أخبار

الحكومة تطلق تطبيق “هدهد” المساعد الذكي للفلاح

هدهد

أطلقت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مشروع المساعد الذكي للفلاح، والذي يحمل اسم “هدهد”.

التطبيق باللغة العربية، ويعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي لخلق تواصل أكثر فاعلية مع المزارعين من خلال توفير محتوى إرشادي رقمي حول مواضيع تهم المزارعين وأصحاب الحيازات الصغيرة، لتمكينهم من الحصول بسهولة على الاستشارات الزراعية والتوجيه السليم.

تم اختيار اسم “الهدهد” لأنه معروف تاريخيا بكونه صديق المزارعين.

قال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدكتور عمرو طلعت، في بيان مشترك صادر اليوم عن وزارتي الزراعة والاتصالات، إن المزارع يستطيع في حالة ملاحظة أي إصابة على محصوله في جميع أطوار الموسم الزراعي، أن يقوم بالتقاط صورة عبر هاتفه المحمول، وإرسالها للمنظومة التي ستتعرف من خلال الذكاء الاصطناعي على نوع الآفات، والتواصل مع المزارع لإمداده بالإرشادات اللازمة لعلاج الآفة ومجابهة آثارها.

أكد طلعت على أنه تم البدء بمجموعة من المحاصيل التي سيتم إطلاقها بشكل تجريبي، كما سيتم خلال الفترة المقبلة تغذية المنظومة بالمزيد من البيانات والصور للتأكد من جدارتها ودقتها.

في نفس السياق، قال وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، السيد القصير، إن تطبيق “هدهد” يساهم في دعم منظومة الإرشاد إلكترونيا، لمساعدة المزارع، في تقديم سبل الدعم الفني، والممارسات الزراعية الحديثة والجيدة، من الزراعة وحتى الحصاد، فضلا عن التعرف على أمراض النباتات والآفات وتقديم العلاج المناسب لمقاومتها.

أضاف وزير الزراعة، أنه تم التعاون أيضا مع وزارة الاتصالات لاستخدام وسائل الذكاء الاصطناعي، في حصر المساحة المحصولية لكل محصول على الطبيعة، ومعرفة المساحات المنزرعة، بما يساهم في تحديد الاحتياجات، مشيرا إلى أنه تم الانتهاء من حصر محاصيل الموسم الصيفي، ويجري حاليا الإعداد لحصر محاصيل الموسم الشتوي

أوضح أنه تم أيضا التعاون في أرشفة جميع المستندات الخاصة بوزارة الزراعة، وذلك في إطار الاعداد للانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

‏تابع القصير، أن وزارة الزراعة في إطار جهودها للتحول الرقمي وميكنة الخدمات، اتخذت خطوات جادة في سبيل ذلك، تمثلت في إدراج برنامج التحول الرقمي في القطاع الزراعي.

أشار القصير، إلى أنه خلال العامين الماضيين، أطلقت الوزارة منظومة كارت الفلاح الذكي، والذي يتم تطويره ‏بإضافة ميزة مدفوعات على الكارت، وتم طباعة أكثر من 3.5 مليون كارت، تم توزيع 2 مليون كارت منها على المزارعين، ويجري حالياً استكمال عملية التوزيع لضمان استلام جميع المزارعين للكروت.

كما قامت الوزارة بميكنة خدمات الحجر الزراعي لتسهيل التعامل مع المصدرين والمستوردين، وأيضا تسهيل الربط بين الموانئ المصرية والمعامل وجميع الجهات المعنية.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مسئول: تطبيق 2700 جنيه كحد أدنى للأجور يبدأ في يوليو 2022

كتب : فاروق يوسف قال عضو المجلس القومي للأجور، مجدي...

منطقة إعلانية