أخبار

“المركزي” التركي يُبقي سعر الفائدة دون تغيير عند 19%

سعر الفائدة دون تغيير

أبقى البنك المركزي التركي سعر الفائدة دون تغيير عند 19% اليوم الأربعاء، قائلا إن التضخم قد يشهد تقلبات خلال الصيف بعد أن ارتفع بشكل غير متوقع إلى 17.5%، لكنه لم يقدم أي مؤشر واضح على أن التيسير النقدي المتوقع وشيك.

كان آخر تغيير أدخله البنك على أسعار الفائدة في مارس عندما رفعها المحافظ السابق لتجنب التضخم، الذي يرتفع منذ سبتمبر الماضي وتخطى العشرة في المئة في معظم السنوات الأربع الماضية.

وقالت لجنة السياسات بالبنك المركزي في بيان، عقب اجتماع عقدته، برئاسة محافظه شهاب قاوجي أوغلو، بالعاصمة أنقرة، “التقلبات المحتملة في التضخم خلال الصيف بسبب إنهاء إجراءات العزل العام وارتفاع مستويات توقعات التضخم لا تزال تشكل مخاطر على التسعير وآفاق التضخم”.

وأفاد البيان أن تسريع التطعيم ضد فيروس كورونا على مستوى العالم، خاصة في الدول المتقدمة، يدعم مرحلة تعافي الاقتصاد العالمي، مضيفا “ومع هذا، فإن الاتجاه التصاعدي في أسعار السلع الأساسية والقيود المفروضة على العرض في بعض القطاعات وزيادة تكاليف النقل، يؤدي إلى ارتفاع أسعار المنتجين والمستهلكين على النطاق الدولي”.

 

ووفقا للبيان فإن “توسيع دائرة التطعيم ليشمل المجتمع بأسره وتسريعه يسمح بانتعاش قطاعي الخدمات والسياحة المتأثرين سلبا بالوباء، وباستدامة النشاط الاقتصادي بتكوين أكثر توازنا”.

وذكر أن آثار ارتفاع التضخم العالمي وتوقعات التضخم على الأسواق المالية الدولية لا تزال تحافظ على أهميتها.

ولفت البيان إلى المسار القوي للنشاط الاقتصادي المحلي، مشددا الحفاظ على السياسة النقدية المتشددة مع الأخذ في الحسبان المستويات المرتفعة للتضخم وتوقعات التضخم.

وأكد على مواصلة المركزي التركي استخدام جميع أدوات السياسة النقدية بكل حزم، بما يتماشى مع هدفها الرئيسي المتمثل في استقرار الأسعار، والوصول إلى الهدف متوسط الأجل للتضخم البالغ 5 بالمئة.

وتراجعت الليرة الضعيفة أصلا بنحو 14% خلال العام الحالي 2021، بعد أن لامست أدنى مستوى لها على الإطلاق في يونيو ، مما أدى إلى ارتفاع التضخم بسبب الواردات التركية الكبيرة.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية