أخبار

لماذا عادت مصر إلى القمح الفرنسي قبل نهاية 2021؟

القمح

استأنفت مصر عمليات استيراد القمح الفرنسى بعد توقف دام لأكثر من 10 أشهر.

كانت الأسعار هى كلمة السر الأولى والأخيرة في التوقف، ثم العودة من جديد، لكن قد لا يستمر ذلك طويلًا.. فما القصة؟

أول شحنة في 10 أشهر

وافقت الهيئة العاملة للسلع التموينية على استيراد شحنة قمح فرنسي بواقع 60 ألف طن، في مناقصتها الأخيرة التي اشترت من خلالها نحو 300 ألف طن من 3 مناشئ.

قبلت الهيئة العامة للسلع التموينية العرض المقدم للاستيراد من فرنسا بعد توقف دام لأكثر من 10 أشهر تقريبًا، وبالتحديد لم تستورد مصر أي أقماح فرنسية منذ مطلع فبراير الماضي.

لماذا العودة؟

عادت مصر لاستيراد القمح الفرنسي بدعم من انخفاض قيمة القمح في عرض الأسعار الذي قدمته شركة “فيتيرا” للهيئة، بهدف استيراد 60 ألف طن قمح فرنسي، وفقًا لمصادر تحدثت لـ”ايكونومي بلس”.

قدمت شركة “فيتيرا” أقل سعر في المناقصة الأخيرة التي طرحتها “السلع التموينية” عند 330 دولارًا للطن، وهو أقل من أعلى عرض قبلت به الهيئة عند 338.25 دولارًا للطن لاستيراد شحنة 60 ألف طن من رومانيا بواسطة شركة “CHS”، أوضحت المصادر.

أسعار الشحن

الشركة قدمت أقل سعر لمنتج القمح، لكنها قدمت أعلى سعر شحن عند 32.5 دولارًا للطن، مقارنة بما قدمته الشركة صاحبة العرض الأعلى سعرًا عند 23 دولارًا للطن، كأقل سعر شحن.

مصر هى أكبر مستورد للقمح حول العالم، بكميات تتخطى 11 مليون طن سنويًا، في حين تنتج محليًا نحو 8.5 مليون طن، وفقًأ للبيانات الرسمية من وزارتا التموين والزراعة.

هل يستمر الشراء من فرنسا؟

مصر اشترت الشحنة الأخيرة من فرنسا لأن انخفاض عرض أسعار القمح عوض ارتفاع أسعار الشحن، ودائمًا ما تحتكم هيئة السلع التموينية إلى الأسعار الإجمالية للشحنة وتقبل بالأسعار الأقل فى كلتا الحالتين، وفقًأ للمصادر.

ستستمر مصر في استيراد القمح الفرنسي حال تقديم عروض أسعار متقاربة لمتوسط الأسعار بالمقارنة مع العروض من المناشئ الأخرى، وفقا للمصادر.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مصر تعدل اشتراطات الدخول إلى أرضيها وتسمح بالعزل الداخلي

بدأت وزارة الصحة والسكان المصرية، في تطبيق إجراءات مستحدثة للدخول...

منطقة إعلانية