نشرة الصناعات الغذائية أخبار

“سايلو فودز”.. ذراع “الخدمة الوطنية” الجديد للأمن الغذائي

سايلو فودز

يشهد السوق المصري حاليا دخول لاعب جديد وقلعة صناعية حديثة فى قطاع الصناعات الغذائية هي شركة “سايلو فودز”، باستثمارات تتخطى 20 مليار جنيه.

ربما تختلف مستهدفات “سايلو فودز” في التصدير كشركة ناشئة حديثًا عن مثيلاتها، إذ تتوقع جلب عائدات بقيمة 10 ملايين دولار فى أول عام لها، وهى قيمة كبيرة بالنسبة لشركة تأسست قبل أقل من عام.

ما هي سايلو فودز؟

تتبع شركة “سايلو فودز” جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، وتملك مساحة 135 فدان للمصانع الخاصة بها.

تم تنفيذ المرحلة الأولى لتضم 14 صومعة قمح بطاقة 230 ألف طن سنويًا، ومصنع للبسكويت بطاقة 68 ألف طن، وثالث للمكرونة بطاقة 151 ألفًا، ومصنع للمخبوزات طاقة 9 آلاف طن، ومصنع للروتو بطاقة 8 آلاف طن، ومصنع للدوبلكس بطاقة 6 آلاف طن.

يجرى التجهيز للمرحلة الثانية للشركة، وتضم عددا من المصانع بطاقة إنتاجية تصل إلى 470 ألف طن لعدد 40 منتج مختلف، وتنتج بالفعل مصنعات “المكرونة، والنودلز، والبسكويت، والشكولاتة، والطحينة، والألبان، والأجبان، والبسكويت من الويفر والعجوة”.

ماذا تستهدف سايلو فودز؟

تستهدف “سايلو فودز” للصناعات الغذائية، التركيز على تصدير 3 مُنتجات فى البداية، وهى “المكرونة” و”النودلز” و”الدقيق”، وتتوقع عائدات بنحو 10 ملايين دولار خلال العام الجارى، وفقًا لرئيس قطاع التصدير بالشركة، محمد ممدوح.

تسعى الشركة لأن تصبح الذراع الغذائي لتوفير الأطعمة للمواطنين في مصر، وتوفير احتياجات المدارس، بالإضافة إلى قطاع التصدير.

الأسواق المستهدفة؟

بدايًة، ستركز “سايلو فودز” على أسواق شرق أفريقيا، خاصة لمنتج المكرونة، والنودلز، والدقيق، ومنتجات الألبان، ثم الجبنة، وبعدها ستتوسع في تصدير باقي المنتجات، بحسب ما أوضحه ممدوح.

بعد مستهدفاتها التوسعية بالسوق الأفريقية، تسعى “سايلو فودز” لدخول دول الخليج ودول الشام بعدها، ثم الإنطلاق إلى باقي أسواق العالم.

طلبات تصديرية مبكرة

بدأت الشركة بتلقي طلبات تصديرية من أسواق فلسطين وكينيا، ومدغشقر، لتبدأ أولي الشحنات التصديرية خلال أسابيع قليلة، في نهاية فبراير الجاري أو مطلع مارس المقبل، قال ممدوح.

تعتمد “سايلو فودز” على طاقات إنتاجية ضخمة لمنتجات الدقيق والمكرونة؛ لتستطيع الوفاء باحتياجات السوق المحلية من المنتجات المذكورة، فضلا عن التصدير، وفقا لممدوح.

أسواق واعدة للمكرونة

أضاف ممدوح: “المكرونة أمامها فرص واعدة في التصدير لأفريقيا، حيث تستحوذ على 73% من صادرات المكرونة من مصر، فيما تتوجه باقي الكميات لدول الخليج والشام وشمال أفريقيا”.

تابع: “تونس تعتبر من أكبر الدول المستهلكة للمكرونة، حيث يبلغ متوسط الاستهلاك الفرد بها نحو 17 كيلو سنويا، كواحدة من أكبر 4 دول في العام تستهلك المكرونة بكميات كبيرة، مقارنة بمصر التي لا يتجاوز نصيب الفرد بها 3 كيلوجرامات سنويًا على أقصى تقدير، وذلك لاعتمادها على الأرز والخبز بكميات كبيرة”.

تستهدف الشركة تصدير المكرونة إلى كينيا ومدغشقر وجنوب أفريقيا بالدرجة الأولى، ثم شرق أفريقيا بوجه عام، كما توجد تنافسية كبيرة من قبل البضائع التركية بأسواق في الولايات المتحدة الأمريكية ودول الخليج.

فرص واعدة فى أمريكا

تجد منتجات الشركة فرصًا واعدة بدول أمريكا اللاتينية، حيث توجد فرص جيدة في “الأكوادور، وبوليفيا، وفنزويلا”، الذين يطلبون كميات كبيرة، حيث تعتمد على استيراد معظم وارداتها من المنتجات الغذائية.

تستهلك أمريكا نحو 2.7 مليون طن من المكرونة سنويًا، تنتج منها 1.5 نحو مليون طن، وتستورد الكميات الباقية، مقابل استهلاك مصر نحو 600 ألف طن فقط، مع اعتبار الفارق في التعداد السكاني.

تملك الشركة خطة تسويقية طموحة لمنتجاتها، حيث ترغب في المشاركة بالمعارض الدولية والبعثات التجارية التي ترسلها مصر إلى الدول الأفريقية.

تعتمد شركة “سايلو فودز” في أعمالها على توفير الأغذية المدرسية، حيث توفر وجبات مدرسية لنحو 13 مليون تلميذ شهريًا.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية