أخبار

وزيرة الطاقة الإسرائيلية: يجب إلغاء صفقة خط أنابيب النفط مع الإمارات

وزيرة الطاقة الإسرائيلية

قالت وزيرة الطاقة الإسرائيلية، كارين الحرار، إن على إسرائيل إلغاء صفقة خط أنابيب النفط مع مجموعة من المستثمرين الإماراتيين بسبب مخاوف بيئية، بحسب بلومبرج.

تصريحات وزيرة الطاقة الإسرائيلية، أثارت الشكوك حول اتفاق حساس سياسيا، يختبر العلاقات الدبلوماسية الجديدة بين أبوظبي وتل أبيب.

أضافت الحرار في مقابلة إذاعية الثلاثاء: “نحتاج إلى إلغاء هذه الصفقة، فلا فائدة للدولة”، في إشارة إلى الاتفاقية الموقعة في أكتوبر من العام الماضي، بين شركة خطوط أنابيب أوروبا آسيا، المملوكة لإسرائيل، والاتحاد الإماراتي الاسرائيلي ميد ريد لاند بريدج.

“المخاطر البيئية شديدة للغاية”، قالت الحرار.

تهدد الضغوط السياسية المتزايدة من أعضاء الحكومة الإسرائيلية بتعطيل الصفقة، وهي إحدى النتائج المهمة للاتفاقيات التي وقعتها إسرائيل والإمارات العام الماضي، بحسب بلومبرج.

يخضع الاتفاق للتدقيق منذ تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة.

صحيفة جلوب العبرية، نقلت عن وزير الخارجية يائير لابيد قوله: “هناك فرصة كبيرة لإلغاء الصفقة”.

وتقول الشركات المعنية إن هذا الجسر البري هو الطريق الأقصر والأكثر فاعلية والأقل تكلفة لنقل النفط من الخليج إلى الغرب. لكن جماعات حماية البيئة، التي قدمت التماسا للمحكمة العليا الإسرائيلية لتجميد الصفقة، تقول إن تدفق الناقلات والنفط الخام يشكل مخاطر كبيرة على البيئة.

في العام الماضي، وقعت شركة خطوط الأنابيب الأوروبية الآسيوية (EAPC) الحكومية الإسرائيلية، وشركة MED-RED Land Bridge Ltd ومقرها الإمارات العربية المتحدة، مذكرة تفاهم.

المذكرة تضمنت التعاون في مجال نقل النفط الخام والمنتجات النفطية من الخليج إلى الأسواق الغربية، عبر خط أنابيب لنقل النفط بين مدينة إيلات على البحر الأحمر، وميناء عسقلان على البحر المتوسط.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مقابلة.. “ايه بي بي” للصناعات الكهربائية تستهدف زيادة صادرتها لـ30% العام المقبل

تستهدف شركة "ايه بي بي ABB" المتخصصة في الصناعات الكهربائية،...

منطقة إعلانية