أخبار

سعداوي: صرف 126 مليون جنيه لعمال “مصر للألومنيوم” رغم الخسائر

مصر للألومنيوم

قال المهندس محمد السعداوي رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات المعدنية إنه تم صرف أرباحا للعاملين بشركة مصر للألومنيوم بقيمة 126 مليون جنيه على الرغم من تحقيق الشركة مجمل خسائر عن العام المالي 2019 -2020 بلغت نحو 2.1 مليار جنيه.

وأضاف السعداوي في بيان له اليوم أن شركة مصر للألومنيوم بنجع حمادي تعد إحدى أكبر الشركات فى محفظة الشركة القابضة، ويبلغ رأس مالها 1.6 مليار جنيه.

وأوضح أن مصر للألومنيوم فى العام المالى الأخير قد حققت مجمل خسائر قدرها 2.1 مليار جنيه من النشاط الجارى وصافى خسائر قدرها 1.7 مليار جنيه خلال العام المالى 2019/2020.

وأرجع الخسائر إلى انهيار أسعار معدن الألومنيوم فى أسواق وبورصات المعادن العالمية مما أدى إلى نقص إيرادات الشركة بنحو 2.4 مليار جنيه عن العام المالى السابق، بالإضافة إلى ارتفاع تكلفة الإنتاج بشركة مصر للألومنيوم نتيجة ارتفاع سعر توريد الطاقة الكهربائية مقارنة بمثيلاتها فى المصاهر العالمية مما زاد التكلفة بمقدار 338 مليون جنيه عن العام المالى السابق.

جاء ذلك تعليقا على اعتصام العاملين بشركة مصر للألومنيوم داخل مقر الشركة ووقف الانتاج.

وقال:”إنه فى حال استمرار توقف خطوط الإنتاج فإن ذلك سيؤدى إلى استمرار الخسائر وعدم قدرة الشركة على صرف أى منح أو مكافأت للعاملين، وقد يصل الأمر فى النهاية إلى عدم قدرة الشركة على توفير المرتبات الشهرية وكذا الوفاء بالتزاماتها”.

قطاع الأعمال العام تقرر تصفية مصانع “الحديد والصلب”

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة قطاع الأعمال عن خطة لتصفية مصانع الحديد والصلب بعد موافقة الجمعية العامة غير العادية لشركة الحديد والصلب المصرية، برئاسة المهندس محمد السعداوي رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات المعدنية، على تقسيم الشركة إلى شركتين شركة الحديد والصلب وشركة المناجم والمحاجر، كما قررت تقصية شركة الحديد والصلب بعد التقسيم التي تم تأسيها عام 1954.

وجاء قرار الجمعية العامة بتصفية شركة الحديد والصلب المصرية بسبب ارتفاع خسائر ‏الشركة، وعدم قدرتها على العودة إلى الإنتاج والعمل مجددا.

سجلت الشركة في الفترة من يوليو 2019 حتى 30 يونيو 2020 خسائر بلغت 982.8 مليون جنيه مقابل خسائر قدرها 1.5 مليار جنيه عن الفترة المقابلة، فيما تبلغ مجمل الخسائر 9 مليارات جنيه.

وفي أغسطس الماضي، وأوضحت الحديد والصلب حينها، أنها تعاني من خلل في هيكلها التمويلي، وانخفاض حجم إنتاجها، حيث تقدر نسبة استغلال الطاقة الإنتاجية بنحو 7% بنهاية مارس الماضي، رغم مساندة الدولة والوقوف بجانبها، وتوفير جميع مستلزمات التشغيل.
وبلغ إنتاج الشركة المعد للبيع في شهر يونيو الماضي، 9365 طنا، مرتفعا بنحو 6.5 % عن نفس الشهر من العام الماضي، والذي بلغ فيه الإنتاج الفعلي للشركة نحو 8790 طنا.

وسجل إجمالي إنتاج شركة الحديد والصلب المصرية المعد للبيع خلال الفترة من شهر يوليو 2019 وحتى نهاية يونيو 2020، نحو 107.7 ألف طن، مقارنة بنحو 112.3 ألف طن في الفترة المماثلة من العام المالي 2019/2018.

وقدر حجم المبيعات المحلية للشركة خلال الفترة من شهر يوليو 2019، وحتى نهاية يونيو 2020، بنحو 115.1 ألف طن، وبقيمة قاربت 1.1 مليار جنيه.

ووافقت الجمعية ، على تقسيم الأصول والالتزامات وحقوق الملكية بين الشركة القاسمة والشركة المنقسمة، والموافقة على عقد التقسيم على أساس القيمة الدفترية للشركة وفقاً للقوائم المالية في 30 يونيو الماضي، وكذلك على عقد تعديل المادتين 6 و7 من النظام الأساسي بما يفيد تحفيض رأس المال، وعلى عقد التأسيس والنظام الأساسي للشركة الجديدة.

حققت شركة الحديد والصلب المصرية، خلال الربع الأول من العام المالي الجاري، خسائر بلغت 274.48 مليون جنيه خلال الفترة من يناير حتى سبتمبر الماضي، مقابل خسائر بلغت 367.8 مليون جنيه بالفترة المقارنة من 2019-2020.

وتراجعت مبيعات الشركة خلال الربع الأول من العام المالي الجاري إلى 237.72 مليون جنيه، مقابل مبيعات بلغت 280.31 مليون جنيه فى الفترة المقارنة من العام المالي الماضي

الأكثر مشاهدة

خطة “بايدن” للتحفيز ترفع الذهب لأعلى مستوى في أسبوعين

ارتفعت أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم الخميس إلى أعلى مستوى...

مصر توقع 5 عقود للتنقيب عن الذهب باستثمارات 13 مليون دولار

وقعت مصر اليوم الخميس، على 5 عقود للتنقيب عن الذهب،...

منطقة إعلانية