النشرة البريدية

معيط: احتياطى الموازنة يمكنه مواجهة تداعيات الحرب الأوكرانية.. 15% نموًا بالصادرات المصرية خلال شهرين

للاستحواذ

نشرة ايكونومى بلس تأتيكم برعاية

العناوين الرئيسية

“البنك الدولي”: الحرب الراهنة تضع السياحة المصرية في مهب الركود

“ساويرس”: شركات التعدين والذهب الأكثر ربحًا من الأزمة الحالية

“ماتيتو” تفوز بأعمال 20 محطة مياه وصرف في مبادرة “حياة كريمة”

“أبوقير للأسمدة” تتعاون مع “توتال الفرنسية” لإنشاء مشروع إنتاج الهيدروجين

“قطاع الأعمال” تطور “راكتا” للورق بـ200 مليون دولار لتقليل الواردات

“هيرميس” للحلول التمويلية توقع اتفاقيات بيع وإعادة تأجير بـ600 مليون جنيه

“كونتكت” تتلقى طلبات تخصيم بقيمة 250 مليون جنيه

القصة الرئيسية

معيط: احتياطى الموازنة يمكنه مواجهة تداعيات الحرب الأوكرانية

تتسلح الحكومة باحتياطيات مالية تقدر بـ170 مليار جنيه بالموازنة العامة للدولة لمواجهة تداعيات الأزمة الراهنة بين روسيا وأوكرانيا، حسبما أعلن وزير المالية الدكتور محمد معيط، خلال مؤتمر صحفي أمس بمقر مجلس الوزراء.

وأضاف معيط أنه يتم العمل مع وزارة البترول لتوفير احتياجات الدولة، وأن الموازنة العامة للدولة قادرة على التعامل مع التداعيات الطارئة، حيث يتم العمل على توفير مخزون استراتيجي من جميع السلع لعدة شهور، مؤكدًا أن الزيادات في أسعار السلع لا مفر منها، ولكن نحاول السيطرة عليها وتحمل جزء منها.

وخلال المؤتمر، صرح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، بأن مصر لا تحتاج لشراء أي شحنات من القمح من السوق العالمية الآن، نظرًا لوجود رصيد يكفي حتى نهاية 2022، حيث إن هناك احتياطيًا يغطي 4 أشهر، واعتبارًا من منتصف أبريل المقبل سيبدأ موسم جني القمح، مؤكدًا استهداف طرح حوافز إضافية لزيادة رصيد القمح المحلي إلى 6 ملايين طن قمح محلي. وأضاف أن نحو 35% من معدل التضخم في مصر يأتي نتيجة التأثر بالعالم الخارجي.

وفي هذا الصدد، تعتزم غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات رفع مذكرة إلى وزارة التموين خلال الشهر الجاري بزيادة أسعار توريد القمح المحلي خلال الموسم الجديد، لتشجيع المزارعين على التوريد في ظل ارتفاع أسعار القمح، وقدر عبد الغفار السلاموني، نائب رئيس الغرفة، في تصريح لموقع “أموال الغد” السعر المناسب بواقع 900 جنيه للإردب على الأقل، مقابل أسعار التوريد المحددة بين 800 و820 جنيهًا للإردب حسب درجة النظافة.

وستعد جمعية رجال الأعمال المصريين ورقة عمل بأهم التوصيات والمطالبات التي يحتاجها مجتمع الأعمال حاليًا، للحد والتقليل من تداعيات الحرب، في ظل تسببها في ارتفاع أسعار السلع سواء المنتجات النهائية أو الخامات ومكونات الإنتاج، ووجود مشاكل في التصدير إلى روسيا، حسبما أعلن مجد الدين المنزلاوي، رئيس لجنة الصناعة والبحث العلمي، خلال الاجتماع مع عدد من لجان الجمعية، وفق ما ذكر “أموال الغد”.

