أخبار

موديز تحافظ على تصنيفها للبنوك المصرية عند B2 مع نظرة مستقبلية مستقرة

B2

حافظت وكالة موديز للتصنيف الائتماني على نظرتها المستقبلية المستقرة للقطاع المصرفي المصري مع تصنيف B2.

تصنيف B2 هو التصنيف رقم 14 بين 18 تصنيفا لوكالة موديز من الأعلى للأدنى.

قالت الوكالة الدولية إن الاستثمارات المستمرة في البنية التحتية والإنفاق سيدعم النمو الاقتصادي في مصر، كما ستوفر مبادرات الشمول المالي فرصا جيدة للبنوك.

تتوقع موديز نمو الاقتصاد المصري 5.5% في السنة المالية الحالية 2022-2021.

حذرت موديز من أن القروض المتعثرة سترتفع مع تراجع إجراءات الدعم لمواجهة آثار الجائحة، لكنها ترى أن نمو القروض سيجعل نسبة القروض المتعثرة سيستقر عند معدل 4%.

“سيؤدي النمو السريع للقروض، بالإضافة لخفض احتياجات مخصصات خسائر القروض، لدعم ربحية البنوك رغم ارتفاع تكاليف التشغيل والضرائب”، قالت موديز.

أكدت موديز على أن ظروف التشغيل ستدعم الأنشطة المصرفية، إذ ستساعد استثمارات البنية التحتية وانتعاش السياحة والإنفاق الأسري القوي المدعوم بالتحويلات من الخارج على دفع نمو إجمالي الناتج المحلي بنسبة 5.5٪ للسنتين الماليتين الجارية والمقبلة.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مصر تناقش جهات عالمية لتدبير تمويلات بـ153 مليار دولار لبرامج المناخ

كتب: محمد فرج بدأت الحكومة المصرية في مناقشات مع 15...

منطقة إعلانية