أخبار

المبيعات الجديدة لـ “طلعت مصطفى” تقفز 127% في 9 أشهر

طلعت مصطفى

قفزت المبيعات الجديدة لمجموعة طلعت مصطفى بنسبة 127% خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي، على أساس سنوي، مسجلة 27.5 مليار جنيه، مقابل 12.1 مليار جنيه، تم تحقيقها خلال نفس الفترة من العام الماضي.

حققت المجموعة حتى 30 سبتمبر 2021 رصيد مبيعات فعلية غير مثبتة بقيمة 63.3 مليار جنيه، مقابل 49.8 مليار جنيه عن نفس الفترة من العام الماضي، وهو ما يمثل أعلى رقم للمبيعات المحققة وغير المثبتة بين شركات التطوير والاستثمار العقاري المصرية.

قالت المجموعة في بيان مرسل إلى البورصة المصرية اليوم الأحد، إن الإيرادات الإجمالية المحققة للمجموعة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي، نمت بنسبة 9%، لتصل إلى 11.31 مليار جنيه، مقابل 10.4 مليار جنيه لنفس الفترة من العام الماضي.

بلغ صافي ربح المجموعة بعد بعد الضرائب والحقوق غير المسيطرة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، 1.69 مليار جنيه، بنمو 15% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

375 % نموا في المبيعات بالنصف الأول

حققت مجموعة طلعت مصطفى القابضة مبيعات جديدة بأكثر من 21 مليار جنيه خلال النصف الأول من 2021 مقابل 4.4 مليار جنيه حققتها الشركة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وبلغ رصيد المبيعات الفعلية غير المثبتة حتى 30 يونيو الماضي نحو 63.9 مليار جنيه مقابل مبلغ 48.5 مليار جنيه في الفترة نفسها من العام الماضي.

وحققت المجموعة صافي أرباح خلال النصف الاول من العام الجاري بلغت نحو 869.4 ملايين جنيه، مقابل 705.8 ملايين جنيه في الفترة نفسها من العام الماضي وبنسبة نمو 23%.

وبلغت الإيرادات الإجمالية التي حققتها الشركة خلال النصف الأول نحو 5.49 مليار جنيه مقارنة بـ 4.33 مليار جنيه في نفس الفترة من العام الماضي بنسبة نمو 27%.

15 مليار جنيه مبيعات “نور” في 3 أسابيع

وفي بيان سابق، قالت المجموعة إنها حققت مستوى تاريخي للمبيعات في مشروع “نور” بقيمة بلغت نحو 15 مليار جنيه في 3 أسابيع، ليصل بذلك إجمالي المبيعات المحققة للشركة في النصف الأول من 2021 إلى 21 مليار جنيه متوقع أن تصل إلى 30 مليار جنيه بنهاية العام.

التحوط لأسعار الفائدة

وأوضحت الشركة كيف تحوطت لأسعار الفائدة المستقبلية، مؤكدة أن الفضل في تحقيق المبيعات غير المسبوقة في السوق العقاري يرجع بالأساس لآلية تحوط جديدة من نوعها جرى الاتفاق عليها بين مجموعة طلعت مصطفى القابضة والبنك الأهلي وبنك مصر وبنك القاهرة.

وساهمت الآلية الجديدة في القضاء على أية مخاطر مستقبلية لأسعار الفائدة على المجموعة، خاصة في ظل تقديم خطط السداد طويلة الأجل والميسرة للعملاء، التي تصل إلى 15 عاما.

أوضحت الشركة، إن إدارة المجموعة أدركت بدقة حاجة السوق لخطط سداد طويلة الأجل ومعقولة التكلفة دون أي تأثير على معدلات السيولة لدى الشركة وهو ما تم توفيره من خلال الآلية الجديدة.

تساهم الآلية الجديدة في تحسين قدرة المشتري على تحمل تكلفة المنتج بسرعة، وإفساح المجال للطلب الإضافي غير المستغل.

ستتمكن مجموعة طلعت مصطفى القابضة بفضل هذا الاتفاق من خصم شيكات متبقية على عملاء “نور” بعد استلام الوحدات تصل قيمتها 15 مليار جنيه ويبلغ صافي قيمتها بعد الخصم 9 مليارات جنيه، وهو ما يغطي مبيعات إجمالية بقيمة 33 مليار جنيه بتكلفة ثابتة.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

بعد ارتفاع أسعار الغاز.. الكهرباء تزيد اعتمادها على المازوت بنسبة 400%

قررت الشركة القابضة للكهرباء زيادة اعتمادها على المازوت في محطات...

منطقة إعلانية