أهم الأخبار

كشفت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة في حديث لقناة “سي إن بي سي CNBC عربية” عن نمو الصادرات المصرية بأكثر من 15% في أول شهرين من عام 2021، وقالت إن التوترات الجيوسياسية قد تؤثر على حجم الصادرات خلال العام، ومع ذلك اعتبرت أن التأثير ربما يكون إيجابيًا، وسط عدم تأثر مصر بالحرب الروسية الأوكرانية حتى الآن، نظرًا لوجود مخزون من السلع الاستراتيجية وقدرة الحكومة على إدارة الأزمة. وأضافت “جامع” أن التبادل التجاري بين مصر وروسيا وأوكرانيا سيخضع للمتغيرات الراهنة الناجمة عن الحرب.

توقع رجل الأعمال نجيب ساويرس، أن تكون شركات التعدين وشركات إنتاج البطاريات من أبرز المستفيدين من الحرب، بالإضافة إلى الذهب الذي توقع استمرار ارتفاع أسعاره، موضحًا في مقابلة مع “قناة العربية” أنه كانت لديه رغبة في الاستثمار بأوكرانيا، لاسيما في مجال المناجم والتعدين، وأجرى مقابلة بالفعل مع الرئيس الأوكراني منذ سنة تقريًبا في هذا الشأن، غير أنه تم تأجيل الأمر بعد اندلاع الحرب.

وقال “ساويرس” إنه تم الاتفاق على صفقة بيع “يورو نيوز” لصالح صندوق برتغالي متخصص بمجال الإعلام، لكن إتمام الصفقة مرهون بموافقة الحكومة الفرنسية وبقية المساهمين، مع توقع تنفيذها آخر مارس الحالي. كما أشار “ساويرس” إلى أن الحرب ستضغط على مصر من ناحية القمح والنفط، لكنها ستجتاز الأزمة.

توقعت مجموعة البنك الدولي أن يشهد قطاع السياحة في مصر ركودًا بسبب حرب روسيا وأوكرانيا، وقال فريد بلحاج، نائب رئيس البنك لشئون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في مدونة نشرها البنك على موقع المدونات الخاص به، إن مصر من بين البلدان الأكثر تأثرًا بحركة السياحة، إذ يشكل الروس والأوكرانيون ثلث السياح الوافدين إليها على الأقل.

ولن تعوض تحويلات العاملين بالخارج إلا جزءًا يسيرًا من صدمة ارتفاع أسعار الطاقة في دول مثل الأردن ومصر، بجسب بلحاج لافتًا إلى أن عمليات البنك في دعم موازنات مصر والمغرب وتونس قد يكون لها دور فعال، في ظل أن هذه البلدان ستكون آثار الأزمة عليها أكثر شدة على مستوى قيود المالية العامة الكلية.

وأوضح أن البنك الدولي على استعداد لزيادة مساندة الإنتاج المحلي والتسويق التجاري للأغذية الزراعية، وإدارة المخاطر الزراعية والاحتياطيات الغذائية في البلدان التي تتعرض لصدمات على ذلك المستوى سواء من خلال زيادة تكاليف الطاقة أو الأسمدة، أو عوامل أخرى مثل الأزمات المرتبطة بالجفاف أو تغير المناخ، ومن بين نماذج هذه الدول مصر والعراق واليمن وتونس ولبنان.

حدد البنك المركزي حالات استثناء الواردات بغرض الاستخدام الخاص من سداد قيمتها بأي من طرق الدفع المتعارف عليها مصرفيًا، وكذلك إصدار نموذج 4 الإلكتروني، وتشمل هذه الحالات الرسائل التي لا تتجاوز قيمتها 25 ألف دولار أو ما يعادلها من العملات الأجنبية الأخرى وذلك لمرة واحدة كل 6 أشهر.

وتتضمن الحالات الآلات والمعدات والمهمات التي تخص مشروعات نفذتها الشركات والجهات المصرية بالخارج، وما تستورده السفارات والقنصليات ومكاتب التمثيل وفروع المنظمات الدولية والإقليمية وما في حكمها، والحالات التي يوافق عليها الوزير المختص بالتجارة الخارجية، بحسب خطاب دوري صادر عن البنك.

