سبورت بلس أخبار

قبل مباراة القمة .. الأهلي أقوى اقتصاديا ومعاناة الزمالك مستمرة

قبل مباراة القمة .. الأهلي أقوى اقتصاديا ومعاناة الزمالك مستمرة

تحليل: عبد الرحمن الشويخ

يستضيف استاد القاهرة الدولي مساء الجمعة، مباراة القمة الـ”123″ ببطولة الدوري الممتاز، بين الزمالك والأهلي، وهو اللقاء الذي دائما ما يكون مرتقبا كونه ديربي القاهرة، وما يمتكله الناديان من شعبية جارفة في مصر وخارجها، والتنافسية الكبيرة التي قد تجعل المستوى الفني متقارب تقريبا كما هو الحال في الوقت الراهن.

على المستوى الإقتصادي، الفارق يذهب بعيدا لصالح الأهلي الذي يعيش حالة من الاستقرار بعكس الزمالك الذي تطارده الديون والقضايا الداخلية والخارجية.

2.5 مليار جنيه ميزانية الأهلي و600 مليون عجز في الزمالك

كشف محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي خلال مؤتمر صحفي عقده الشهر الماضي، أن ميزانية النادي عن العام المالي 2020-2021 بلغت 2.539 مليار جنيه، موضحا التطور الذي شهدته ميزانية النادي في آخر 7 سنوات.

كانت ميزانية الأهلي في 2014 نحو 331 مليون جنيه، ارتفعت في 2015 إلى 572 مليون جنيه، ثم إلى 818 مليون جنيه في عام 2016 ، وفي الأشهر الست الأولى من عام 2017 وصلت 829 مليون جنيه، ثم بلغت 1.294 مليار جنيه في عام 2018، وفي 2019 زادت إلى 2.066 مليار جنيه، ثم بلغت 2.277 مليار جنيه في العام الماضي 2020.

يأتي توضيح الخطيب قبل أيام من تصريح لعمرو أدهم عضو اللجنة المكلفة بإدارة الزمالك، قال فيه: “يوجد عجز في ميزانية الزمالك يصل إلى 600 مليون جنيه، هذا العجز ليس منّصبا على فريق كرة القدم فقط، وإنما مرتبط بديون سيادية وبعض القضايا الدولية”.

في نهاية يوليو 2020، نشر الزمالك ميزانيته التي بلغت 673 مليون جنيه مصروفات مقابل 517 مليون جنيه إيرادات، بعجز قيمته 156 مليون جنيه، فيما بلغت الإيرادات 774 مليون جنيه في 2019 مقابل 604 مليون جنيه مصروفات بفائض بلغ 170 مليون جنيه، في حين كان الفائض في 2018 حوالي 268.25 مليون جنيه، بعدما بلغت الإيرادات 802 مليون جنيه.

رعاية الأهلي ضعف الزمالك

يحصل الأهلي على رعاية سنوية من شركة “بريزينتيشن سبورت” تقدر بحوالي 225 مليون جنيه مقسمة إلى بث فضائي وحقوق تجارية، في المقابل يحصل الزمالك على 100 مليون جنيه وقد تصل إلى 120 مليون جنيه بفضل بعض المكتسبات التي ينص عليها عقده مع “بريزينتيشن سبورت”.

الأهلي كذلك لديه عقد آخر من المفترض أن يوفر له إيرادات سنوية تصل على الأقل إلى 55 مليون جنيه سنويا، بخلاف مكتسبات إضافية، وهو مشروع الوحدة الإقتصادية مع شركة “استادات” القابضة.

385 مليون رواتب لاعبي الأهلي و257 مليون للزمالك

بحسب موازنة النادي الأهلي عن عام 2020، بلغت مصروفات النادي على نشاط كرة القدم 544 مليون جنيه، منها 384.3 مليون جنيه تم إنفاقها على عقود ومرتبات اللاعبين، بينما حقق النادي إيرادات من نشاط الكرة 316.7 مليون جنيه، وهو ما يعني أن خسائر نشاط الكرة في الأهلي تجاوزت 227 مليون جنيه في 2020.

أما في الزمالك الذي لم تكن ميزانيته في 2020 مفصلة بالشكل الذي يمكن فيه فصل مصروفات نشاط الكرة، بلغت مصروفات النشاط الرياضي في هذه الفترة 406.7 مليون جنيه، بينما بلغت الإيرادات 203.5 مليون جنيه، أي أنه يوجد عجز يصل إلى نفس حجم الإيرادات تقريبا.

على مستوى رواتب اللاعبين فقال إبراهيم عبد الله العضو السابق باللجنة التنفيذية بالنادي، إن إجمالي رواتب لاعبي الزمالك السنوية يصل إلى 257 مليون جنيه، فيما ذكر مدرب الفريق الأسبق أحمد حسام “ميدو” أن مصروفات كرة القدم بالنادي تصل إلى 360 مليون جنيه.

186 مليون جنيه فارق القيمة السوقية بين الأحمر والأبيض

قدر موقع “ترانسفير ماركت” القيمة السوقية للاعبي الأهلي وهم الأعلى في القارة السمراء بحوالي 29.2 مليون يورو(531 مليون جنيه مصري)، وهي القيمة التي تزيد بحوالي 186.5 مليون جنيه عن القيمة السوقية للاعبي الزمالك التي قدرت بحوالي 19 مليون يورو تقريبا (344.5 مليون جنيه).

قفزت القيمة السوقية للاعبي الأهلي هذا الموسم بعدما أبرم النادي تعاقدات كلفت خزينته 87 مليون جنيه نظير شراء عقود بيرسي تاو ولويس ميكسوني وحسام حسن وكريم فؤاد ومصطفى البدري، في المقابل يعاني الزمالك من قرار بالمنع من القيد لفترتين، ولم يستطع إلا تفعيل عقد سيف الدين الجزيري مقابل 12 مليون جنيه.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

بعد ارتفاع أسعار الغاز.. الكهرباء تزيد اعتمادها على المازوت بنسبة 400%

قررت الشركة القابضة للكهرباء زيادة اعتمادها على المازوت في محطات...

منطقة إعلانية