أخبار

الصحة العالمية: نتوقع زيادة انتشار “أوميكرون” بشكل كبير

أوميكرون

توقعت منظمة الصحة العالمية، انتشار المتحور الجديد من فيروس كورونا “أوميكرون” بشكل مرتفع، مشيرة إلى احتمال حدوث زيدة في حالات الإصابة بفيروس كورونا، اعتمادا على خصائص أوميكرون.

قالت المنظمة اليوم الإثنين، إن تقييم مجمل الخطر العالمي المتعلق بأوميكرون مرتفع للغاية، مطالبة الدول الأعضاء بالإبلاغ عن أول حالات وبؤر تفشي من المتحور الجديد.

شددت المنظمة على الإسراع بتطعيم الفئات ذات الأولوية بلقاحات “كورونا”، واستخدام الدول لنهج يستند إلى المخاطر لتعديل إجراءات السفر الدولي في الوقت المناسب.

توقعت أيضا منظمة الصحة العالمية، إصابة الأشخاص المطعمين بلقاحات كورونا بالمتحور الجديد، وإن كان بنسبة محدودة.

أوضحت منظمة الصحة العالمية، أن “أوميكرون” لديه عددا غير مسبوق من زيادة التحورات، وبعضها يثير القلق بالنسبة للأثر المحتمل على مسار الجائحة.

ثمة قدر كبير من عدم اليقين إزاء قدرة “أوميكرون” على التغلب على جهاز المناعة، وفقا لما قالته منظمة الصحة العالمية.

يثير المتحور الجديد لفيروس كورونا “أوميكرون” قلقاً متزايداً في شتى أنحاء العالم، بعدما أعلنت دول عديدة عن تسجيل إصابات جديدة داخل أراضيها، وصل عددها إلى 50 إصابة خلال الأيام القليلة الماضية.

تم تسجيل أول إصابة بسلالة “B.1.1.529” التي أطلقت عليها لاحقا منظمة الصحة العالمية اسم “أوميكرون”، في بوتسوانا يوم 11 نوفمبر لدى مواطن من جنوب إفريقيا، حيث تم رصد العدد الأكبر من المرضى بها وتجاوز 80 مصاباً.

تلا ذلك رصد إصابات جديدة في بلجيكا وبوتسوانا وإسرائيل وهونج كونج والدانمارك، وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا وهولندا.

اتجهت العديد من الدول لوقف حركات السفر من وإلى جنوب أفريقيا وبعض البلدان المجاورة، ما تسبب في انتقاد وزارة الخارجية الجنوب أفريقية للدول وقالت: “يجب الثناء على العلم وليس معاقبته”، في إشارة إلى أن القيود على السفر أقرب لمعاقبة جنوب أفريقيا.

في اتجاه آخر، أعلن وزير الصحة البريطاني، ساجد جاويد، عن تسجيل بلاده إصابتين بمتحور كورونا الجديد مرتبطتان بوافدين من جنوب إفريقيا، واحدة في تشيلمسفورد، والأخرى في نوتنغهام.

واليوم، الأحد، أعلنت أستراليا عن تسجيل إصابتين بالمتحور الجديد لمسافرين قادمين من جنوب إفريقيا.

وقالت السلطات الصحية في هولندا أن بعض الإصابات بكورونا، التي اكتشفت بين مجموعة من الركاب القادمين من جنوب إفريقيا هي على الأرجح من سلالة “أوميكرون”.

وفي ألمانيا، تم تسجيل أول إصابتين بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا “أوميكرون” في ولاية بافاريا، كانت لدى شخصين قدما إلى ميونيخ من جنوب إفريقيا يوم 24 نوفمبر، أي قبل تعليق الطيران مع هذه الدولة الإفريقية، وهما يخضعان حاليا للحجر الصحي.

من جهته، أعلن معهد الصحة الوطني الإيطالي، عن تسجيله أول إصابة بـ”أوميكرون”، حيث تم تحديد تسلسل الجينوم في مختبر علم الأحياء الدقيقة السريري وعلم الفيروسات والتشخيص الحيوي الطارئ بمستشفى ساكو في ميلانو، من عينة إيجابية لمسافر قادم من موزمبيق.

وقال المعهد الوطني للصحة العامة في التشيك، إن السلطات تدرس حالة يشتبه في إصابتها بالمتحور “أوميكرون”، تم اكتشافها لدى شخص قضى بعض الوقت بناميبيا.

في حين أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة التشيكية، دانييل كيبل، إن سلالة “أوميكرون” على ما يبدو تم اكتشافها لدى امرأة عائدة من مصر.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

من البنزين للكهرباء.. “وطنية” تشارك في أكبر محطة لشحن السيارات

شاركت شركة "وطنية للخدمات البترولية" القطاع الخاص في بناء أكبر...

منطقة إعلانية