تنفذ شركة ماتيتو العاملة في مجال حلول المياه 20 محطة للمياه والصرف الصحي في مبادرة حياة كريمة والتي تنفذها الحكومة على مستوى الجمهورية لتطوير القرى المحرومة من الخدمات. وقال كريم مدور، الرئيس التنفيذي لشركة ماتيتو إفريقيا، إن الشركة نفذت مشروعات لتحلية مياه البحر في مصر خلال عام 2021 تصل طاقتها الإنتاجية إلى 180 ألف متر مكعب يوميًا، إذ دشنت كل من محطة بورسعيد والعريش وجارٍ تنفيذ أخرى في شرم الشيخ بطاقة 30 ألف متر مكعب يوميًا.

وأضاف أن الشركة تمتلك أعمالًا فى 15 من بين أكثر من 20 محطة لتحلية مياه البحر نفذتها مصر بطاقات تصل إلى 1.2 مليون متر مكعب يوميًا، يمكن أن تكفي احتياجات نحو 10 ملايين فرد من مياه الشرب يوميًا، حسبما أفادت صحيفة المال.

وافق مجلس إدارة شركة أبوقير للأسمدة على دراسة إنشاء مشروع لإنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء، بالتعاون مع شركة توتال الفرنسية، دون أن تكشف الشركة عن المزيد من التفاصيل خلال إفصاحها أمس.

تخطط “كارفور مصر” لضخ استثمارات جديدة في مصر بقيمة 250 مليون جنيه، لافتتاح 10 متاجر، منها متجر جديد بمسمى “supeco”، ومتجر “كارفور جورمييه” في القاهرة الجديدة، علمًا بأن استثمارات ماجد الفطيم للتجزئة في مصر تصل حاليًا إلى 2.3 مليار جنيه، حسبما أعلن فيليب بيجييون، مدير كارفور مصر، خلال مائدة مستديرة أمس، وفق “أموال الغد”.

ناقش وزير قطاع الأعمال العام، هشام توفيق، مع مجلس إدارة الشركة العامة لصناعة الورق “راكتا” خطة تطوير الشركة، التي أعدها المكتب الاستشاري الهندي “C2C”، وتبلغ تكلفة خطة تطوير “راكتا” نحو 200 مليون دولار، حيث تتضمن الخطة شراء خط إنتاج ورق التغليف بطاقة 500 طن/ يوم، يعمل كبديل لخطي الإنتاج (1، 2)، وشراء ماكينة جديدة لإنتاج 220 طن/ يوم من كرتون دوبلكس مغطى “ورق مقوي”، وخط الإنتاج لب مبيض/ غير مبيض، بطاقة 250 طن / يوم من خامة جريد النخيل وناتج تقليم الأشجار، وفق بيان الوزارة الصادر أمس.. التفاصيل

فيديو اليوم

تزيد أسعار السلع الاستراتيجية في مصر بصورة يومية منذ إعلان روسيا الحرب على أوكرانيا، وبعض السلع يتم تسعيرها أكثر من مرة فى اليوم الواحد، وذلك لأن طرفا الحرب يشكلان الجزء الأكبر من هذه الواردات إلى مصر.

نتابع

وقّع الرئيس عبدالفتاح السيسي القانون رقم 10 لسنة 2022، بشأن بعض الإجراءات ومواعيد إخلاء الأماكن المؤجرة للأشخاص الاعتبارية لغير الغرض السكني في ضوء الآثار والتداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا المستجد، حيث أتاح مدة الإخلاء بانقضاء 5 سنوات من تاريخ العمل بالقانون.

كما اعتمد السيسي إصدار قانون المنشآت الفندقية والسياحية، والذي يصبو إلى تيسير إجراءات استخراج تراخيص هذه المنشآت، عبر تنظيم الأمور والإجراءات الخاصة بالتراخيص والتنسيق بين الجهات ذات الصلة عن طريق وزارة السياحة عبر “الشباك الواحد”.

وفيما يتعلق بتطورات نتائج أعمال الشركات، قفز صافي أرباح شركة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية بقرابة 47% خلال 2021، مسجلًا 519.7 مليون جنيه مقابل 352.3 مليون جنيه في العام السابق عليه، مدعومة بنمو الإيرادات بنسبة 59.3% إلى 1.96 مليار جنيه مقابل 1.2 مليار جنيه خلال فترة المقارنة.

