أخبار

الحكومة تستعد لطرح محطات “سيمنس” بالبورصة ومشروعات تحلية المياه للشراكة

حصص

تستعد الحكومة المصرية لطرح المحطات الكهربائية المقامة مع شركة “سيمنس” في البورصة المصرية، ومحطات تحلية المياه للشراكة مع القطاع الخاص بحسب المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، أيمن سليمان.

جاء ذلك خلال اجتماع ممثلي الحكومة اليوم مع رئيس الوزراء، لاطلاعه على مشروعات صندوق السيادي المقرر طرحها قريباً.

“نعمل علي زيادة الاستثمار الأجنبي، وجذب رؤوس الأموال الخارجية، وتعزيز ثقة المستثمرين الأجانب في المناخ الاستثماري للدولة، فضلاً عن خلق فرص استثمارية في مجال البنية الأساسية وتوليد الطاقة” قال سليمان.

أقامت شركة “سيمنس” الألمانية 3 محطات لإنتاج الكهرباء في بنى سويف والبرلس والعاصمة الإدارية، بقدرة إجمالية 14.4 جيجاوات، بتمويل من 3 بنوك تشمل بنك “التعمير الألماني” و”دويتشه بنك” وبنك “إتش إس بى سى”، حيث ساهمت فى تمويل المحطات بـ85% من إجمالي قيمة التعاقد والبالغة 6 مليارات يورو.

اقرأ أيضا:

مسئول لـ”إيكونومي بلس”: الصندوق السيادي يميل لإرجاء بيع حصص بمحطات سيمنس

تهدف الحكومة إلى دعم التحول للاعتماد على الطاقة المتجددة، وتصدير الطاقة، وزيادة صادرات مصر من المنتجات المختلفة، وخلق فرص عمل جديدة.

تعزز مصر خطواتها نحو دعم التحول الأخضر، عبر طرح محطات تحلية المياه، واستخدام الهيدروجين الأخضر في إنتاج الأسمدة، فضلاً عن إنشاء صندوق للطاقة المتجددة بالشراكة مع مؤسسات مالية، كما أضاف مدير الصندوق السيادي.

وعرض سليمان، أبرز ملامح رؤية صندوق مصر السيادي في هذا القطاع التي تأتي بناء على توجيهات رئيس الجمهورية بشأن خطة تنفيذ محطات التحلية بالشراكة مع القطاع الخاص من خلال الصندوق.

أوضح، أنه يتم العمل على التوصل إلى أسرع وأكفأ طرق التنفيذ بما يضمن خفض التكلفة، من خلال طرح تنافسي يحقق شفافية التنافس بين المستثمرين والمطورين، مع دخول الصندوق كشريك استشاري لتحقيق عائد للدولة، وضمان مشاركة أكبر عدد من المستثمرين في الطرح.

كان أهم ملامح استراتيجية التنفيذ للصندوق السيادي، الإعلان عن خطة متكاملة لطرح المشروعات على القطاع الخاص للوصول إلى أسعار تنافسية، مع اختيار عدد من المحطات للبدء بها بما يشمل المحطات الحديثة أو المطلوب تطويرها، وفق سليمان.

اتفق صندوق مصر السيادي مع وزارة الكهرباء، على تغذية محطات تحلية المياه من مصادر توليد الطاقة المتجددة، وإعطاء الأولوية للشركات الوطنية والشركات القادرة على نقل التكنولوجيا بهدف توطين الصناعة.

تتضمن خطة المرحلة الأولى للصندوق بين أعوام 2020 ـ 2025، طرح من المحطات من الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي.

من المقرر عرض أهم ملامح ومتطلبات عملية الطرح، واستكمال التنسيق مع الجهات المختلفة لبدء تنفيذ البرنامج، قريباً.

جار العمل حالياً على تحديد الأراضي التي ستقام عليها المحطات، والبدء في الدراسات الفنية والتقنية في تلك المواقع، وكذا الاتفاق مع وزارة الكهرباء على مصادر الطاقة المتجددة المغذية للمحطات.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مصر تعدل اشتراطات الدخول إلى أرضيها وتسمح بالعزل الداخلي

بدأت وزارة الصحة والسكان المصرية، في تطبيق إجراءات مستحدثة للدخول...

منطقة إعلانية