأثرت سلبا على الاقتصاد العالمي.

وقالت “تي سي آي سنمار” إن انخفاض الطلب على المنتجات انعكس على النتائج المالية للشركة، مما نتج عنه بعض الخسائر المالية، حيث تقلص الطلب على مادة “البولي فينيل كلورايد” بنسبة تتراوح بين 30 إلى 35%، وكذلك “الصودا الكاوية” بنسبة 50%، و”الكالسيوم كلورايد” بنسبة 50%.

 

تصدير معظم الإنتاج في 2020

ونجحت شركة “تي سي آي سنمار” للكيماويات في تصدير معظم إنتاجها خلال عام 2020، رغم تداعيات فيروس كورونا، حيث قامت الشركة بتصدير 50% من إنتاجها من مادة “البولي فينيل كلورايد”، ورغم تراجع الطلب العالمي على “الصودا الكاوية”، إلا أن الشركة صدرت 90% من إنتاجها منها، كما صدرت الجزء الأكبر من إنتاجها من “الكالسيوم كلورايد”.

 

المنوفي: حريصون على تلبية احتياجات السوق المحلي

وتعليقا على ذلك، قال الرئيس التنفيذي لشركة “تي سي آي سنمار” للكيماويات، المهندس شريف المنوفي: ” رغم تداعيات فيروس كورونا والخسائر التي تسببت بها الجائحة، حرصت تي سي آي سنمار للكيماويات على تلبية احتياجات السوق المحلي، واحتياجات أسواق التصدير على حد سواء، ومن هنا، قامت الشركة بتوفير 50% من حجم إنتاجها من مادة البولي فينيل كلورايد للسوق المحلي، كما عملت على مد السوق المحلي باحتياجاته من الكالسيوم كلورايد بشكل كامل، في حين صدرت الشركة 90% من إنتاج الصودا الكاوية”.

وتمكنت مصر من التغلب على الموجة الأولى من جائحة كورونا بأقل الخسائر الممكنة، وذلك بالمضي قدماً في تنفيذ المشروعات القومية الضخمة، وعلى رأسها العاصمة الإدارية الجديدة، مما ساعد السوق المحلي على التعافي بفضل الاستراتيجيات التي انتهجتها الدولة لإنعاش الحركة الاقتصادية من ناحية، وزيادة الاحتياج للاستخدام مادة البولي فينيل كلورايد من ناحية أخرى.

 

40 ألف طن من الكلور العام الحالي

وتمكنت الشركة، في ظل الأزمة، من العمل بكامل طاقتها الإنتاجية لإنتاج مادة البولي فينيل كلورايد، آخذة في الاعتبار اتباع جميع التوصيات الاحترازية لمنظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية، حيث تقوم الشركة بتسخير جميع مواردها ومنتجاتها منذ انتشار الجائحة لخدمة قطاع المنظفات والمطهرات في مصر.

هذا ونجحت “تي سي آي سنمار” في الحفاظ على معدلات إنتاجيتها من الكلور لتصل إلى 40 ألف طن خلال عام 2020، حيث أخذت على عاتقها المضي قدماً في الحفاظ على معدلات إنتاجيتها من الصودا الكاوية لتصنيع الكلور والهيبوكلورايد، والتغاضي عن تحقيق أي ربحية، انطلاقاً من دورها الرائد ومسئوليتها المجتمعية تجاه ما تشهده البلاد من فترة حرجة جراء تفشي من فيروس كورونا.

 

1.5 مليار دولار استثمارات الشركة بمصر

جدير بالذكر أن شركة “تي سي آي سنمار” للكيماويات هي أكبر استثمار هندي موجود في مصر، حيث يبلغ حجم استثماراتها 1.5 مليار دولار، وتنتج الشركة ثلاث منتجات أساسية وهي مادة البولي فينيل كلورايد والصودا الكاوية والكالسيوم كلورايد.

و”تعتبر الشركة أكبر منتج لمادة البولي فينيل كلورايد في منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا، والتي تعتبر منتجاً أساسياً لتطوير البنية التحتية وأحد محركات النمو الاقتصادي حول العالم.

كما تقوم الشركة بإنتاج منتجات أخرى لخدمة الاحتياجات الاستراتيجية للدولة مثل الكلور والهيبوكلورايد.

الأكثر مشاهدة

صندوق النقد: نعمل بتركيز شديد مع السودان للتحرك نحو إعفاء الديون

قالت المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجيفا، اليوم الاثنين،...

الوزراء:83 ألف سجلوا بمبادرة إحلال السيارات واجتماع شهري للمتابعة

بلغ عدد المواطنين الذين سجلوا بمبادرة إحلال السيارات والعمل بالوقود...

منطقة إعلانية