وسجلت شركة مصر لإنتاج الأسمدة – موبكو صافي أرباح بلغ 4.79 مليار جنيه العام الماضي، بزيادة قدرها 92.5% عن عام 2020 الذي شهد تحقيق 2.49 مليار جنيه، بفضل ارتفاع الإيرادات إلى 10.25 مليار جنيه، من مستوى 7.33 مليار جنيه خلال فترة المناظرة.

وتحولت شركة الصناعات الكيماوية المصرية – كيما للربحية خلال النصف الأول من العام المالي 2021-2022، بتحقيق 331.23 مليون، مقابل خسارة بلغت 631.26 مليون جنيه في النصف المقارن من العام المالي الماضي، في ضوء ارتفاع الإيرادات من 691.16 مليون إلى 2.11 مليار جنيه خلال فترة المقارنة.

جمعت شركة “شطبلي”، وهي منصة إلكترونية لأعمال الديكورات والتشطيبات، تمويلًا قيمته 1.2 مليون دولار، لتنفيذ خطة التوسع في مجال التصميم الرقمي، ولم تفصح الشركة، في بيانها، عن تفاصيل وجهات التمويل. وتأسست المنصة في 2021 بواسطة رجل الأعمال مصطفى عامر، بهدف توفير خدمة تفاعلية تحت شعار “اختار تصميم منزلك في دقائق.. واسكن خلال 90 يوم”.

وعلى صعيد تطورات الأنشطة المالية غير المصرفية، فازت شركة أسطول للاستثمارات المالية بإدارة محافظ مالية بقيمة 500 مليون جنيه لصالح 4 صناديق تأمين خاصة، تخص عدة جهات منها مختار إبراهيم وحسن علام ونقابة الأطباء، لترتفع إجمالي الأصول المدارة بواسطة الشركة إلى 2.5 مليار جنيه، وبحسب حديث على الغنام رئيس الشركة، لـ”المال” فإنها تستهدف الوصول بإجمالي المحفظة إلى 5 مليارات جنيه بنهاية العام الحالي، عبر اقتناص محافظ مالية محلية وخليجية.

تلقت شركة كونتكت للتخصيم طلبات تخصيم بقيمة 250 مليون جنيه، موزعة على 25 طلبًا بقيم مختلفة، ومستهدف إنجازها عقب الدراسة في الربع الثاني من العام الجاري، وذكر هاني عمر، المدير التنفيذي للشركة، أن الشركة تستهدف تحقيق صافي تمويلات بقيمة مليار جنيه خلال 2022، موضحًا أنها حققت حتى الآن 200 إلى 250 مليون جنيه صافي تمويلات، وبصدد توقيع اتفاق تمويل جديد خلال أيام بقيمة لا تقل عن 100 مليون جنيه، وفقًا للمال.

قال تامر حسين، نائب رئيس شركة إيليت للاستشارات المالية، إن الشركة تعتزم طرح 4 شركات تعمل بقطاعات الرعاية الصحية والأغذية والمشروبات والمقاولات في سوق الأسهم الصغيرة والمتوسطة “النيل” خلال العام الجاري، بإجمالي رؤوس أموال قدرها 30 مليون جنيه ومستهدف تنفيذ زيادات رؤوس أموال، وذلك في تصريحات لـ”المال”.

وقع بنك مصر اتفاقية تعاون مع بوابة نون للمدفوعات لتقديم خدمات التحصيل الإلكتروني وتطويرها، باستخدام البطاقات البنكية والمحافظ الإلكترونية عن طريق رمز الاستجابة السريع QR Code، بهدف توسع البنك في المدفوعات الإلكترونية، وفق بيان صحفي.

اختتمت الشركات العقارية عام 2021 بأداء قوي ليس فقط من حيث الربحية ونمو الإيرادات، ولكن أيضًا على صعيد المبيعات التعاقدية غير المسبوقة. وقفزت المبيعات العقارية لمجموعة طلعت مصطفى إلى 32.3 مليار جنيه في 2021 بنمو 95% مقارنة بـ2020، فيما نما صافي أرباح المجموعة ليسجل نحو 1.8 مليار جنيه، وارتفعت إيرادات النشاط إلى 21.1 مليار جنيه. يأتي ذلك رغم استمرار تداعيات الجائحة على الأسواق وظهور متحورات لكورونا وما تبعه من ارتفاع معدلات التضخم العالمي.. فهل تواصل الشركات العقارية تحقيق نفس المستويات القياسية للمبيعات؟.. التفاصيل

سجل إجمالي مبيعات شركة بولاريس باركس للتطوير الصناعي من مشروع “بوصلة 2” للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بمدينة السادس من أكتوبر 500 مليون جنيه، وسط تخطي نسب تنفيذ المشروع 80%، على أن يتم تسليم الوحدات خلال شهري أبريل ومايو المقبلين، بعد انتهائها من بيع الوحدات الفترة الماضية، وفق تصريح باسل شعيرة، مدير عام الشركة للمال.

ويقام مشروع “بوصلة 2” للمشروعات الصغيرة والمتوسطة على مساحة 40 ألف متر مربع، بإجمالي 62 وحدة، بمساحات تبدأ من 390 إلى 435 مترًا، بتكلفة استثمارية 150 مليون جنيه.

اتفقت المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض – الذراع التجارية لوزارة النقل لإدارة المحطات المعنية بتجارة الحاويات والمدحرجات والحبوب والغلال – بشكل مع مبدئي مع شركة موانئ أبوظبي على حصول الأخيرة على 5% من إجمالي إيرادات المحطة متعددة الأغراض بميناء سفاجا البحري، مقابل قيامها بأعمال تجهيز وتشغيل المحطة.

وبحسب “المال” تم الاتفاق على بنود العقد وسيتم إبرامه بشكل رسمى نهاية مارس الجاري، وتم تحديد الجهات القضائية التي تتولى الفصل بين الطرفين حال وقوع منازعات خلال فترة التشغيل التي ستصل إلى 15 عامًا.

وأفادت الصحيفة أن هيئة موانئ البحر الأحمر حصلت على قرض من بنوك محلية بقيمة 3 مليارات جنيه، لتمويل أعمال البنية التحتية للمحطة متعددة الاستخدامات، دون أن تذكر أي تفاصيل عن هوية البنوك المُقرضة أو تفاصيل العقد.

وقعت المجموعة المالية هيرميس للحلول التمويلية اتفاقية بيع وإعادة تأجير بقيمة 600 مليون جنيه لصالح شركة “LMD” للتطوير العقاري، لتمويل أعمال البناء بمشروع “3Sixty” التجاري الذي يضم مكاتب إدارية وعيادات طبية ومباني تجارية في جولدن سكوير بالقاهرة الجديدة، وفق بيان صحفي.

إنفوجراف

صادرات النفط

اقتصاد الخليج

تتطلّع شركة “كريم” لخدمات النقل التشاركي، لجمع 500 مليون دولار من مستثمرين، بما في ذلك صناديق سيادية خليجية، لمساعدتها على تمويل خطتها التوسعية لتقديم خدمات جديدة تتجاوز النقل، بحسب بلومبرج.

وقالت الوكالة إن الشركة أجرت محادثاتٍ مع صندوق الاستثمارات العامة السعودي وصندوق “القابضة” ADQ في أبوظبي للحصول على الأموال المطلوبة.

عربي ودولي

توقّع بنك “جولدمان ساكس” ارتفاع أسعار الحبوب عالميًا أعلى من المستويات الحالية، بعدما تسببت الحرب في أوكرانيا والعقوبات المفروضة على روسيا في زعزعة الإمدادات الوافدة من منطقة البحر الأسود، وقال البنك في مذكرة إن اضطرابات خطوط الشحن، وارتفاع تكاليف المدخلات، إضافة إلى المخاوف بشأن المزروعات الجديدة في أوكرانيا، وضعت جميعها أسواق الحبوب العالمية على الطريق نحو معاناة “أكبر صدمة” منذ ما يسمى بـ”السرقة الكبرى للحبوب” التي وقعت في سبعينيات القرن الماضي، وفق بلومبرج.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مصر تناقش جهات عالمية لتدبير تمويلات بـ153 مليار دولار لبرامج المناخ

كتب: محمد فرج بدأت الحكومة المصرية في مناقشات مع 15...

منطقة إعلانية