طاقة أخبار

“الطاقة الدولية” تدعو أوبك وحلفائها لزيادة إنتاج النفط

النفط

دعا مدير وكالة الطاقة الدولية، فاتح بيرول، منظمة الدول المصدرة للبترول “أوبك” وحلفائها، وهو التكتل المعروف باسم “أوبك بلس” إلى توفير كميات أكبر من النفط للسوق.

وقال بيرول في تصريحات على هامش مؤتمر عقد بالعاصمة السعودية الرياض، نقلتها عنه رويترز: “يتعين على منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها، تضييق الفجوة بين أهدافهم الإنتاجية والإنتاج الفعلي”.

“سيكون من المهم أن تعمل أوبك بلس على تضييق هذه الفجوة ونأمل في توفير كميات أكبر للسوق”.. قال مدير وكالة الطاقة الدولية، فاتح بيرول.

أضاف أن هناك فرق كبير بين الأهداف التي حددتها دول أوبك بلس من حيث مستويات إنتاجها وما يتم إنتاجه اليوم.

كانت “أوبك بلس” قد أبقت في اجتماعها الأخير – الذي عقد مطلع فبراير الجاري – على سياستها الراهنة بزيادة الإنتاج تدريجيا.

وقتها قال بنك جولدمان ساكس، إن هناك فرصة لاتخاذ إجراءات أبعد من ذلك، لكن “أوبك بلس” حافظت على نفس مستويات الزيادة التدريجية في الإنتاج، ولم تتخذ قرارات تتماشى مع توقعات البنك.

وفي مطلع يناير الماضي، خفضت أوبك تقديراتها للفائض في أسواق النفط العالمية 25% خلال الربع الأول من العام الجاري.

ترى “أوبك” فائضا بـ1.4 مليون برميل يوميا في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2022، وهي كمية أقل بنحو 25% مما كانت تتوقعه قبل شهر، وفقا لبحث داخلي تجري مراجعته من قبل المنظمة وحلفائها نقلته بلومبرج.

كان الدافع الرئيسي للتغيير هو ضعف توقعات العرض من منافسي تحالف أوبك بلس.

قد تشجع هذه النتائج تحالف أوبك بلس – الذي يضم 23 دولة – على المضي قدما في زيادة الإنتاج إذ يعمل التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية وروسيا، على استعادة الإنتاج تدريجياً والذي توقف أثناء الوباء، على مراحل قدرها 400 ألف برميل يومياً في المرحلة الواحدة.

تعتبر الصورة الإجمالية لعام 2022 أفضل قليلاً نتيجة لتوقعات الطلب الأكثر قوة، بمتوسط فائض للعام بأكمله يبلغ 1.4 مليون برميل في اليوم بدلاً من 1.7 مليون الذي رأته اللجنة في ديسمبر الماضي.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية